فى رحاب الدقات وبجانب خبايا الأيام تكمن الأحلام,وجودها يجعل قلوبنا تعيش وتستمر فى النبض,فهى ضرورة لصحة العقل والجسد كما يقول عالم النفس الأشهر سيجموند فرويد فى تعريفها, إن الأحلام هي وسيلة تلجأ إليها النفس لإشباع رغباتها ودوافعها المكبوتة خاصة التي يكون إشباعها صعباً في الواقع.

بادرالعديد من علماء العرب أمثال, محمد بن سيرين, وابن خلدون بتحويلهاإلى علم يحتمل كل الفرضيات والنظريات,قدموا مناهج فى تفسيرها وتحليلها.

وبعيدا عن كون الأحلام علم له مقاييسه وتفسيراته من الناحية النفسية أو الدينيةتظلالأحلام يقظة أو منام هى حالة من الهروب ورغبة تحقيق الخيال البعيد, ويختلف الحلم من فرد لآخر وحتى من المرأة للرجل, فأحلام المرأة عاطفية تتجه نحو أمانيها البعيدة المنال وطموحاتها التى اعتادت إخفاءها عن المجتمع الذى أصبح هو المرجع  لأحلامها, لأمنياتها, حتى لأوجاعها.

الرواسب التى تتركها الذكريات داخلنا تنسج خيوطا حالمة تروادنا فى المنام وتعنى بطموحاتنا والسعى فى تحقيقها,فقبل أحلام الطموح والعمل مرت بجانب دقات قلوبنا أحلام روايات الأميرات, تلك الأحلام المذهبة التى نغزلها منذ نعومة أظافرنا وعندما نصطدم بالواقع وتخالفه تلك الأمنياتتفيق من سباتك وتختار أحلامك من نادى العادات والتقاليد.

وفى رحلة البحث عن توازنها بين الأحلام والحقيقة قد يفقدها الطموح روحها,فصراعها الأبدى مع حقيقتها يتجلى فى اختيار بين حياتين تريد الجمع بينهما فى رؤية مختلفة للسعادة والإيمان, مع كل دقات عصر جديد تظهر رؤية مختلفة ومتطورة لدور المرأة ينعكس هذا بالتالى على أحلامها التى تتغير مع تغير الزمن.

الأحلام لاتنفصل عن الطموح, لا تنفصل عن الواقع, قد تهمل أحلام وقد تتحقق أحلام وتتسبب فى تعاستنا أحلام أخرى لكنها تظل نفحة الضوء فى الزوايا المظلمة.

المصدر: بقلم : إيمان الطيب
  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 107 مشاهدة
نشرت فى 25 إبريل 2019 بواسطة hawaamagazine

ساحة النقاش

hawaamagazine
مجلة حواء أعرق مجلة للمرأة والأسرة المصرية والعربية أسسها إيميل وشكرى زيدان عام 1955، وترأست تحريرها الكاتبة أمينة السعيد، ومن يوم تأسيسها تواكب المجلة قضايا وهموم المرأة والأسرة المصرية والعربية. »

ابحث

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

8,868,135

رئيس مجلس الإدارة:


رئيسة التحرير:

سمر الدسوقي



الإشراف على الموقع : نهى عبدالعزيز
عيادات الدكتور عزالدين الوروارى للنساء و التوليد و العقم