بعثت قارئة برسالة تقول أبلغ من العمر 30عاماً ولم يسبق لى الزواج وأعانى من آلام شديدة مصاحبة للدورة الشهرية.. فما السبب فى حدوث هذه الآلام وهل من وسيلة لعلاجها ؟!..

- ونقول للقارئة: إن هناك نوعين من الآلام المصاحبة للدورة الشهرية أحدهما ألم الحيض المغصى والذى تبدأ أعراضه بمغص شديد يتركز أسفل البطن يصاحبه قئ وعادة ما تشعر به الأنثى أول يوم من نزول دم الحيض ويرجع حدوثه لأسباب مختلفة منها صغر حجم الرحم، ضيق فتحة عنق أو انهيار أجزاء كبيرة من بطانة الرحم مما ينجم عنه شعور بالألم عند نزول الدورة الشهرية وعادة ما يتحسن هذا النوع من الآلم بعد الزواج والولادة لاتساع ممر خروج دم الحيض.

أما النوع الآخر من الآلم فيطلق عليه آلم الحيض الاحتقانى حيث يبدأ قبل نزول الدم ببضعة أيام نتيجة احتقان منطقة الحوض بشدة بسبب التحضير لبدء الحيض فضلاً عن وجود احتقان ناجم عن التهاب المبايض أو عنق الرحم أو وجود ورم ليفى ومن ثم يعتمد علاج هذا النوع من الآلم على تشخيص المرض الموجود بالحوض وعلاجه..

وجدير بالذكر أن كثيراً من الإناث يشعرن بتوتر قبل بدء الدورة الشهرية يصاحبه متاعب جسمانية مثل الصداع، تورم القدمين، ألم الثدى وتورمه، قئ وامساك وانتفاخ ويرجع ذلك إلى زيادة إفراز هرمون الاستروجين خلال هذه الفترة مما ينجم عنه احتجاز كمية زائدة من الماء والملح فى الجسم فيحدث تورم بالمخ والثديين والقدمين وتظهر الاعراض السابقة لذلك ينصح الاطباء من تعانى من هذه الحالة بالامتناع عن تناول الملح فى الطعام خلال الاسبوع السابق لنزول الدورة.

المصدر: مروة لطفى - مجلة حواء

ساحة النقاش

hawaamagazine
مجلة حواء أعرق مجلة للمرأة والأسرة المصرية والعربية أسسها إيميل وشكرى زيدان عام 1955، وترأست تحريرها الكاتبة أمينة السعيد، ومن يوم تأسيسها تواكب المجلة قضايا وهموم المرأة والأسرة المصرية والعربية. »

ابحث

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

6,804,875

رئيس مجلس الإدارة:

مجدى سبلة

رئيسة التحرير:

سمر الدسوقي



الإشراف على الموقع : نهى عبدالعزيز