بقلم : سمر الدسوقى

لفترة زمنية طويلة كان حلمنا جميعا تطوير العملية التعليمية، تطويرا يقوم على خلق أجيال تعرف كيف تكتسب المعلومة العلمية وتستفيد منها بشكل حقيقي على أرض الواقع أكثر من مجرد حفظها كوسيلة للنجاح .

بل وتستطيع تحقيق التميز والانتقال من مرحلة دراسية لأخرى دون الاعتماد على درس خصوصي أو مركز تعليمي يقدم الكبسولة التعليمية السريعة فقط من أجل اجتياز اختبار ودون تحقيق الهدف المنشود من التعليم ألا وهو تغيير وتطوير أبنائنا علميا.

إلى أن كانت توجيهات القيادة السياسية بضرورة تطوير العملية التعليمية بحيث تتحول المنظومة التعليمية ككل إلى منظومة قائمة على اكتساب المعرفة من خلال البحث العلمي والاعتماد على التطور التكنولوجي، ولدينا في هذا الإطار ما تم من خلال إطلاق بنك المعرفة كنهر للمعلومات الذي يستطيع الطالب الحصول منه على مبتغاه، وكذلك تطوير المناهج الدراسية وأنظمة الامتحانات والتقييم منذ مراحل التعليم الأولى، فإعداد وتأهيل المعلم، وهو الأمر الذي أدركنا جميعا مدى نجاحه في مواكبة ظروف العصر الراهن مع تعرضنا كسائر دول العالم لأزمة كورونا، فمما لا شك فيه أن هذه المنظومة التعليمية المطورة والتي تعتمد على التطور التكنولوجي كان لها دور فعال في استكمال أبنائنا لمناهجهم الدراسية بل واجتياز اختباراتهم النهائية إلكترونيا أو بواسطة إجراء البحوث العلمية، في ظل تعليق الدراسة بالمدارس كإجراء احترازي للحفاظ عليهم وحمايتهم من التعرض للإصابة بهذا الفيروس، وهو أمر لابد وأن يجعل البعض منا ممن كانت تنتابه مشاعر الخوف أو ربما القلق من هذا التغيير أن يدرك أهمية ما قطعناه من مراحل في إطار تطوير المنظومة التعليمية متطلعا إلى إكمال هذا التطوير في مختلف المراحل الدراسية وبشتى المناحي والطرق لأن التجربة على أرض الواقع قد أثبتت نجاحا بل وحاجة حقيقية لمثل هذا التغيير مواكبة لظروف وطبيعة العصر.

والآن وأبناؤنا يستعدون لعام دراسي جديد أقول دعونا نثق فيما تم اتخاذه من خطوات مدروسة للحفاظ على صحة أبنائنا وضمان انتظامهم خلال هذا العام بل واجتيازه بنجاح فلابد وأن نشعر أننا بين أيدي أمينة على أبنائنا ومستقبلهم العملي، فتحية واجبة لدكتور طارق شوقي، وزير التربية والتعليم والتعليم الفني على ما بذل من جهد في سبيل الحفاظ على مستقبل أبنائنا في كافة المراحل الدراسية، وخالص أمنياتي بالنجاح والتفوق لهم جميعا.

المصدر: بقلم : سمر الدسوقى
  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 82 مشاهدة
نشرت فى 15 أكتوبر 2020 بواسطة hawaamagazine

ساحة النقاش

hawaamagazine
مجلة حواء أعرق مجلة للمرأة والأسرة المصرية والعربية أسسها إيميل وشكرى زيدان عام 1955، وترأست تحريرها الكاتبة أمينة السعيد، ومن يوم تأسيسها تواكب المجلة قضايا وهموم المرأة والأسرة المصرية والعربية. »

ابحث

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

10,776,612

رئيس مجلس الإدارة:

أحمد عمر


رئيسة التحرير:

سمر الدسوقي



الإشراف على الموقع : نهى عبدالعزيز