نيللي سيد 

 

السمسم من المحاصيل الزيتية وهو أحد أنواع البذور التي تتميز بحجمها الصغير وشكلها المسطح والبيضاوي، وتختلف هذه البذور في أحجامها وألوانها اعتماداً على نوعها، وهو يزرع في المناطق الاستوائية من آسيا وأفريقيا، والزيت الناتج عنه يحتوي على نسبة عالية من البروتينات والأحماض الدهنية والمركبات الفلافونية المضادة للأكسدة مما يساهم في احتفاظه بخواصه الطبيعية، وما زالت كثير من المجتمعات تعتمد على السمسم وزيته في غذائها وفي الطهي، كما يدخل في صناعة الحلوى والفطائر بالإضافة إلى الأغراض الطبية والعلاجية.

 تحتوي بذور السمسم على العديد من المركبات والعناصر الغذائية المهمة التي تكسب الجسم الكثير من الفوائد الصحية وهو خالي من الكولسترول ويمد الجسم بالطاقة والكربوهيدرات والألياف و السكريات والبروتينات والأحماض الأمينية والدهون والأحماض الدهنية، وعلى عناصر معدنية كالكالسيوم والحديد والزنك و الماغنيسيوم والفسفور والبوتاسيوم والصوديوم والنحاس والمنجنيز والسيلينيوم وفيتامينات (أ، هـ، ب1، ب2، ب3، ب6)، وحمض البانتوثنيك وحمض الفوليك والكولين.

 يقلل السمسم من خطر الإصابة ببعض الأمراض ويحسن من الحالات التي يعاني منها الإنسان خاصة وأنه يحتوي على الدهون الأحادية غير المشبعة بنسبة كبيرة والتي يمكن أن تساعد على خفض مستويات الكولسترول الضار وهو ما يسمي بمنخفض الكثافة (LDL) وذلك عند استخدامه بدلا من الدهون المشبعة مما يقلل من خطر الإصابة بأمراض القلب والسكتات الدماغية وهشاشة العظام وارتفاع ضغط الدم ويحافظ على صحة خلايا الدم الحمراء وذلك لاحتوائه على فيتامينات (ب)، كما أنه يحتوي على بعض المعادن التي تساهم في تطور خلايا الدم الحمراء ووظائفها.

يعزز السمسم عمليات التمثيل الغذائي وإنتاج الطاقة في الجسم وذلك لاحتوائه على بعض الفيتامينات المهمة، كما يعزز صحة الجهاز الهضمي وذلك لاحتوائه على الألياف الغذائية والتي يمكن أن تساعد على منع حدوث الإمساك، وكما يحتوي على كميات عالية من (الفايتوستيرول) وهي مركبات كيميائية موجودة بشكل طبيعيٍ في النباتات تساعد على منع امتصاص الكولسترول من الغذاء وتقليل خطر تطور أنواع معينة من السرطان، كما يعد مصدرا جيدا للبروتين بالنسبة للأشخاص الذين يتبعون حمية غذائية نباتية ويبحثون عن مصادر للبروتين النباتي بدلا من البروتين الحيواني، ويعد مصدرا غنيا بأحماض (أوميجا-3) الدهنية التي تساعد على تقليل الالتهابات والإجهاد التأكسدي الذي يمكن أن يزيد من سوء أعراض العديد من المشاكل الصحية بما في ذلك التهاب المفاصل والمحافظة على صحة الدماغ والقيام بوظائفه بالشكل الصحيح وتقليل مستوى الكولسترول الضار وخفض ضغط الدم وتحسين الوظائف الإدراكية، كما يحتوي على بعض الفيتامينات المهمة التي تساعد على المحافظة على قوة الشعر والعضلات والعظام، كما يمكن أن يساعد على تحسين حالات الكساح عند الأطفال وذلك لأنه يعد من الأغذية الغنية بالكالسيوم، ويمكن الحصول على هذه الفائدة عن طريق إضافة بذور السمسم المطحونة إلى الحمية الغذائية للأطفال المصابين بالكساح.

 

 

 

المصدر: نيللي سيد
  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 242 مشاهدة
نشرت فى 18 إبريل 2024 بواسطة hawaamagazine

ساحة النقاش

hawaamagazine
مجلة حواء أعرق مجلة للمرأة والأسرة المصرية والعربية أسسها إيميل وشكرى زيدان عام 1955، وترأست تحريرها الكاتبة أمينة السعيد، ومن يوم تأسيسها تواكب المجلة قضايا وهموم المرأة والأسرة المصرية والعربية. »

ابحث

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

20,066,479

رئيس مجلس الإدارة:

عمر أحمد سامى 


رئيسة التحرير:

سمر الدسوقي



الإشراف على الموقع : نهى عبدالعزيز