كتبت : نجلاء أبوزيد

ابنتي تعانى كوابيس وتصرخ وهى نائمة، أشقاؤها يسخرون منها ويصفونها بالمجنونة والمزعجة فكيف أساعدها؟

ماما سلوى.

الصراخ أثناء النوم عادة يكون انعكاسا للحالة النفسية للطفل وقد يكون رسالة لما يعجز عن البوح به، ولذلك هو نادر الحدوث للطفل العادى وإن حدث يكون بسبب مشاهدته لشيء مرعب أو سماعه لقصة مرعبة لكن تكرار حدوثه يعنى أن هناك ضغطا ما تعانى منه ابنتك وعليك طمأنتها والجلوس معها ومساعدتها على العودة للنوم مطمئنةأنك لن تتركيها، وربما تكون سخرية من في البيت من صراخها أحد أسباب استمرار الصراخ، وتكرار السخرية من عوامل ضعف الثقة بالنفس وعدم الأمان، اهتمي بالبحث في الظروف المحيطة بابنتك بعلاقتها بأخواتها وأصدقائها، وهل تكثر صرخاتها في الإجازة أم الدراسة؟ اجلسي معها وتحدثي معها بشكل غير مباشر ربما تفضفض لك واعلمي أن صرخاتها وهى نائمة استنجاد ليشعر أحد بما تعانيه في صمت  فربما لا تحظى باهتمام وعناية منك كأم وربما تكون هناك مشاكل بينك وبين زوجك فتخاف على استقرار البيت، حاولي منحها أكثر من فرصة للراحة النفسية، اصطحبيها لبعض الأماكن المفتوحة وادخلي الفرحة والبهجة في حياتها،إذا كنت تعملين ومشغولة عنها خذي إجازة يومين وأقضي معها وقتا أطول وامنحيها المزيد من الحب واحضنيها بقوة قبل النوم، واقرئى معها بعض الآيات وأخبريها أنك تشعرين بهاوأنك معها وتدريجيا عندما تحظى بالاهتمام والحب ستشعر بالأمان ويختفى الصراخ.

المصدر: كتبت : نجلاء أبوزيد
  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 144 مشاهدة
نشرت فى 7 أكتوبر 2021 بواسطة hawaamagazine

ساحة النقاش

hawaamagazine
مجلة حواء أعرق مجلة للمرأة والأسرة المصرية والعربية أسسها إيميل وشكرى زيدان عام 1955، وترأست تحريرها الكاتبة أمينة السعيد، ومن يوم تأسيسها تواكب المجلة قضايا وهموم المرأة والأسرة المصرية والعربية. »

ابحث

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

13,469,287

رئيس مجلس الإدارة:

أحمد عمر


رئيسة التحرير:

سمر الدسوقي



الإشراف على الموقع : نهى عبدالعزيز