إشراف:  إيمان عبدالرحمن - سماح موسى - محمد عبدالعال - إبتسام أشرف-   أمانى ربيع -  جلال الغندور

 

يطرق العام الدراسي الجديد أبوابه، لكن بدايته هذه المرة تختلف عن الأعوام الماضية فلم يعد الحديث عن استعدادات الجامعات لمواجهة فيروس كورونا هو الشائع خاصةبعد بدء تلقي الطلبة وأعضاء هيئة التدريس لقاح كورونا، لكن التساؤل بات حول ما إذا كانتالمنظومة الإلكترونية الحديثة أم سيظل بالطريقة التقليدية، أم سيجمع بين النظاميين؟

"حواء" التقت د. محمود السعيد، عميد كلية الاقتصاد والعلوم السياسية بجامعة القاهرة ليحدثنا عن ملامح العام الدراسي الجامعي الجديد واستعدادات الكلية لمواجهة أى ظروف قد تطرأ بسبب فيروس كورونا الذى ألقى بظلاله على مختلف أوجه الحياة..

حوار: سماح موسي

في البداية ما هي استعدادات الكلية للعام الدراسي الجديد ومواجهة متحور فيروس كورونا "دلتا"؟

بالنسبة للاستعدادات لمجابهة الفيروس اللعين فمازلنا نتخذ الإجراءات الوقائية التي نتبعها كل عام لا تتغير بل تزيد، فهناك تباعد داخل القاعات، ويختلف الوضع إذا كان التعليم "أون لاين"أم تفاعلي، وأظن أن هذا العام سيكون عن طريق محاضرات وجها لوجه داخل قاعات الكلية، مع الالتزام بكافة الإجراءات الاحترازية، ففي مدخل الكلية هناك "كابينة التطهير والكواشف الحرارية" للكشف على طلبة الكلية وأعضاء هيئة التدريس والزائرين لحظة دخولهم،مع وضع المطهرات في كل ركن داخل الكلية وأيضا تعليمات مشددة لأعضاء هيئة التدريس في حالة مخالفة أي طالبلتلك الإجراءات بحيث يحرم من حضور المحاضرة، أما بخصوص منصة التعليم من خلال "السكاشن" والامتحانات الإلكترونية التي تمت العام الماضي سيستخدم الأساتذة حساباتهم المتاحة على المنصة الإلكترونية للتواصل مع الطلبة في عمل الأبحاث والواجبات المطلوبة حتى لانفتقد ميزة إضافية تم تدريب أساتذة الكلية عليها بجانب التعليم التقليدي.

وما الخطوات التي ستتخذها الكلية لتطوير منظومة التعليم عن بعد؟

نحن على أتم الاستعدادلأية ظروف طارئة، وفى حالة أى طارئ سيكون مواعيد المحاضرات التقليدية نفسها مواعيد المحاضرات أون لاين بواسطة أستاذ المادة، فكل أسماء الطلبة والأساتذة مسجلة على المنصة الإلكترونية، فالأمر يتم بمنتهي اليسر والسهولة.

مانصائحك للطلبة الجدد كي يتفوقوا في الدراسة؟

ألا يكتفوا بالأنشطة التعليمية فقط بل ينشغلوا بالأنشطةالأخرىكحضور الندوات والتدريبات والمشاركة في أنشطة الكلية من نماذج المحاكاةوغيرها من الأنشطة التي تتمتع بها كلية الاقتصاد والعلوم السياسية، هذه الأنشطة خارج المقررات الدراسية تساهم في بناء شخصية الطالب وتعده جيدا لسوق العمل بجانب المقررات الدراسية، والتركيز على اكتساب المهارات المطلوبة لسوق العمل أهمها اللغة والحاسب الآلي وتحليل البيانات الكبيرة وأنصح الطالب أن يستمتع بفترة دراسته داخل الكلية فهي أفضل الفترات التي يمر بها الإنسان في حياته وعليه ألايضغط نفسه في الدراسة والمذاكرة بشكل مستمر.

 

وماذا عن الطلبة الخريجين، بماذا تنصحهم ليتأهلوا لسوق العمل؟

التركيز على اكتساب مهارة اللغة والمداومة على حضور ملتقي التوظيف السنوي الذي يتم من خلال دعوة الشركات والهيئات المشاركة مع الكلية لمقابلة الطلبة للحصول على البيانات والسيرة الشخصية لهم، ليتم اختيار الأصلح منهم للعمل لديهم أوالتدريب، بجانب الأنشطة الكثيرة الأخرى التي تؤهل الطالب لسوق العمل.

 

هل هناك أيإجراءات ستتخذ من أجل تحليل المخدرات للطلبة؟

لم يصلني حتى الآن تعليمات عن قرار الوزير بشأن تحليل المخدرات، إذا تم إبلاغي سيتم تطبيق التعليمات وإذا ثبت  تعاطيه سيتم التعامل مع الطالب طبقا للائحة.

