نيللي سيد 

 

 الحلبة نبات عشبي حولي من فصيلة البقوليات، وتعتبر من الأعشاب شائعة الاستعمال على مستوى العالم كغذاء ودواء في نفس الوقت، فبذور الحلبة خالية من الكولسترول، وهي تحتوي على الزيوت الثابتة والطيارة، وكذلك على الطاقة والماء والبروتين والدهون والكربوهيدرات والألياف الغذائية والأحماض الدهنية المشبعة والسكريات، وعلى عناصر معدنية كالكالسيوم والحديد والمغنيسيوم والفسفور والبوتاسيوم والصوديوم والزنك وعلى فيتامينات (أ، ج، د، ب1، ب2، ب3، ب6) والفولات.

   تعتبر الحلبة علاجا فوريا لمشاكل واضطرابات المعدة، فهي بالإضافة إلى أنها فاتحة جيدة للشهية فهي تخفف من عسر الهضم، كما أنها تقلل بشكل كبير من حموضة المعدة وتعالج ارتجاع الحمض المعدي وعلاج التهاب المعدة، ولكونها غنية بالألياف فهي تفيد في علاج اضطرابات القولون والتخلص من الغازات وطرد سموم الغذاء، وهي طاردة  للديدان المعوية وعلاج للبواسير، كما تنشط عمل الكبد وتقويه وتعمل على تنقية الدم والتخلص من السموم، وكذلك تساعد في علاج فقر الدم وخفض مستوى الدهون الثلاثية والكولسترول بالدم.

  تساعد الحلبة في السيطرة على معدل ضربات القلب وضغط الدم مما يحد من فرص حدوث الجلطات والنوبات القلبية والجلطات الدماغية كما تعمل على حرق الدهون بالجسم وعلى خفض وزن الجسم أيضا، بالإضافة إلى كونها تعمل على الحفاظ على مستوى السكر بالدم، كما أن الألياف الموجودة في الحلبة تمنع تشكل أنواع كثيرة من السرطان حيث تساعد على حماية الغشاء المخاطي للقولون.

      توصف الحلبة للمرضى الذين يعانون من مختلف أنواع المغص الكلوي فهي تخفف من آلام المغص، وهى أيضا مدرة للبول مما يساعد في التخلص من الأملاح والحصوات، كما أن لها خصائص مضادة للأكسدة والجراثيم ولذلك فهي علاج فعال لحالات البرد و الإنفلونزا وخاصة عند خلطها بالعسل والليمون فهي تساعد على تخفيف السعال والتهابات الحلق واللوزتين و قرحة الفم وعلاج الرشح وضيق التنفس والتخلص من البلغم اللزج من الصدر والسل، وتساعد على خفض ارتفاع درجة حرارة الجسم وعلاج الحمى، تساعد الحلبة على البناء العضلي بالجسم وتعزز النشاط العصبي والعضلي وتكافح التشنجات العصبية بسبب قدرتها على منع التشنجات العضلية وهي مضادة للإرهاق وتساعد في علاج التهاب المفاصل وخلل الأنسجة، ويمكن استخدام الحلبة كأعشاب لتهدئة الأعصاب وكذلك هي مفيدة أيضا في علاج كافة مشاكل أمراض النساء وعلى الحد من آلام الطمث وتلطيف أعراض سن اليأس وعلى تحقيق الاستقرار للتقلب الذي يحدث للمرأة غالبا بين الطمث وانقطاعه.

      تعمل الحلبة على علاج بعض المشاكل الجلدية مثل البثور والحروق والإكزيما والتهابات الجلد وحتى مرض النقرس، كما تساعد في تجميل البشرة وتعالج جفاف الجلد والرؤوس السوداء الموجودة في الوجه والبثور والتجاعيد وعلاج حب الشباب، كما أنها أحد أفضل أغذية الشعر ولها تأثير قوي على الوقاية من تساقطه والعمل على نموه ومنع تكسيره وعلى تقويته وترطيبه والحفاظ على ليونته وعلى إعادة بناء نمو جذوره.

       تستخدم الحلبة بشكل كبير لزيادة إدرار الحليب للمرضعات حيث تعمل على زيادة نمو الخلايا اللبنية الجديدة وملء الثدي بالحليب، وهي بالطبع أحد أفضل غذاء للريجيم أثناء الرضاعة، لذلك فإن أفضل سبيل لزيادة اللبن في الثدي هو تناول الحلبة بشكل يومي أما أثناء  فترة الحمل فيجب توخي الحذر من تناولها، ويجب أن يكون هذا تحت إشراف الطبيب لأنها في هذه الحالة قد تسبب مشاكل خطيرة، حيث تقوم على تحفيز الرحم وتناولها يمكن أن يؤدي إلى التعجيل بالولادة ومن ثم ولادة طفل غير مكتمل النمو، ولا يتم تناولها إلا إذا كانت فوائدها تفوق مخاطرها، كما لا ينصح بتناول الحلبة للأطفال الأقل من عمر سنتين.

المصدر: نيللي سيد
  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 253 مشاهدة
نشرت فى 14 فبراير 2024 بواسطة hawaamagazine

ساحة النقاش

hawaamagazine
مجلة حواء أعرق مجلة للمرأة والأسرة المصرية والعربية أسسها إيميل وشكرى زيدان عام 1955، وترأست تحريرها الكاتبة أمينة السعيد، ومن يوم تأسيسها تواكب المجلة قضايا وهموم المرأة والأسرة المصرية والعربية. »

ابحث

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

19,713,340

رئيس مجلس الإدارة:

عمر أحمد سامى 


رئيسة التحرير:

سمر الدسوقي



الإشراف على الموقع : نهى عبدالعزيز