حوار: سماح موسي

جميعنا مررنا  بمرحلة فشل سواء في حياتنا العاطفية أو المهنية، بعضنا ندب حظه ولام نفسه فحطمها ومنعها من فرص ناجحة قادمة، بينما اعتبرها الآخر خطوة نحو النجاح وإنذارا للإفاقة من علاقة فاشلة أو عمل ليس له قيمة واستغل فشله كدافع لبداية جديدة، وحتى نتعرف على الصعوبات التي تواجه الأشخاص بعد الإحساس بالفشل سواء في العمل أو الحياة العاطفية وكيفية مواجهتها كان لنا هذا الحوار مع د. محمد هاني، استشاري الصحة النفسية والعلاقات الأسرية.

في البداية ما الصعوبات التي تواجهنا بعد الفشل في العلاقات العاطفية، وكيف نتغلب عليها لنبدأ حياة جديدة ناجحة؟

بعد نهاية أي علاقة سواء كانت حب أو زواج يحدث للإنسان خلل نفسي نتيجة تعوده على وجود الطرف الآخر في حياته، ويعتبر فراقه نهاية حياة، وأكثر ما يرهق الفرد هو توقف عجلة الحياة فجأة فيفكر في ترتيب أوراقه من البداية، وحتى يتغلب على فشله عليه أولا أن يبعد تماما عن مراقبة الطرف الآخر عن طريق وسائل التواصل الاجتماعي ولا يتتبع أخباره وتصرفاته طالما أخذ قرار الفراق ويبتعد تماما عنه بجسده وتفكيره وقلبه، ومن الطبيعي أن يمر بمرحلة عدم الإدراك بعد الفراق فيكون لدى الطرف العاشق أملا للرجوع كما كان من قبل وبعدها يمر بمرحلة اليقين بمعنى أنه يعتاد على عدم وجود الطرف الآخر في حياته، وعليه في تلك المرحلة عدم الاستسلام للتفكير المفرط وعدم مراجعة الذكريات التي جمعته بالحبيب أو التواجد في الأماكن التي جمعتهما سويا، بالإضافة إلى ملأ وقت الفراغ، ولنعي أن خلال فترة التعافي قد  يحدث للشخص اضطرابات عاطفية، هذه الفترة وقتية تتراوح مدتها من شخص إلى آخر حسب درجة الحب، وهى من أصعب المراحل التي يمر بها الإنسان في حياته قد يفشل البعض في تجاوزها فيميل إلى الحنين للشخص ويعجز عن الابتعاد عنه لأنه في هذه المرحلة يكون هشا وضعيفا, فيضطر إلى العودة من جديد.

هل يختلف الوضع إذا كانت علاقة عاطفية عابرة عن الانفصال بعد الزواج؟

من الممكن أن يمر الزوجان بنفس المواقف والمراحل السابقة لكن يجبران على التفكير عشرات المرات في خطوة الانفصال خاصة مع وجود أطفال، وإذا انتهى الحب بينهما يضطرا إلى المحافظة على علاقة الصداقة والاحترام فيما بينهما حفاظا على نفسية الأبناء وتربيتهم بطريقة سليمة، وهناك حالات يقتنع فيها الزوجان بفكرة الانفصال وعدم الاستمرار تحت سقف واحد بسبب خيانة الزوج أو انعدام الثقة بينهما أو تعرض الزوجة للعنف، بالإضافة إلى اتفاق البعض على الطلاق الصامت حيث يعيشان معا كمظهر مجتمعي تجميلي دون مشاعر وبعدها يلجأ الرجل إلى علاقات أخرى بعيدة عن بيته دون أن يدرك أن هذه العلاقات مجرد مُسكن مؤقت، لذا على الزوجين أن يتناقشا للوصول إلى طريق السعادة والود بينهما ويبتعدا عن الخلافات الأسرية قدر المستطاع.

هل يوجد فرق في تأثير الانفصال العاطفي بين المرأة والرجل؟

الفيصل بينهما في درجة الحب، فإذا كان الرجل يحب الطرف المنفصل عنه بشكل كبير يتأثر بشكل أكبر من الطرف الآخر والعكس صحيح.

