نيللي سيد  

 

       جوز الهند إحدى الفواكه الاستوائية الشهيرة والتي تنمو على الشواطئ وتستخدم منذ القدم وتدخل في صناعة العديد من المواد الغذائية والتجميلية، ويتم زراعتها الآن في الكثير من الدول حول العالم وتعد من الثمار الصحية والمفيدة واللذيذة، وتصنف بأنها واحدة من تلك الأطعمة الخارقة، وثمارها صلبة على شكل كرة، وعندما نقوم بفتحها نصل إلى اللحمة وهي الجزء الأبيض فيها أو ما يعرف باسم اللب، ويمكن استخدام اللب أو الحليب أو حتى زيت جوز الهند.

  تعتبر ثمرة جوز الهند مصدرا مهما للفيتامينات والمعادن والمغذيات التي تعود بالنفع على صحة الإنسان بشكل عام، وتحتوي على العديد من العناصر الغذائية المهمة، فهي تمد جسم الإنسان بالطاقة والكربوهيدرات والسكريات والألياف والبروتينات والأحماض الأمينية والدهون والأحماض الدهنية، وبعناصر معدنية كالكالسيوم والحديد والماغنيسيوم والفسفور والبوتاسيوم والصوديوم والزنك والنحاس والمنجنيز والسيلينيوم وبفيتامينات (ج، هـ، ك، ب1، ب2، ب3، ب6)، وحمض البانتوثنيك وحمض الفوليك والكولين.

 

تحتوي ثمرة جوز الهند على نسبة عالية من الألياف الغذائية والتي تلعب دورا مهما في تعزيز عملية الهضم وتحسينها والتقليل من المشاكل الهضمية، وقد يساعد تناول لب جوز الهند بانتظام في إنقاص الوزن، حيث تساعد الأحماض الدهنية متوسطة السلسلة الموجودة فيه بنسب كبيرة على حرق الدهون، بالإضافة إلى احتواء ثمرة جوز الهند على حمض (اللوريك) الذي يقوم بتحسين مستويات الكولسترول ويعمل على تعزيز مستويات الكولسترول الجيد ويساعد في تقليل دهون البطن، حيث ينعكس ذلك بشكل إيجابي على صحة القلب وكفاءته.

 

تحتوي ثمرة جوز الهند على عناصر غذائية مختلفة ومضادات للأكسدة التي تساعد في تقوية الجهاز المناعي وتساهم بكفاءة أكبر في مساعدة جسم الإنسان لمحاربة العدوى المختلفة وتخفيف الالتهابات، كما يعد جوز الهند مضادا للفطريات والفيروسات والبكتيريا والطفيليات مما يساعد في علاج بعض الأمراض كالتهابات الحلق والتهاب الشعب الهوائية والتهاب المسالك البولية والديدان، ونظرا لخصائصه المضادة للميكروبات يمكن أن يساعد تناول جوز الهند في القضاء على بعض البكتيريا غير المرغوب فيها الموجودة في الفم وحماية اللثة والأسنان من العدوى أو التسوس.

 

تستخدم ثمرة جوز الهند بالعديد من الطرق المختلفة وتشمل اللب الذي يقوم الناس عادة بتناوله بسبب قيمته الغذائية والزيت والحليب والماء، ومن فوائدها أنها تعمل على تقوية وتعزيز وظائف الدماغ وتنظيم مستويات السكر في الدم وخفض خطر الإصابة بالسرطانات المختلفة ومن أهمها سرطان القولون والثدي والحماية من ألم المفاصل، وقد وجد أنه على الرغم من أن جوز الهند يوفر عناصر غذائية ذات قيمة عالية إلا أنه من الأفضل تناوله باعتدال، حيث يحتوي على كميات كبيرة من الدهون المشبعة، كما قد يعاني بعض الناس من الحساسية تجاه جوز الهند بالرغم من كونه أمر نادر الحدوث.

 

 

المصدر: نيللي سيد
  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 290 مشاهدة
نشرت فى 3 مايو 2024 بواسطة hawaamagazine

ساحة النقاش

hawaamagazine
مجلة حواء أعرق مجلة للمرأة والأسرة المصرية والعربية أسسها إيميل وشكرى زيدان عام 1955، وترأست تحريرها الكاتبة أمينة السعيد، ومن يوم تأسيسها تواكب المجلة قضايا وهموم المرأة والأسرة المصرية والعربية. »

ابحث

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

20,426,573

رئيس مجلس الإدارة:

عمر أحمد سامى 


رئيسة التحرير:

سمر الدسوقي



الإشراف على الموقع : نهى عبدالعزيز