بقلم : طاهــر البهــي

 

أطاحت جائحة كورونا بأحلام الكثير من النجمات من الزحف تجاه القمة وتحقيق لقب نجمة الشباك، ذلك اللقب الثمين الذي صنع اسم عادل إمام ونادية الجندي ونبيلة عبيد وآخرين على مدار عمر الشريط السينمائي بل والتليفزيوني، وإن كنا نركز هنا على نجومية المرأة، تغيرت صورة المرأة في المسلسلات الرمضانية على سبيل المثال لا الحصر، نراها اقتربت كثيرا من اللقب يساندها تاريخ سطرته عبر مشوارها بدأ مع بدايات السينما نفسها؛ حيث رأيناها ممثلة ومخرجة ومنتجة، الآن تتقدم صورة المرأة تليفزيونيا في ظل غياب غير مبرر للسينما، وهو ما يؤكد بما لا يدع مجالا للشك الاختلاف كل الاختلاف بين نجومية الشباك في السينما ونجومية الشاشة الصغيرة، ولا يعني هذا أن هذه النجمة أو تلك ـ من المهضوم حقهن ـ قد فشلن أن يكن نجمات شباك في السينما؛ بل الصحيح أنهن اجتهدن وتغلبن على مشاكل كثيرة أبرزها في الناحية الإنتاجية التي لا تزال لا تعترف بقوة المرأة كقوة جاذبة للجمهور تجاه شباك التذاكر ـ عندما يعود بكامل طاقته بعد التعافي من جائحة كورونا ـ، التي لا تزال تتسم بنظرة ذكورية؛ فقد حرموا نجماتنا من أن يكون لهن تجربتهن الخاصة والتي يتحملن مسئوليتها كاملة في السينما، تحت نظرية سينمائية ظالمة: "الستات ما يشيلوش فيلم" متجاهلين أنه من بين النساء: ليلى علوي ويسرا ونيللي كريم وروجينا وهالة صدقي ـ اللاتي كسرن الدنيا في مسلسلات تليفزيونية جمهورها بالملايين، رغم أنهن وقفن بندية كاملة أمام نجوم الشباك أمثال عادل إمام!!

المصدر: بقلم : طاهــر البهــي
  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 150 مشاهدة
نشرت فى 20 أغسطس 2020 بواسطة hawaamagazine

ساحة النقاش

hawaamagazine
مجلة حواء أعرق مجلة للمرأة والأسرة المصرية والعربية أسسها إيميل وشكرى زيدان عام 1955، وترأست تحريرها الكاتبة أمينة السعيد، ومن يوم تأسيسها تواكب المجلة قضايا وهموم المرأة والأسرة المصرية والعربية. »

ابحث

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

10,758,552

رئيس مجلس الإدارة:

أحمد عمر


رئيسة التحرير:

سمر الدسوقي



الإشراف على الموقع : نهى عبدالعزيز