وماذا إذا كان الزواج قائما على عدم الاحترام والعنف أو توصل الطرفان إلى أن الانفصال في مصلحة الأبناء، كيف تكون مرحلة التعافي بالنسبة للطرف المتضرر؟

على الطرف المتضرر من العلاقة إذا سلك طريق الانفصال البحث عن كل ما هو مفيد فيعيش حياته ويحاول الاهتمام بصحته النفسية والعاطفية ومظهره الخارجي وعدم مصاحبة الأصدقاء الأكبر سنا لمرورهم بتجارب كثيرة أغلبها سيئة ما يعطيه انطباعا سيئا عن الحياة، مع أهمية الاقتراب من أشخاص إيجابيين وتجنب الأخبار السيئة التى تبعث بالنفس الكآبة التي تضره نفسيا، بالإضافة إلى ممارسة الرياضة واتباع نظام غذائي صحي.

وكيف يمكن مواجهة تبعات الفشل فى الحياة المهنية؟

لابد أن يعي الفرد أنه يمر طوال حياته بصدمات وعليه أن يحرص على تحويلها إلى دوافع نحو بدء حياة جديدة، وأن يتعلم من أخطائه وعدم تكرارها مرة أخرى، ويعمل على تنمية مواهبه وتعديل القصور فى شخصيته ويدرب نفسه على الاستعداد لمواجهة الفشل والتعامل مع الصدمة بهدوء للوصول إلى أفضل النتائج لأن العصبية لا تحل أية مشكلة بل تزيد من توتره، من ناحية أخرى يجب عليه اختيار المجال الذي يحبه بدءا من الدراسة حتى العمل، فالشخص الذي يعمل ما يحب يبدع في عمله وإذا فشل لا ييأس وتكون عودته أكثر قوة، أما إذا كان الشخص مجبرا على العمل في مجال لا يحبه فعليه أن يبتعد عن هذا المجال ويبحث عن مهنة يحبها.

هل توجد سمات معينة لاكتشاف الأشخاص الداعمين الحقيقيين من الزائفين؟

العلاقات الاجتماعية هى مواقف لاكتشاف حقيقة من حولك خاصة وقت الصدمات، وهناك سمات يمكن من خلالها اكتشاف الشخص الحقيقي بجانب المواقف وهو أن يكون الشخص  بطبعه حنونا يراعي مشاعر الآخرين، فضلا عن حفاظه على علاقته بالله فخوفه من ربنا يجعله يساعد من حوله ابتغاء مرضاته، ودائما أنصح بوضع مسافة وحدود مع الآخرين فلا أختار صديقا بعيدا عن حياتي وأكشف له عن أسراري بكل تفاصيلها حتى لا أندم، وعلى الفرد ألا يسعد بكثرة الأشخاص من حوله فما يهم انتقاء صديق واحد أو اثنين داعمين له، ولنعلم أن الإنسان مرشد وطبيب نفسه لابد أن يشغل نفسه بحياته فقط ويفكر لحل مشاكله دون اللجوء لأحد ولنعامل الناس بالمثل فمن أساء إلينا نتجنبه ونتجاهله ومن يدعمنا ندعمه بشدة.

المصدر: حوار: سماح موسي
  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 272 مشاهدة
نشرت فى 25 سبتمبر 2020 بواسطة hawaamagazine

ساحة النقاش

hawaamagazine
مجلة حواء أعرق مجلة للمرأة والأسرة المصرية والعربية أسسها إيميل وشكرى زيدان عام 1955، وترأست تحريرها الكاتبة أمينة السعيد، ومن يوم تأسيسها تواكب المجلة قضايا وهموم المرأة والأسرة المصرية والعربية. »

ابحث

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

10,167,973

رئيس مجلس الإدارة:

أحمد عمر


رئيسة التحرير:

سمر الدسوقي



الإشراف على الموقع : نهى عبدالعزيز
عيادات الدكتور عزالدين الوروارى للنساء و التوليد و العقم