أصحابي الأعزاء صديقتنا ميرنا أصيبت بصدمة عند سماعها خبر طلاق ابن عمها بعد زواج استمر لمدة 8 سنوات فقد كانت تعتبر قصة حبهما من أجمل الحكايات.

فكيف تدهور الحال ليصل الأمر إلى الطلاق؟ إن ميرنا لاتزال تتذكر تفاصيل حكاية حب ابن عمها, كانت وقتها طفلة صغيرة لا يلتفت أحد لها ما مكنها من سماع القصة منذ بدايتها في مدرجات الجامعة وتطورها وكيف عارضت الأسرتان حب التلاميذ ما زاد ابن عمها إصرارا وكان يعمل ليل نهار وهو مازال طالبا ليوفر مصاريف الزواج, وبعد التخرج واصل كفاحه وحبيبته تقف بجواره متحملة ضغوط عائلتها, ووافقت على الزواج بأقل الإمكانات..

لكن كانت الصدمة بانفصالهما الذي كشف عن كم من الخلافات منذ فترة طويلة..

حاولت الجدة شرح الموقف لميرنا موضحة أن الأمر كان مجرد عناد مع الأهل, وبدل من أن يعرف كل واحد الطرف الآخر ضيع الوقت في تحدى أسرته.

- فأبدا.. لم يكن يحبها.

المصدر: بقلم : إيمان العمري
  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 190 مشاهدة
نشرت فى 26 ديسمبر 2018 بواسطة hawaamagazine

ساحة النقاش

hawaamagazine
مجلة حواء أعرق مجلة للمرأة والأسرة المصرية والعربية أسسها إيميل وشكرى زيدان عام 1955، وترأست تحريرها الكاتبة أمينة السعيد، ومن يوم تأسيسها تواكب المجلة قضايا وهموم المرأة والأسرة المصرية والعربية. »

ابحث

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

8,307,244

رئيس مجلس الإدارة:


رئيسة التحرير:

سمر الدسوقي



الإشراف على الموقع : نهى عبدالعزيز