سبحان الله رغم اختلاف السنين والعصور إلا صفات الرجولة لا تختلف منذ أن خلق الله آدم وحواء, فالرجل لا يتغير مهما تغير الحال, وصفات الرجل عند العرب هى النخوة والشهامة, وتمثلت هذه الصفات بنجدة الملهوف, وإغاثة المنكوب, وإعانة المحتاج, فمن استجار بالرجل العربى لم يمسه ظلم ولم يقربه أذى, كما أن الرجل العربى لا يقبل أن يرى محتاجا لمال أو طعام أو كساء ويقف مكتوف الأيدى دون مديد للمساعدة, والكرم من عادات العرب الأصيلة وإكرام الضيف والترحيب به بالإضافة إلى عمل ولائم الطعام التى تليق بالضيف, وعدم سؤال الضيف عن حاجته إلا بعد مرور ثلاثة أيام, ومن الصفات الجميلة للرجل عند العرب رجاحة العقل والحكم بالعدل بين الناس وتوظيف الحكمة وطلاقة اللسان وتجنب العذر أو الخيانة والوفاء بالعهود.

 

وصفات الرجل فى القرآن والسنة لابد أن نعلم أن هناك فرقا بين الرجل والذكر, فكل رجل ذكر, وليس كل ذكر رجل, ما أكثر الذكور لكن الرجال منهم قليل..

وجاءت كلمة ذكر فى القرآن الكريم غالبا فى المواطن الدنيوية التى يجمع فيها الجميع مثل الخلق وتوزيع الإرث, أما كلمة رجل فتأتى فى المواطن الخاصة التى يحبها الله تعالى, ولذلك كان رسل الله إلى الناس كلهم رجالا قال تعالى: "وما أرسلنا من قبلك إلا رجالا" سورة يوسف, وقال تعالى: "رجال لا تلهيهم تجارة ولا بيع عن ذكر الله وإقام الصلاة وإيتاء الزكاة يخافون يوما تتقلب فيه القلوب والأبصار".

هذه الرجولة عند العرب وفى القرآن الكريم, الرجولة ليست وسامة ومظهر ولكن أفعال وأخلاق, الرجولة كلمة شرف لا يتنازل عنها الرجل مهما حصل، الرجولة العطاء والتضحية، الرجولة هى قول الحق والمرؤة والشهامة هى الأخلاق الحميدة والمعاملة الحسنة.

الرجولة ليست "شنبا" وصوتا عاليا وصياحا وعضلات وطولا وعرضا.

 

صفات كثيرة للرجولة وصفات تبعد الرجل عنها, ومن أخطر أنواع الرجال.. الرجل الطفل الذى لا يتحمل مسئولية وغير قادر على خلق علاقات جدية والعلاقة معه شبه مستحيلة, والرجل المتسلط من أسوأ الرجال الذى لا يمكن أبدا معاشرتهم, فهم يتدخلون فى تفاصيل حياة المرأة ويغيبون شخصية المرأة أو يفرضون رأيهم عليها, وفى واقع الأمر فالمرأة التى تتزوج من هذا الرجل هى حقا تعيسة الحظ.

 

المرأة تحب الرجل المخلص المتسامح الصادق الذى يكون معها كتابا مفتوحا لا يخفى عنها شيئاً, فتشعر معه بالأمان والسعادة, الرومانسية شىء مفقود فى عالم الرجال, وتبحث المرأة عن الرومانسية والحنان فى زوجها، فالرجل الرومانسى هذا الصنف قليل من رجال يجيد ممارسة الحب والكلام الجميل ويعبر عما فى داخله بسهولة, هذا الرجل إذا وجدته المرأة فهو هدية عمرها فلابد أن تحافظ عليه وتكون أكثر رومانسية منه ومعه حتى تستمر حياتهما فى سعادة مدى الحياة  -فالمرأة حالمة بطبيعتها وتفكر بعواطفها وتبحث عن الحب والرومانسية, وأكثر ما تحبه المرأة فى الرجل هو الشهامة ولا تستطيع المرأة نسيان رجل أعطى لها نصيحة أفادتها العمر كله أو دافع عنها وحماها, الرجولة أفعال وأخلاق كلمة شرف لا يتنازل عنها الرجل مهما حصل، الرجولة العطاء والتضحية هى الأخلاق الحميدة والمعاملة الحسنة.

والعاطفة الجياشة لا تقلل من رجولتك, أجمل وأشرف ما قيل بالحب قوله صلى الله عليه وسلم: "لا تؤذونى فى عائشة", وقول الحبيب: "يا عائشة إن عينى تنامان ولا ينام قلبى".. ما أروع حب الرسول صلى الله عليه وسلم  لعائشة رضى الله عنها.

العاطفة والحنان والشهامة والكرم والأخلاق الحميدة والمروءة والرجولة تجعل منك رجلا تعشقه النساء.

المصدر: بقلم : فاتن الهوارى
  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 120 مشاهدة
نشرت فى 26 يوليو 2018 بواسطة hawaamagazine

ساحة النقاش

hawaamagazine
مجلة حواء أعرق مجلة للمرأة والأسرة المصرية والعربية أسسها إيميل وشكرى زيدان عام 1955، وترأست تحريرها الكاتبة أمينة السعيد، ومن يوم تأسيسها تواكب المجلة قضايا وهموم المرأة والأسرة المصرية والعربية. »

ابحث

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

8,307,799

رئيس مجلس الإدارة:


رئيسة التحرير:

سمر الدسوقي



الإشراف على الموقع : نهى عبدالعزيز