عادل دياب

"إلى حواء" صفحة يحررها قراء حواء.. أرسلوا لنا تعليقاتكم، آراءكم، مقالاتكم وإبداعاتكم الأدبية المختصرة شعرا ونثرا.. ناقشوا ما قرأتموه عبر صفحاتنا أو قدموا لنا اقتراحاتكم، وشاركونا أفكاركم.

وذلك عبر الإيميل

[email protected]

 

رأى فى التعليم عن بعد

 

قرأت الموضوع المنشور في مجلة حواء عن التعليم عن بعد، وأعجبنى أنكم طرحتم وجهات نظر مختلفة ناقشت الموضوع من مختلف الجوانب، وهذا ما شجعنى لأن أكتب لكم عن وجهة نظر تكونت لدى من خلال تجربتى كأم خلال العام الماضى ومن خلال حديثى مع العديد من الأمهات والأشخاص عن هذا الموضوع.

ببساطة يمكن أن ألخص وجهة نظرى في عدة نقاط تتمثل فيما يلى:

أولا أن التعليم عن بعد له إيجابيات كثيرة، مثل أن الطلاب سيصبحون أكثر قدرة على التعامل مع التكنولوجيا، وسيجدون المواد التعليمية متاحة في كل وقت وبالتكرار الذى يريدونه، وأنه سيخفف الزحام في المدارس ويحارب الدروس الخصوصية، ويوفر الكثير من الوقت والمال للأسرة وللدولة.

ثانيا: أن إيجابيات هذا النوع من التعليم تتوقف على وعى الطلاب وأولياء الأمور والمعلمين، وإلا تحولت إلى سلبيات، فعدم فهم الأهل وعدم قدرتهم على مساعدة أبنائهم أو متابعتهم، قد يجعل هؤلاء الأبناء يعجزون عن استيعاب ما يقدم لهم، أو يتكاسلون، ويستغلون الكمبيوتر والتاب في اللعب بدلا من الدراسة وتحصيل العلم.

ثالثا: أن هذا النوع من التعليم أصبح ضرورة بسبب التطور في العالم، وليس فقط لمواجهة انتشار مرض أو فيروس، فالعالم كله يتجه لزيادة الاعتماد على التكنولوجيا ولابد لنا من مواكبة العصر، حتى يتمكن أبناؤنا من أن يكونوا في نفس المستوى، وربما أفضل من مستوى أمثالهم في دول العالم المختلفة.

رابعا: أن نجاح هذا التعليم يتوقف على الجدية التي تتعامل بها كل الأطراف، وأن يكون هدف الأهل والطلاب والمعلمين جميعا، أن يحصل الأبناء على علم حقيقى وليس مجرد اجتياز السنة الدراسية والحصول على الشهادة.

 

عبير إسماعيل

القاهرة

 

***

قبل فوات الأوان

 

في يوم من الأيام كتب رجل لأحد أصدقائه القدامى "لقد جرحتك وكسرت خاطرك وفصلتنا الطرق ومشاغل الحياة، لكن الآن بعد مرور كل هذه الأعوام أردت أن أعتذر منك وأرجو أن يكون أثر الجرح قد زال، فقد انبعثت في قلبي ووجداني أجمل الذكريات والأيام التي عشناها معا، فقد كنا يوما أفضل صديقين". 

بعد مرور عدة أيام جاءه الرد برسالة تقول "لقد كان صديقك دائما يخبرني عنك، وعن جمال علاقته بك التي دامت لسنوات، وكان يتمنى لو يستطيع التحدث معك، لكن كانت كرامته وكبرياؤه تمنعانه من ذلك، والآن لا أعرف ماذا أقول لك، لقد مات أبي وهو يتمنى لو يمكنه الحديث معك يوما، فقد كان يصر دائما أنك كنت أصدق إنسان في هذا العالم، لم تسبب له الحزن ولا الجرح يوما.

العبرة من القصة، ألا ننتظر طويلا وأن نسابق بالاعتذار والصلح إذا شككنا أننا أسأنا لشخص عزيز علينا أو لشخص طيب ومحترم دون قصد، حتى لا يأتي الاعتذار متأخرا وحينها يكون لا قيمة له ولا فائدة منه، فبادروا بالسلام قبل فوات الأوان، ولا تجعلوا الكبرياء يفقدكم أجمل وأعز الأشخاص والعلاقات، وتذكروا دائما أن خيركم من يبدأ بالسلام.

 

إسماعيل صادق

بني سويف

المصدر: عادل دياب
  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 104 مشاهدة
نشرت فى 10 سبتمبر 2020 بواسطة hawaamagazine

ساحة النقاش

hawaamagazine
مجلة حواء أعرق مجلة للمرأة والأسرة المصرية والعربية أسسها إيميل وشكرى زيدان عام 1955، وترأست تحريرها الكاتبة أمينة السعيد، ومن يوم تأسيسها تواكب المجلة قضايا وهموم المرأة والأسرة المصرية والعربية. »

ابحث

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

9,982,473

رئيس مجلس الإدارة:


رئيسة التحرير:

سمر الدسوقي



الإشراف على الموقع : نهى عبدالعزيز
عيادات الدكتور عزالدين الوروارى للنساء و التوليد و العقم