 

هل هناك أي خطط أوآليات ستتخذ بشأن تطوير الكلية هذا العام؟

يوجد بعض البرامج الدراسية الجديدة أهمها برنامج ماجيستير الدراسات الدبلوماسية مع وزارة الخارجية يؤهل الملحقين  الدبلوماسيين بوزارة الخارجية للحصول على ماجيستير أكاديمي، أيضا مستمرين في الماجيستير الأكاديمي مع هيئة الرقابة الإدارية، والأكاديمية الوطنية لمكافحة الفساد لمنحهم ماجيستير في الحوكمة ومكافحة الفساد، بالإضافةإلىوجود شهادات مشتركة ومزدوجة مع جامعة أجنبية.

 

وماذا عن مجال البحث العلمي؟

بصفتي باحثأركز علىمجلة الكلية كأول مجلة في الشرق الأوسط لها ناشر دولي عام  2018، ونعمل الآن علىأن تكون المجلة لها معامل تأثير دولي كي تعامل مثل المجلات العالمية  ونعطي فرصة للباحث لنشر أبحاثه في مجلةالكليةعلىأنها مجلة مرموقة وعالمية ويكون لمصر ترتيب سواء علىالمستوى البحثي أوعلىمستوى ترتيب الجامعات.

 

مانسبة مشاركةالكلية في خدمة المجتمع؟

لدينا مراكز بحثية تتعاون مع كل مؤسسات الدولة فيما يطلب منهامن دراسات وأبحاث ودورات تدريبية، بالإضافةإلى إنشاء وحدة دراسات الهجرة تابعة لمركز الدراسات الاقتصادية بالكلية مؤخرا، هذه الوحدة تم الاتفاق بينها ووزارتي الخارجية والهجرة لعمل مجموعة أبحاث لدراسة أسباب الهجرة غير الشرعية وكيفية التصدي لها، وقد بدأنا بالفعل بعمل العديد من الدراسات في هذا الشأن، بالإضافةإلى ندوات تمت لمناقشة الموضوع بدعوة وزيرة الهجرة والمختصين.

 

ماالذي يميز طالب كلية الاقتصاد والعلوم السياسية عن طلاب الكليات الأخرى؟

طالب الاقتصاد والعلوم السياسيةباحث اقتصاد وإحصاء، فخلق شخصية الباحث ليس بالأمر السهل فلابد أن يمتاز بعقلية نقدية وقدرة على التفكير وتحليل الأمور بشكل علمي ومنهجي حتى يميزه بين أقرانه في باقي الكليات الأخرى وهذا لا يقلل من  طلبة الكليات الأخرى .

 

ما أمنياتك الخاصة بتطوير التعليم العالي؟

التركيز على البحث العلمي وإيجاد آليات لتعديل القوانين الخاصة بنشر الأبحاث للأساتذة، فلايصحأنيمر على باحث عشر سنوات دون أن ينتج بحثا وينشره، ولابد من إجراء  تعديل في قانون تنظيم الجامعات يلزم الباحث بإنتاج بحث ونشرف داخل مجلات عالمية مرموقة، وربط مخرجات البحث العلمي في الجامعات المصرية بالمشاكل المجتمعية الملحةبحيث لا يكون الهدف من البحث العلمي النشر لغرض الترقية فقط لكن لحل مشكلات المجتمع، مع ضرورة أن يكون هناك رؤيةواضحة لفلسفة التعليم العالي،وما إذا كان من أجل بناء الشخصية أمسوق العمل فقط أم الاثنينمعا؟

 

في ختام الحديث إذا كانت هناك رسالة بمناسبة بداية العام الدراسيالجديد لمن ستوجهها،وماذا تسطر بداخلها؟

أوجه رسالة لأبنائنا من ذوي الهمم، الكلية تهتم بكم منذ سنوات فنحن من أوائل كليات القمة التي تم فيها تعيين أول معيدةكفيفة عام 2008، كما تم تعيينالعام الماضي معيدة أخرىمن ذوي الهمم، وأقول لهم"لا تهتموا بأحاديث لا أساس لها من الصحة بأن الكلية ترفضهم، فهذا الكلام مغلوط، وقد تقدمهذا العام للكلية عدد كبير من حالات الدمج ضمنهم حالات كثيرة من ذوي الهمم، وسيتم استقبالكم من جانب وحدة الاستشارات والدعم الطلابي للتعامل معكم خلال الأربع سنوات تنظم لكم العملية التعليمية، منكم من تميزوا وتفوقوا وعينوا بالكلية، أتمنى لكم المزيد من التفوق.

 

المصدر: إشراف: إيمان عبدالرحمن - سماح موسى - محمد عبدالعال - إبتسام أشرف- أمانى ربيع - جلال الغندور
  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 67 مشاهدة
نشرت فى 14 أكتوبر 2021 بواسطة hawaamagazine

ساحة النقاش

hawaamagazine
مجلة حواء أعرق مجلة للمرأة والأسرة المصرية والعربية أسسها إيميل وشكرى زيدان عام 1955، وترأست تحريرها الكاتبة أمينة السعيد، ومن يوم تأسيسها تواكب المجلة قضايا وهموم المرأة والأسرة المصرية والعربية. »

ابحث

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

13,211,607

رئيس مجلس الإدارة:

أحمد عمر


رئيسة التحرير:

سمر الدسوقي



الإشراف على الموقع : نهى عبدالعزيز