على الرغم من الدور الكبير الذى تلعبه مواقع التواصل الاجتماعى ووسائل الاتصال الحديثة فى تواصل الطلاب وتعريفهم بآخر المستجدات بشأن المواد الدراسية ومواعيد الدروس والامتحانات إلا أنها باتت مصدرا مؤخرا لتداول الشائعات خاصة خلال فترة الامتحانات ما تسبب فى إصابة العديد منهم وأولياء الأمور بالقلق والتوتر.

فكيف يتعامل الطلاب وأولياء الأمور مع هذه الشائعات، وكيف يمكن التأكد من مصداقيتها، والأهم كيف يمكن للأم تجنيب أبنائها آثارها السلبية؟

في البداية تقول مديحة إبراهيم، أم لطالب فى الصف الثانى الثانوى: تداول الطلاب هذا العام معلومات كاذبة حول حذف وحدة من مادة التاريخ ما أحدث قلقا بينهم وتسبب فى ترك بعضهم لها وعدم مذاكرتها أو مراجعتها، وأظن أن جدول الامتحانات وقصر الفترة بين المواد سبب تصديق الطلاب لمثل هذه الشائعة، بالإضافة إلى كثرة قرارات الحذف التى تصدرها وزارة التربية والتعليم، لذا أنصح الأمهات بالرجوع إلى مدرس المادة للتأكد من صحة المعلومات المتداولة خلال أيام الامتحانات.

وتذكر سميحة طه، موظفة وأم لطالب في المرحلة الإعدادية أن من ضمن الشائعات التى تم تداولها هذا العام تغيير ساعة بدأ الامتحانات، وقد أحدث هذا توترا شديدا لي ولابني واضطررت للذهاب إلى المدرسة لأتأكد من هذه المعلومة لكننى لم أجد أحدا من المسئولين ليحسم الأمر، وأرى أن شائعات ما قبل الامتحانات أصبحت عادة ما جعلنى اعتبرها أمرا طبيعا لا يسبب لى القلق.

قرار رسمي

تقول مى عادل، موظفة: لدى ثلاثة أبناء في مراحل التعليم المختلفة وقد تعودت على سماع الشائعات لذلك لا أهتم بها ما لم يصدر قرار رسمي، لكن المشكلة أن المجموعات على "واتس آب" تتبادل تلك الشائعات وكأنها حقيقة، فمؤخرا نشر  بعض الطلاب معلومة عن تغيير موعد امتحان اللغة الثانية ما أشعرنى بالقلق لكننى لم أهتم لأنى أعرف أنه جدول رسمي.

أما منى إبراهيم، أم لطالبة في الصف الثاني الإعدادي فتقول: تعيش ابنتي حالة من التوتر بسبب كثرة الشائعات التي انتشرت عبر وسائل التواصل الاجتماعي في الفترة الأخيرة خاصة فيما يخص تغيير ساعة الامتحان وأرقام الجلوس، وللأسف لا نجد عادة من يحسم الأمر، فالصفحة الرسمية للمدرسة لا يهتم بها أحد، ومجموعات أولياء الأمور تتداول كل ما تسمعه.

اكتئاب الطالب

بعد سرد بعض الحالات ومعاناتها فى التصدي للشائعات أثناء الامتحانات توجهنا إلى د.عماد مخيمر، عميد كلية الآداب جامعة الزقازيق, وأستاذ علم النفس لمعرفة الآثار النفسية للشائعات على الطلاب وأولياء الأمور فيقول: الشائعة عبارة عن خبر غير صحيح لها أهداف غير واضحة، وللتأكد من صحتها على ولي الأمر مخاطبة وزارة التربية والتعليم عبر موقعها الرسمي أو التواصل مع المدرسة التابع لها الطالب، لأن الشائعات تؤثر على الجانب الانفعالي الذي يتسبب في اكتئاب الطالب وتوتره والذى يؤثر بدوره على الناحية المعرفية التي تؤثر على قدرته على الاستيعاب والتذكر.

ويضيف د. مخيمر: على الطالب الاهتمام بدراسته والتركيز على مراجعة دروسه جيدا وعدم الاستماع لأية شائعة خاصة أثناء الامتحانات، كما يجب على الأم عدم إظهار توترها أو خوفها من الشائعة لكن عليها تحرى الأمر بهدوء فكل معلومة تأتى دون سند رسمي غالبا تكون شائعة.

