إشراف : إيمان عبدالرحمن - إبتسام أشرف-  جلال الغندور - أماني ربيع - هدى إسماعيل

 

"تقتل زوجها بسبب مصاريف العيد"، "طبيب يطعن زوجته 13 طعنة ويفر هاربا"، "ريهام تقتل زوجها وتعترف"، هذه عينة حقيقة من عناوين من صحف مصرية خلال الأسابيع الأخيرة، ترصد عدد من الجرائم الأسرية، ارتكبها أزواج ، ضد زوجاتهم، أو العكس » حواء « رصدت تلك الجرائم فى محاولة للبحث عن أسبابها وتجنب حدوثها.

تشير بعض الأبحاث والدراسات إلى أن بعض هذه الجرائم ترتكب بدافع العرض والشرف، فضلا عن العوامل الاقتصادية التي أصبحت من بين أبرز أسباب جرائم القتل العائلي.

وعن أسبابحدوث مثل هذه الجرائم فيشير د. حاتم صبري،أخصائي الطب النفسي أن درجات الحرارة العالية تلعب دورا مهما في زيادة الجرائم بصفة عامة سواء الأسرية أو غيرها، كما أن الضغوط الاقتصادية والأسرية المستمرة قد تكون من العوامل التي تجعل الإنسان أكثر ميلا للعنف والعدوانية، فضلا عن انعدام التوافق مع الطرف الآخر تجعل منه فريسة سهلة للعنف وتزيد من احتمالية ارتكابه الجرائم.

 

ويقول د. صبري: عند حدوث مثل تلك الجرائم أول ما نبحث عنه هو التاريخ المرضي النفسي لدى مرتكب الجريمة، فمن أشهر الأسباب لتلك الجرائم هو الأمراض النفسية كالفصام والهوس والنوبات الضلالية، ومن علامات الجريمة غير المرتبة تكرار الضرب والعنف المبالغ فيه كالزوج الذي طعن زوجته أكثر من 13 طعنة، والدافع وراء تلك الجرائم يكون لحظي كالغضب الشديدلأن ما يحكم وقتها هي المشاعر السلبية وليس العقل، أما بخصوص جرائم السيدات فإن حدوثها دليل على أنها تشعر بقلة الحيلة وعدم تقبل المجتمع لدور المرأة فيه، لذلك فإن المجتمعات التي تتقبل التطور الاجتماعي للمرأة تقل فيها معدل جرائم السيدات عن نظيرتها.

 

قتل الرجال

يذكر د. وليد هندي، استشاري الصحة النفسية أن منظمة الأمم المتحدة رصدت فعلا زيادة الجرائم الأسرية من خلال منشور في 2018، والتي أكدت فيه من بين مقتل كل ١٠رجال يتم قتل ٨ رجال بواسطة النساء المقربات منهم، وأشارت نفس الإحصائية أن مصر هي الثالثة عربيا من حيث عدد قتل الأزواج، ورجعت الدراسة الأسبابإلى تمرد البعض على حياتهن الأسرية، بالإضافة إلى تعرض نسبة كبيرة من النساء لاستغلال الزوج لها سواء ماديا أو نفسياً أوجسدياً.

ويقول د. وليد: إن عنف بعض الأزواج تجاه الزوجات يكون سببا في قتل الأخريات لأزواجهن للتخلص من تلك الحياة القاسية، كما أن 80% من جرائم الزوجات ضد أزواجهنتكون بسبب الخيانة الزوجية التي تدفعها للانتقام، خيانتها هي التي تلعب دور الدافع في التخلص من زوجها، كما أن الغيرة بسبب الزواج بأخرى من أسباب قتل الزوجة لزوجها أيضا، فضلا عن الإهانة وسوء المعاملة والاعتداء الذى قد تتعرض له ما يدفعها إلى الانتقام منه وقتله.

 

معدلات الجريمة

ترى د. رشا محمد،أستاذ علم الاجتماع أن من أسباب زيادة الجرائم بصفة عامةما تقدمه السينماوالمسلسلات وما تلعبه من دور رئيسي في زيادة معدلات الجريمة، كما أننا ندفع الآن ثمن التطور التكنولوجي، فمن يمارسون الجرائم الآن هم نفس الأطفال الذين عرفوا ألعاب الكمبيوتر والفيديو جيم المحرضة على العنف منذ 20 سنة.

وتضيف: السوشيال ميديا والإعلام حاليا يسلطان الضوء على الجرائم الأسرية بشكل مبالغ فيه ما يعطي إيحاء بزيادة معدلاتها، لافتة إلى وجود تطور في أسباب وأشكال الجرائم في العالم كله، وأن الجرائم الأسريةزادت فعلا في الآونة الأخيرة لكن زيادتها بنفس مقدار تصاعد وتيرة الجرائم الأخرى، لذلك لا يمكن اعتبار زيادة معدلاتها ظاهرة منفصلة في حد ذاتها.

المصدر: إشراف : إيمان عبدالرحمن - إبتسام أشرف- جلال الغندور - أماني ربيع - هدى إسماعيل
  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 132 مشاهدة
نشرت فى 2 سبتمبر 2021 بواسطة hawaamagazine

ساحة النقاش

hawaamagazine
مجلة حواء أعرق مجلة للمرأة والأسرة المصرية والعربية أسسها إيميل وشكرى زيدان عام 1955، وترأست تحريرها الكاتبة أمينة السعيد، ومن يوم تأسيسها تواكب المجلة قضايا وهموم المرأة والأسرة المصرية والعربية. »

ابحث

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

13,204,861

رئيس مجلس الإدارة:

أحمد عمر


رئيسة التحرير:

سمر الدسوقي



الإشراف على الموقع : نهى عبدالعزيز