كتبت: أميرة إسماعيل 

 

رغم الشائعات التى يروجها أعداء الوطن لتقزيم إنجاز كبير بقدر العاصمة الإدارية الجديدة وتقليل أهميتها يبرز وعى المصريين كحائط صد أمام أى محاولات للنيل من مساعى مصر نحو تحقيق خطتها التنموية، تجلى ذلك فى إشادة عدد من المواطنين بالعاصمة وأهميتها الاقتصادية ودورها فى توفير فرص عمل لآلاف الشباب، والذين أكدوا على أن تنميتها والحفاظ عليها كواجهة حضارية مسئولية مجتمعية.

 

البداية مع سامى السيد، موظف والذى اعتبر العاصمة الإدارية الجديدة فرصة جيدة لمن يبحث عن وظيفة لأنها مازالت بحاجة إلى عمالة وموظفين، وهذا الشق الاقتصادى هام جدا لأى مشروع وبخاصة بحجم مشروع العاصمة الإدارية، داعيا الشباب إلى البحث فى الوظائف المعلنة هناك لأنها فرصة جيدة لتشغيل عدد كبير من المواطنين.

ويؤكد محمود الكومى، رجل أعمال أن العاصمة فرصة للاستثمار وفتح مجالات عديدة لأبنائنا فى سوق العمل المتنوعة ما يساهم فى دفع عجلة الاقتصاد وتحسين دخل الفرد والأسرة.

 

"العاصمة الإدارية الجديدة فرصة لتخفيف الزحام فى القاهرة وضواحيها" هذا ما أشار إليه محمد عبد الفتاح، كيميائى وقال: انتقال عدد من المواطنين إلى العاصمة سيخفف الزحام فى القاهرة، كما أن الحركة والانتقال إلى هناك - أى فى العاصمة الإدراية- سيكون أسهل وأسرع وهذا أمر إيجابي ومهم فى حد ذاته.

 

واجهة حضارية واقتصادية

تشير سارة خيرى، طبيبة إلى أن العاصمة الإدارية واجهة حضارية مهمة لمصر يجب الاعتناء بها لأنها تعكس صورة المصريين أمام العالم، مناشدة الأسر التى ذهبت للإقامة هناك أن تحافظ على رقى المكان وأن تساهم فى أن يظل هذا المكان نظيفا ومتميزا.

 

أما سحر حسن، ربة منزل فتقول: ذهبت بالفعل إلى العاصمة الإدراية الجديدة لأنني أنوى الانتقال إلى هناك ولاحظت المجهود المبذول فى هذا الصرح العظيم، فالطرق هناك ممهدة وميسرة وحركة الانتقال سهلة بالإضافة إلى تواجد المطاعم والمحلات التى تسهل كثيرا على حياة المواطنين هناك.

 

وترى سناء عبد اللطيف، مدرسة أن العاصمة مشروع اقتصادى وحضارى يضيف إلى مكانة مصر العالمية ولابد أن ندرك قيمتها ونحافظ عليها ونسعى لتطويرها وإضافة كل ما هو جديد إليها.

 

مدينة سكنية ذكية متكاملة

توضح د. هند فؤاد السيد، أستاذ علم الاجتماع المساعد بالمركز القومى للبحوث الاجتماعية والجنائية أن العاصمة الإدارية الجديدة إحدى نماذج المدن الذكية الموجودة على أرض مصر وهى صرح حضارى متميز يليق بعاصمة الجمهورية الجديدة، وكغيرها من المدن الجديدة تعد إحدى الوسائل التى تعمل بها الدولة لمواجهة التكدس السكانى والزحام الموجود فى محافظة القاهرة الكبرى، لذا فهى تترك العديد من الآثار على حياة المواطنين خاصة أنها تختلف عن المدن السكنية الجديدة التى أنشأتها الدولة مثل السادس من أكتوبر والعاشر من رمضان وغيرها فى المحافظات بأنها لا تمثل مدينة سكنية فحسب بل تجتمع فيها المصالح الإدارية والبنوك والشركات وغيرها فهى عاصمة لمصر، وأيضا مدينة ذكية تستخدم تطبيقات الذكاء الاصطناعى فى العديد من الشركات والأعمال ما جعلها جاذبة للمواطنين لقدرتها على تغيير نمط حياتهم للأفضل والأسهل.

وتتابع: تلك المدينة وغيرها تجذب فئات بعينها للسكن فيها كالشباب والمتزوجين حديثا والمشتغلين بالمدينة عن غيرهم من كبار السن لأنها مدن تحتاج لهذه الفئات القادرين على التكيف مع الحياة الذكية بها.

 

المصدر: أميرة اسماعيل
  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 198 مشاهدة
نشرت فى 3 يوليو 2024 بواسطة hawaamagazine

ساحة النقاش

hawaamagazine
مجلة حواء أعرق مجلة للمرأة والأسرة المصرية والعربية أسسها إيميل وشكرى زيدان عام 1955، وترأست تحريرها الكاتبة أمينة السعيد، ومن يوم تأسيسها تواكب المجلة قضايا وهموم المرأة والأسرة المصرية والعربية. »

ابحث

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

20,825,416

رئيس مجلس الإدارة:

عمر أحمد سامى 


رئيسة التحرير:

سمر الدسوقي



الإشراف على الموقع : نهى عبدالعزيز