بيئة خصبة للشائعات

أما د. عزة أحمد صيام، أستاذة علم الاجتماع بكلية الآداب جامعة بنها فتنصح الطالب بالتحلى بالثقة، وأن يكون لديه نوع من الثبات النفسي كي يواجه أي شائعة أثناء امتحاناته، إلى جانب عدم الانسياق وراء أية معلومة كاذبة, والتركيز على المذاكرة والمراجعة المستمرة لدروسه، وأن يدرك أن فترة الامتحانات بطبيعتها وما تحملها من مخاوف لدى كافة أفراد المجتمع تعد بيئة خصبة للشائعات، وقالت: إن مشكلة المجتمع الأساسية نقل الشائعات باعتبارها حقائق لذا أحذر من تبادل المعلومات غير الموثوقة لعدم منحها مصداقية غير حقيقية.

عن طريقة تعامل وزارة التربية والتعليم مع الشائعات أثناء الامتحانات يقول أحمد خيري، المتحدث الرسمي  لوزير التربية والتعليم: تتعامل الوزارة بشكل سريع مع الشائعات المنتشرة خاصة من خلال وسائل التواصل الاجتماعي وأهمها الفيس بوك الذي يعمل على انتشارها بشكل كبير إذا لم نرد ونكذبها, ويكون تكذيب الشائعة عن طريق  الردود الصحفية والتليفزيونية والأخبار والبيانات الرسمية لتوضيح الحقائق.

ونصح خيري الآباء والأمهات بالتواصل مع الوزارة أو الإدارة التعليمية التابع لها أو المدرسة عند سماع أي شائعة وعدم والاهتمام بأية شائعة والاعتماد على البيانات والأخبار الرسمية من الوزارة والتواصل عن طريق الخط الساخن "19126".

 

<!-- /* Font Definitions */ @font-face {font-family:Arial; panose-1:2 11 6 4 2 2 2 2 2 4; mso-font-charset:0; mso-generic-font-family:auto; mso-font-pitch:variable; mso-font-signature:-536859905 -1073711037 9 0 511 0;} @font-face {font-family:"Cambria Math"; panose-1:2 4 5 3 5 4 6 3 2 4; mso-font-charset:0; mso-generic-font-family:auto; mso-font-pitch:variable; mso-font-signature:-536870145 1107305727 0 0 415 0;} @font-face {font-family:Calibri; panose-1:2 15 5 2 2 2 4 3 2 4; mso-font-charset:0; mso-generic-font-family:auto; mso-font-pitch:variable; mso-font-signature:-536870145 1073786111 1 0 415 0;} /* Style Definitions */ p.MsoNormal, li.MsoNormal, div.MsoNormal {mso-style-unhide:no; mso-style-qformat:yes; mso-style-parent:""; margin-top:0in; margin-right:0in; margin-bottom:10.0pt; margin-left:0in; text-align:right; line-height:115%; mso-pagination:widow-orphan; direction:rtl; unicode-bidi:embed; font-size:11.0pt; font-family:Calibri; mso-ascii-font-family:Calibri; mso-ascii-theme-font:minor-latin; mso-fareast-font-family:"Times New Roman"; mso-fareast-theme-font:minor-fareast; mso-hansi-font-family:Calibri; mso-hansi-theme-font:minor-latin; mso-bidi-font-family:Arial; mso-bidi-theme-font:minor-bidi;} .MsoChpDefault {mso-style-type:export-only; mso-default-props:yes; font-size:11.0pt; mso-ansi-font-size:11.0pt; mso-bidi-font-size:11.0pt; font-family:Calibri; mso-ascii-font-family:Calibri; mso-ascii-theme-font:minor-latin; mso-fareast-font-family:"Times New Roman"; mso-fareast-theme-font:minor-fareast; mso-hansi-font-family:Calibri; mso-hansi-theme-font:minor-latin; mso-bidi-font-family:Arial; mso-bidi-theme-font:minor-bidi;} .MsoPapDefault {mso-style-type:export-only; margin-bottom:10.0pt; line-height:115%;} @page WordSection1 {size:595.3pt 841.9pt; margin:1.0in 1.25in 1.0in 1.25in; mso-header-margin:35.4pt; mso-footer-margin:35.4pt; mso-paper-source:0;} div.WordSection1 {page:WordSection1;} -->

المصدر: سماح موسى
  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 62 مشاهدة
نشرت فى 9 مايو 2018 بواسطة hawaamagazine

ساحة النقاش

hawaamagazine
مجلة حواء أعرق مجلة للمرأة والأسرة المصرية والعربية أسسها إيميل وشكرى زيدان عام 1955، وترأست تحريرها الكاتبة أمينة السعيد، ومن يوم تأسيسها تواكب المجلة قضايا وهموم المرأة والأسرة المصرية والعربية. »

ابحث

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

6,466,676

رئيس مجلس الإدارة:

مجدى سبلة

رئيسة التحرير:

سمر الدسوقي



الإشراف على الموقع : نهى عبدالعزيز