بقلم : إقبال بركة

مع الضغوط الاقتصادية والمعنوية التي تظهر أحيانا فى بعض المجتمعات قد يلجأ الطرف الأقوى، الذى هو عادة الأب أو الزوج، إلى تفريغ شحنة غضبه فى الطرف الأضعف، ومنذ أسابيع أثناء الحظر الإجباري لوباء كورونا توفي مراهق من شدة وعنف ضرب والده، وفي حادثة أخرى قامت زوجة بتصوير زوجها وهو يضرب ابنهما ) 13 سنة( ضربا مبرحا بعد أن اعتدى عليها هى الأخرى، ونشر الفيديو على أحد مواقع التواصل الاجتماعي، وحادثة ثالثة لزوج ألقى بابنة زوجته من النافذة لأنها تزعجه ببكائها المتواصل.!

أما الكارثة الأكبر التى حدثت بعد ذلك فهى إلقاء أب بناته الثلاثة تحت عجلات القطار بزعم أنه يمر بحالة نفسية!

الغريب أن هذه الأخبار صحبتها صور المتهمين مع ذكر أسمائهم الثلاثية، رغم أن التهم لم تثبت بعد، ولم يصدر قرار قضائى بصحتها، ولا أقصد بكلامي هذا الدفاع عن المتهمين، أو تبرير أعمالهم، وإنما الغرض الأساسي هو احترام المواطن والالتزام بمبدأ المتهم برىء « نعرفه كلنا أن هذه ،» حتى تثبت إدانته النوعية من الجرائم لم تكن معروفة من قبل، فالجرائم كانت وستظل موجودة في كل العصور، المهم أن يتصدى لها المجتمع بالبحث وعلاج الأسباب والتوعية، ويحمد للمجلس القومي للمرأة أنه لم يقف ساكنا يتفرج، وإنما حرص على دعم من يتعرضن للعنف من النساء، كما قام بتدعيم »15115 « خط ساخن رقم لتقديم الاستشارات القانونية والنفسية والاجتماعية للضحايا، بالإضافة إلى تلقى الشكاوى عبر إحدى وسائل التواصل الاجتماعى المتاحة بالهاتف على مدار اليوم، والمؤكد أن بعضنا قد أصبح يحتاج إلى التعامل مع المشكلات المختلفة من خلال الاستعانة بالمتخصصين فى علم النفس والاجتماع فهؤلاء لابد وأن يعتمد عليهم ونحن نتعامل مع أيا من المشكلات الاجتماعية والنفسية التي قد تواجهنا وبالأخص في وقت الازمات كما هو الحال في جائحة كورونا.

المصدر: بقلم : إقبال بركة
  • Currently 5/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
1 تصويتات / 255 مشاهدة
نشرت فى 3 سبتمبر 2020 بواسطة hawaamagazine

ساحة النقاش

hawaamagazine
مجلة حواء أعرق مجلة للمرأة والأسرة المصرية والعربية أسسها إيميل وشكرى زيدان عام 1955، وترأست تحريرها الكاتبة أمينة السعيد، ومن يوم تأسيسها تواكب المجلة قضايا وهموم المرأة والأسرة المصرية والعربية. »

ابحث

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

11,167,153

رئيس مجلس الإدارة:

أحمد عمر


رئيسة التحرير:

سمر الدسوقي



الإشراف على الموقع : نهى عبدالعزيز