نجلاء أبو زيد 

دنيا الحواديت

أصحاب الأخدود

يحكى أنه كان هناك ملك وله ساحر وعندما كبر سنه طلب من الملك أن يحضر له غلاما يعلمه السحر، فأحضر له الغلام وكان فى الطريق بين الملك والساحر راهب أحب الغلام كلامه وكان يقضى عنده معظم الوقت، وفى أحد الأيام رأى أسدا يقطع الطريق على الناس فأخذ حجر وقال اللهم إذا كان الراهب أحب إليك فاقتل الأسد، ورماه فقتله، وسمع ما حدث شخص يجلس مع الملك وكان أعمى فذهب للولد وقال له رد بصرى، فقال له سأدعو لك الله وعاد بصره، وعندما سأله الملك عمن أعاد له بصره أخبره أنه رب الغلام، وطلب الملك الغلام واتهمه بالسحر، لكنه قال إن الله هو الذى شفاه، فحاول الملك بكل طريقة قتله لكنه فشل، فقال له الغلام إذا أردت قتلى فاجمع الناس وقيدنى على جذع نخلة وخذ سهما من حقيبتى ثم قل بسم الله رب الغلام،  ففعل الملك ودخل السهم قلب الغلام ومات، فقال الناس آمنا برب الغلام، فجن الملك وأمر بحفر الأخاديد وأشعلوا النيران لقتل أهل القرية إذا لم يعودوا لعبادة الملك، فكان الناس يتسابقون للنار ويسمون برب الغلام.

 كلمة فى ودنك

رمضان فرصة ذهبية لتدريب ابنك على كل الصفات الطيبة اجتهدى فى الاستفادة منها.

 الصوم لا يعنى الكسل أو إجازة من المذاكرة لكنه تدريب للنفس على النظام والالتزام.

مراقبة الأبناء ضرورية بشرط ألا نشعرهم بعدم الثقة أو أنهم محاصرون وأن تتم على فترات متباعدة وبشكل غير ملحوظ لتحقق رغبتنا في حمايتهم وليس التضييق عليهم.

 

سؤال محيرنى

 نسيان الصلاة

 

 ابني يصوم رمضان بحماس لكن لا ينتظم في صلاته ودائما ينسى، وعندما نعاقبه يصلى يوما ثم يعود وينسى، أتعجب كيف ينتظم في الصيام ولا يصلى؟ وماذا أفعل لأحببه في الصلاة؟

ماما فاطمة

هذه مشكلة تشترك معكى فيها الكثير من الأمهات وقدم لنا رسول الله الطريقة المثلى لتعويد أبنائنا على الصلاة حيث قال صلى الله عليه وسلم: "مروا أبناءكم بالصلاة لسبع واضربوهم  عليها لعشر، وفرقوا بينهم في المضاجع"، وهنا على كل أم أن تتحدث عن الصلاة مع أولادها لأنها عماد الدين وموعد يدعو فيه الله عبده لملاقاتهم، وأن تصبر عليه ولا تعنفه فكلما حببت له الصلاة كان أكثر انتظاما فيها، وإذا كان يصوم فهذا جيد وعلينا تشجيعه بأن يستكمل عبادة الصوم بعبادة الصلاة لأن كلاهما من أركان الإسلام الأساسية، وكلما كان الوالدان حريصين على الصلاة كان الأمر أسهل، وقوله إنه ينسى عليك فى كل موعد أن تذكريه وتطلبى منه أن يصلى أمامك وأن يصطحبه والده للمسجد عندما تتاح له الظروف، عالجوا المشكلة بالصبر وبتكرار المحاولة لأن العنف لن يحقق شيئا، وابحثى بين أصدقائه عمن يصلى ومن لا يهتم واجعليه يزداد ارتباطا بمن يزيدونه إيمانا وحرصا على الصوم والصلاة.

 

حصة تربية أخلاقية 

الصوم ورخص الإفطار

الصوم فريضة عظيمة نحاول جاهدين تدريب أولادنا عليها وفى محاولتنا لجعلهم يحبون الصوم نكرههم فى المفطر، لكننا ننسى أن نشرح لهم أن بعض المفطرين معهم رخصة منحها الله لهم مما يجعلهم يجرحون مشاعر من يرونه يفطر لذا فكرنا فى سؤال المتخصصين كيف نحبب أولادنا فى الصوم ونشرح لهم رخص الإفطار؟

عن ذلك تحدثت مع د. سامية عبد الله، أستاذ علم نفس الطفل فقالت من الأسس التربوية التى على كل أم الاهتمام بها أن تشرح لابنها فى كل مناسبة القيم والفضائل المرتبطة بها وبشكل مبسط يتناسب مع مرحلته العمرية ليكون استيعابه للأمر سهلا عليه، وفى رمضان عندما نشرح له فضل الصوم وأنه من الفرائض الأساسية نشرح له من هم الذين سيعاقبون إذا أفطروا ومن منحهم الله رخص للإفطار بشكل بسيط دون الدخول فى تفاصيل قد لا يدركها ولا يستوعبها وتقلل حماسه للصوم، وهنا علينا الانتباه لأمر مهم جدا وهو ألا نربى أولادنا على الأحكام المسبقة على الآخرين، فنحن جميعا لا نمتلك مفاتيح الجنة والنار لنحدد من سيدخل الجنة أو النار، وأن نربيه على التماس الاعذار للآخرين فربما يكون هذا المفطر مريضا أو كبيرا فى السن أو لديه عذرا منحه الله عليه رخصة، فرمضان شهر القيم والمبادئ وفرصة لغرس الرحمة والعطف والإحساس بالآخرين وعدم جرح مشاعرهم، لذا ونحن ندرب أبناءنا على الصوم علينا تدريبهم على الرحمة حتى لا نجرح مشاعر الآخرين، فالصوم يهذب النفس ويعلمها الصبر، وعلينا أن نربيهم على تهذيب أنفسهم وترويضها وألا يقف اهتمامنا على تعويدهم على الصوم عن الطعام والشراب لكن الصوم عن كل ما هو سيئ فهذه أحد أهداف الصوم الأساسية، وبالشرح والتعليم لن يجرحوا مشاعر أحد وسيصومون الصوم بمفهومه الأوسع والأشمل.

 

 

المصدر: نجلاء أبو زيد
  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 123 مشاهدة
نشرت فى 5 إبريل 2024 بواسطة hawaamagazine

ساحة النقاش

hawaamagazine
مجلة حواء أعرق مجلة للمرأة والأسرة المصرية والعربية أسسها إيميل وشكرى زيدان عام 1955، وترأست تحريرها الكاتبة أمينة السعيد، ومن يوم تأسيسها تواكب المجلة قضايا وهموم المرأة والأسرة المصرية والعربية. »

ابحث

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

20,130,903

رئيس مجلس الإدارة:

عمر أحمد سامى 


رئيسة التحرير:

سمر الدسوقي



الإشراف على الموقع : نهى عبدالعزيز