لأنني لا أعترف بالحياة دون حب قررت لملمة جميع القضايا العاطفية الخاسرة لنتشارك سوياً في الدفاع عن أصحابها علنا نجد وسيلة لإنارة الطريق أمام جميع القلوب الحائرة في انتظار رسائلكم على عنوان المجلة أو عبر البريد الإلكتروني [email protected]

هل من وسيلة تساعدني في تغير طبعي أو خصال أهل خطيبي؟! فأنا فتاة في منتصف العقد الثاني من العمر.. نشأت في أسرة يحترم كل فرد منها خصوصية الآخر, حتى أنني لم أعتد على زيارة أحد دون موعد.. وقد نبض قلبي بالحب لشاب يكبرني بخمس أعوام وبادلني نفس المشاعر وخطبني.. المشكلة في التباين الشاسع بين عائلتي وعائلته والتي اعتادت التدخل في كل صغيرة وكبيرة وفتح كل منهم باب بيته للآخر في أي وقت ما يشعرني بالقلق حال زواجنا خاصة أنني سأعيش في نفس البناية التي يملكها والده ولكل من أخواته شقة.. ماذا أفعل؟!

 ر.ج "مصر الجديدة"

- عادة ما يغلب الطبع التطبع ومن ثم عليكِ مصارحة خطيبك بقلقك حتى تتفقان من البداية على أسلوب مناسب لكليكما في المعيشة بعد الزواج.. فإذا وصلتما لوثيقة توافقية تقرب بين طباعك وطباع عائلته فلتكملي الزيجة أما لو حدث العكس فلن يكون أمامك إلا إعداد نفسك على حياة مخالفة لعاداتك أو إنهاء الخطبة قبل الدخول في متاهة أبعد ما تكون عن بيئتك.

المصدر: كتبت : مروة لطفى
  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 101 مشاهدة
نشرت فى 24 أكتوبر 2018 بواسطة hawaamagazine

ساحة النقاش

hawaamagazine
مجلة حواء أعرق مجلة للمرأة والأسرة المصرية والعربية أسسها إيميل وشكرى زيدان عام 1955، وترأست تحريرها الكاتبة أمينة السعيد، ومن يوم تأسيسها تواكب المجلة قضايا وهموم المرأة والأسرة المصرية والعربية. »

ابحث

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

6,789,108

رئيس مجلس الإدارة:

مجدى سبلة

رئيسة التحرير:

سمر الدسوقي



الإشراف على الموقع : نهى عبدالعزيز