كتبت:أسماء صقر

 

تحلم كل ربة منزل أن يمضي الشهر بسلام دون خوف من عدم كفاية ميزانيتها لمتطلبات حياتها وأسرتها أو الحاجة إلى التنازل عن بعضها أو الاستدانة لتوفيرها، "حواء" حاولت أن تقدم لك بعض التجارب الحياتية التي نجح أصحابها في وضع ميزانية اقتصادية على "قد الإيد" تفىبمتطلبات أسرتك، فقط تابعينا في جولتنا بين صاحبات هذه التجارب الناجحةالذين حاولنا أن نرسم لك معهم ملامح خطة اقتصادية شهرية للعبور بمتطلبات أسرتك إلى بر الأمان بنجاح..

 

في البداية تقول نهاد عبدالغفار، ربة منزل:أشترى الاحتياجات الأساسية للمنزل  كاللحوم والأرز والمكرونة أول كل شهر وأحاول توفير مبلغ بسيط أدخرهحتى نهاية الشهر استخدمه للظروف الطارئة، فدخل زوجي محدود وعلينا توفير بعض المال للأوقات الصعبة،وأيضا أقوم بطهي الطعام  بكمية محدودة تناسب عدد أفراد الأسرة،كما ناقشت أبنائيبضرورة الاعتماد على استخدام الأمور الأساسية في حياتنا والادخار من مصروفهم لقضاء الإجازة الأسبوعية والخروجات والمشاركة مع الأصدقاء في النقود لقضاء يوم ترفيهي معا، فالتعاون أصبح ضرورة حياتية.

 

أما هند رفعت، ربة منزل فتعتمد على منافذ وزارة الداخلية "أمان" ومبادرة "كلنا واحد" فى توفير احتياجات أسرتها من السلع الغذائية والمستلزمات الأساسية، وتقول: عندما يتقاضى زوجي راتبه أقوم بشراء احتياجات البيت، وقمت بعمل جمعية بجزء من راتبه لشراء ملابس العيد للأبناء وقضاء احتياجاتهم.

 

وتقول ميرفت رضوان، ربة منزل: كان زوجي يمتلك سيارة خاصة به نستخدمها في قضاء الرحلات الترفيهية كالمصيف والتنزه مع الأصدقاء وزيارة الأهل والأقارب فعرضت عليه بيعها ووضع النقود في البنك والحصول على ربح شهري منها يساعدنا على المعيشة وغلاء الأسعار وتوفير متطلبات الأبناء وبالفعل وافق وأصبح دخلنا الشهري مناسب لاحتياجاتنا.

 

وتؤيدها في الرأي إيمان سلامة، ربة منزل وتقول: كنت أمتلك ذهب زواجي وفي ظل ارتفاع سعر الذهب قمت ببيعه ووضعت النقود في البنك وأصبح لدي ربح وعائد كل شهر من هذه النقود،وأحيانا أدخره في المنزل لاستخدامه عند الظروف الطارئة أوأستعمله في مصاريف البيت الأساسية وتعليم الأبناء.

 

وتقول كوثر حسين، ربة منزل: أعتمد على تربية الدواجن للتوفير فى ميزانية الشهر،وأستخدم بواقى الطعام فى إطعام الدواجن حتى لا أضطر إلى شراء الأعلاف، كما اشترك مع جيراني لشراء الفاكهة والخضراوات  جملة فهي وسيلة للتوفير في الميزانية.

 

هبه الجيوشي، ربة منزل اقترحتعلى زوجها مشاركة أحد من إخوته في الريف في شراء الماشية والماعز وذبحها وتخزين اللحوم في الثلاجة، وتقول: هذه الفكرة ساعدتنا كثيرا فى التوفير والادخار بجانب زيادة الود والترابط بين الإخوه، كما أفكر في شراء قطعة أرض زراعية وتأجيرها.

 

مشروعات صغيرة

تقول مروة جمال، ربة منزل: فكرت في أخذ قرض صغير من البنك لفتح محل لبيع الملابس الجاهزة بالتقسيط للتشجيع على الشراء وفي ذات الوقت أحقق مكسباوربحا بشكل مستمر يساعدني في مصاريف المنزل خاصة وأنزوجي ليس لديه دخل شهرى ثابت، وهذا المشروع سيساعدنا على مواجهة أعباء المعيشة وغلاء الأسعار،فالمرأة عليها دوركبير في تنظيم وترتيب الأولويات التي تحتاجها الأسرة، كما أنني ألبي طلبات الأبناء كمصاريف التعليم وغيرها أولا ثم بعد ذلك أقوم بشراء اللحوم والدواجن وأساسيات المنزل بالجزء المتبقي من الدخل.

 

وترى حنان علي، ربة منزل ضرورة التخلي عن بعض الرفاهيات والاستغناء عن الوجبات الجاهزة والمكلفة ماديا والمرهقة لميزانية الأسرة، وصنعها بالمنزل.

 

وتؤيدها في الرأي  صابرين حسن، ربة منزل وتقول: أرتب احتياجاتي الأساسية حيث أخصص جزءا من راتب زوجي لشحن عدادات الكهرباء والمياه والغاز مع الحرص على ترشيد استهلاكنا، ثم شراء السلع الأساسية كالأرز والمكرونة والزيت واللحوم، وتخليت عن شراء الرفاهيات كالشيكولاتة والمكسرات وأقوم بعمل الفيشار في المنزل للترفيه عن الأبناء وأحرص على توفير مبلغ مالي من وقت لآخر لاستخدامه عند حدوث الأزمات وتعرض الأسرة لضائقة مادية.

المصدر: كتبت:أسماء صقر
  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 230 مشاهدة
نشرت فى 9 فبراير 2023 بواسطة hawaamagazine

ساحة النقاش

hawaamagazine
مجلة حواء أعرق مجلة للمرأة والأسرة المصرية والعربية أسسها إيميل وشكرى زيدان عام 1955، وترأست تحريرها الكاتبة أمينة السعيد، ومن يوم تأسيسها تواكب المجلة قضايا وهموم المرأة والأسرة المصرية والعربية. »

ابحث

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

16,888,905

رئيس مجلس الإدارة:

أحمد عمر


رئيسة التحرير:

سمر الدسوقي



الإشراف على الموقع : نهى عبدالعزيز