تعتبر الدكتورة إيمان حسام الدين العباسى المدرس المساعد بكلية طب الأسنان جامعة عين شمس, هى أصغر وأول حكم دولى نسائى مصري، حيث التحقت بأول دورة لاتحاد الحكام فى 2004 وقتها كانت حكم درجة ثالثة لمدة ثلاث سنوات يليها حكم درجة ثانية ودرجة أولى كحكم محلى تابع للاتحاد المصرى للكاراتيه لتستأنف بعد ذلك باقى الاختبارت، لتصل إلى أول وأصغر حكم دولى نسائى فهى مازالت فى الثلاثين من عمرها.
تتحدث الدكتورة إيمان العباسى عن أول تحكيم دولى لها أنه كان فى بطولة العالم للكبار بباريس فى عام 2012 وتقول:"لقد اجتزت بعدها الامتحان لأصل إلى"قاضى ب كاتا" لأكون ضمن لجنة التحكيم فى بطولة العالم للناشئين والشباب بأسبانيا فى 2013، وبعدها وصلت إلى حكم"قاضى أ كاتا"(ودى أعلى حاجة فى الكاتا), لأصل بعدها إلى"قاضى ب كوميتيه" فى 2013 وتعتبر أيضا أعلى مرحلة فى تحكيم الكوميتيه.
المذاكرة زى التمارين
وماذا عن الدراسة والعمل؟
 أنا دفعة 2005 وحاصلة على ماجستير فى تقويم الأسنان, كما أن ترتيبى كان"الأولى" على الدفعة طوال الخمس سنوات الدراسة.. ولكن كل هذا لم يشغلنى عن الاهتمام بالجانب الرياضى فأنا منذ طفولتى أعشق الجمباز وبعدها الكاراتيه، وأخيرا سلاح الشيش الذى تفوقت فيه أيضا, فرسالة لكل شاب وفتاة هى الاهتمام بكل ما يمكن إنجازه فالمذاكرة لم تؤثر على التمرين ولا العكس وبالتالى أهم شيء هو تقسيم الوقت والتركيز والإنجاز بالإضافة إلى أن دعم الأسرة لي كان عاملا أساسيا فى تفوقى الدراسى والرياضى، فلولا تفهم أسرتي  لما استطعت النجاح والتمييز.
من الكاراتيه إلى سلاح الشيش.. كيف حدث ذلك؟
عندما تركت الكاراتيه لم يتوقف حبى للرياضة فاتجهت لسلاح الشيش, وحصلت على أول عرب فى لبنان وثانى أفريقيا فى تونس فى 2009مع العلم أننى كنت ضمن منتخب فريق الكاراتيه وضمن فريق منتخب سلاح الشيش أيضا.

وما أهم البطولات في حياتك؟
لقد بدأت منذ سن العاشرة حصلت على أول جمهورية بمختلف المراحل السنية حتى عام 2003 وهو وقت اعتزالى الكاراتيه واتجاهى للتحكيم, وأول عرب كاتا وأول كوميتيه أفريقيا ناشئين فى 1998, وأول أفريقيا كاتا فى عام 1998 و1999 و3003, وخامس عالم ناشئين فى 2001, ومركز أول فى دورة الألعاب الأفريقية بابوجا 2003 وغيرها من بطولات الكاراتيه, وفى سلاح الشيش حققت أول عرب فى لبنان عام 2002، وثانى أفريقيا فى تونس عام 2009، وشاركت فى أولمبياد الناشئين للسلاح فى موسكو وغيرها.
هل واجهتك صعوبات معينة كأول حكم دولى نسائى؟
كانت هناك مشكلة بشكل عام وهى اراتداء الحاكمات للحجاب وأخيرا فى بطولة ألمانيا الأخيرة تم الموافق عليه وهذا أمر إيجابى وأسعدنى بشكل شخصى, كما أن سن التقدم كحكم دولى تم تعديله من سن 30 سنة إلى سن 25 سنة، وبالتالى قد فتح الباب للمشاركة بشكل أكبر ومن هنا أرسل نصيحة لكل بنات "حواء".. "مافيش حاجة مابتحصلش" وكل ما تحتاجه هو الإرادة وتقسيم الوقت, فأنا سعيدة بالصورة الإيجابية التى تركتها بالخارج كنموذج للمصرية الناجحة.
ومن هى مثلك الأعلى؟
اعتبر كابتن مروة الحصرى - وهى مدربتى منذ بدايتى وحتى وصولى لمرحلة التحكيم - مثلى الأعلى ومشجعتى مع كابتن محى الدين أحمد نائب رئيس الاتحاد وعضو لجنة الحكام الدولية بالاتحاد الدولى للكاراتيه وأخى الدكتور إسلام العباسى وكابتن هيثم فاروق وهم أيضا حكام دوليون وساعدونى كثيرا وتعلمت منهم الكثير.
ويبقى حلم إيمان العباسى هو..
أحلم بحلمين، الأول أن انتهى من كافة مستويات التحكيم لأصل إلى حكم كوميتيه - وهى مرحلة أستطيع فيها التحكيم لكافة الماتشات مهما كانت صعوبتها أو مستوى لاعبيها - وعلى المستوى الشخصى"نفسى أولادى يكونوا أبطالا".

المصدر: أميرة إسماعيل
  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 87 مشاهدة
نشرت فى 15 ديسمبر 2014 بواسطة hawaamagazine

ساحة النقاش

hawaamagazine
مجلة حواء أعرق مجلة للمرأة والأسرة المصرية والعربية أسسها إيميل وشكرى زيدان عام 1955، وترأست تحريرها الكاتبة أمينة السعيد، ومن يوم تأسيسها تواكب المجلة قضايا وهموم المرأة والأسرة المصرية والعربية. »
جارى التحميل

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

5,778,811

رئيس مجلس الإدارة:

أ/ غالى محمد

رئيسة التحرير:

أ/ ماجدة محمود