بقلم : مروة لطفى

كيف بكلمة "أحبك" تنقلني من دنيا اللا ممكن إلى أخرى جميع تفاصيلها وهوامشها تتأرجح بين نعم.. حاضر.. كل طلباتك أوامر.. فأنا أنت وأنت أنا؟!..وماذا في طلة عينيك ينسيني اللا جائز ويخطفني من كوكب الأرض  وبلا تخطيط ولا حد أدنى من الترتيب تأخذني إلى عالم الفضاء الشاسع، وبين لهفة الأشواق ودوار حنين العشاق نعيش معاً خارج إطار الكون غير معنيين بالوقت.. الناس.. أو حتى الزمن.. لنحيا أحلى مشاعر الهيام ربما لساعات.. أيام.. شهور.. أو حتى سنوات لا أعرف تحديداً كيفية حسابها، فحياتي معك لو طالت أو قصرت مجرد ثواني لا تذكر.. فأجندة العمر بكافة تواريخها متوقفة على يوم لقائنا.. ولو سألني أحد أين أنتما أو ماذا عن نهاية حكايتكما، لا أجد ما أقول سوى أريده هو وفقط.. فمعه انتقل من أرض الواقع لمجرة أخرى أتجول بين كواكبها على درجات الحب المختلفة كالشغف..الوجد..الهوى..النجوى..الغرام..الود.. لنستقر في "الخلة" بضم الخاء وفتح اللام وهي تعني لا مجال للمشاركة، فالخليل هو رفيق الدرب والروح وفقاً للمعجم اللغوي.. يعني ببساطة هو وفقط "خليلي".

***

الحب أن تتخيلي أن هذا الكون صنع من أجلك أنتِ وحبيبك فقط .. محمد صادق

المصدر: بقلم : مروة لطفى
  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 173 مشاهدة
نشرت فى 6 أغسطس 2020 بواسطة hawaamagazine

ساحة النقاش

hawaamagazine
مجلة حواء أعرق مجلة للمرأة والأسرة المصرية والعربية أسسها إيميل وشكرى زيدان عام 1955، وترأست تحريرها الكاتبة أمينة السعيد، ومن يوم تأسيسها تواكب المجلة قضايا وهموم المرأة والأسرة المصرية والعربية. »

ابحث

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

10,004,085

رئيس مجلس الإدارة:


رئيسة التحرير:

سمر الدسوقي



الإشراف على الموقع : نهى عبدالعزيز
عيادات الدكتور عزالدين الوروارى للنساء و التوليد و العقم