نيللي سيد 

 

ينتمي البرقوق إلى جنس فصيلة الخوخ وهو شجرة من ذوات النواة ويعد من الفواكه اللذيذة وتنتشر زراعته في جميع أنحاء العالم، وتختلف ثمار البرقوق في الحجم واللون والشكل وذلك حسب منطقة زراعته، فهو ينمو في المناطق ذات المناخ المعتدل وثماره ذات ألوان متعددة ومتوسطة الحجم ولبها رطب ومتماسك وكثير العصارة وهو خالي من الكولسترول.

 

 للبرقوق فوائد صحية كثيرة فهو يمد جسم الإنسان بالطاقة و الكربوهيدرات والألياف والسكريات والبروتينات والأحماض الأمينية والدهون والأحماض الدهنية وعلى أملاح معدنية كالكالسيوم والحديد والماغنيسيوم والفسفور والزنك والبوتاسيوم والنحاس والمنجنيز والفلوريد وعلى فيتامينات (ج، أ، ك، هـ،  ب1، ب2 ، ب3، ب)6، وحمض البانتوثنيك وحمض الفوليك والكولين.

 

       يحتوي البرقوق على الألياف القابلة للذوبان التي تنظم حركة المعدة والأمعاء وتعمل على تسهيل وتسريع الهضم وخروج الفضلات وتخلص الجسم من السموم وتقي من الإمساك وتساعد على التخلص من الوزن الزائد، كما تعمل على تخفيض مستوى الكولسترول في الدم، ويحسن البرقوق من عملية الدورة الدموية وينقي الدم ويساعد في تكوين الخلايا الحمراء ويمنع الإصابة بفقر الدم، وهو مقاوم لمرض السكر و يلعب دورا في ضبط سكر الدم، ويساعد على خفض ضغط الدم المرتفع ويحافظ على صحة القلب والأوعية الدموية و يقي الجسم من جلطات القلب وجلطات الدماغ، كما يقاوم ويحمي الجسم من الأمراض السرطانية، يحتوي البرقوق على كمية وفيرة من مضادات الأكسدة التي تساعد في تقليل الالتهابات وحماية الخلايا من التلف وتعمل على تعزيز جهاز مناعة جسم الإنسان وزيادة مقاومة الأمراض الفيروسية والمعدية، ويحسن البرقوق من الذاكرة ويحمي من آثار الشيخوخة وإصابة الجسم بالحساسية خاصة الربو، كما يحسن من رؤية العين ويعالج الضمور البقعي، وكما يحمي الجلد ويساعد على سرعة التئام الجروح ويحمي العظام من التهاب المفاصل والفقرات ويقي من الإصابة بالهشاشة بالإضافة إلى أنه يحسن المزاج ويخفف التوتر والقلق ويفتح الشهية ويعالج الأنفلونزا والرشح ويحمي الجسم من عدوى الإصابة بهما، كما أنه مفيد للمرأة الحامل والمرضعة لاحتوائه على الكثير من الفيتامينات اللازمة لهما.

 

 

  يحارب البرقوق آثار الشيخوخة كالتجاعيد والخطوط ويعالج النمش والبقع الداكنة، ويحمي البشرة من ظهور الحبوب عليها وتخفيف ظهور الندبات التي تشوهها ويحميها من أشعة الشمس لاحتوائه على مضادات الأكسدة التي تقوم بتجديد خلايا الجلد ويجدد خلايا البشرة ويجعلها نضرة، كما يعالج الشعر التالف لاحتوائه على الحديد وتقوية خلاياه للحصول على شعر قوي وكثيف ويعزز نموه ويمنع تساقطه والحفاظ على بصيلاته والتخلص من القشرة التي تسبب إغلاق البصيلات الشعرية ويكافح مرض الصلع.

المصدر: نيللي سيد
  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 549 مشاهدة
نشرت فى 27 يوليو 2023 بواسطة hawaamagazine

ساحة النقاش

hawaamagazine
مجلة حواء أعرق مجلة للمرأة والأسرة المصرية والعربية أسسها إيميل وشكرى زيدان عام 1955، وترأست تحريرها الكاتبة أمينة السعيد، ومن يوم تأسيسها تواكب المجلة قضايا وهموم المرأة والأسرة المصرية والعربية. »

ابحث

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

20,415,322

رئيس مجلس الإدارة:

عمر أحمد سامى 


رئيسة التحرير:

سمر الدسوقي



الإشراف على الموقع : نهى عبدالعزيز