نجلاء ابوزيد

الكثيرون ممن حولي يحسدونني على تفوق ابنى ويسخرون من مشكلتي معه، لكنى أخاف عليه فهو متفوق لكنه إذا حصل على الترتيب الثاني يظل يبكى ويتعصب دائما،أشعرأنه متوتر وقلق ولا أعرف كيف أجعله متفوقا وطبيعيا قادرا على تحمل الصدمات وأن غيره قد يتفوق عليه؟

ماما سوما

<!--بداية نعمة من الله أن يكونلا يزال هناك من أبنائنا من يحرص على التفوق وأن يعي أهمية أن يكون له ترتيب متقدم، لكن أتفق معك أن هناك مشكلة لدى ابنك فكونه متفوقا شيئا محمودا لكن كونه لا يريد أن يكون سوى الأول ولا يستوعب الهزيمة في المنافسات الرياضية الأمر هنا يحتاج إلى وقفةحقيقية والجلوس معه ومنحه فرصة التعبير عن نفسهلأنه هنا يحاول جذب انتباهكم ورضاكم، وهذا يعنى أنه يعانى حرمانا عاطفيا داخل البيت ولا يجد اهتماما إلا عندما يتفوق دراسيا، وعليك مراجعة أسلوبك في التعامل معه ومع باقي أشقائه لأن ما يمارسه من غضب وعنف عند حصوله على المركز الثاني يعنى توتره وعدم استقراره نفسيا، وأن هناك أمرا لا يستوعبه يشكل له ضغطا نفسيا يجعله لا يتقبل الخطأ ويعتبره هزيمة، وهنا عليك بداية إشراكه في ألعاب جماعية لا فردية مع منحه حبا وحنانا غير مشروط، وإذا كنت تفخرين بتفوقه الدراسي فلا يجب أن تشعريه أن هذه هي ميزته الوحيدة لأنك بهذا السلوك غير الواعي تشعرينه أن أهميته تكمن في ترتيبه،راجعى طريقتك معه وستجدينأن العلاج يبدأ من الاحتواء والاحتضان وإشعاره بأهميته أيا كان ترتيبه.

المصدر: نجلاء ابوزيد
  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 133 مشاهدة
نشرت فى 16 ديسمبر 2021 بواسطة hawaamagazine

ساحة النقاش

hawaamagazine
مجلة حواء أعرق مجلة للمرأة والأسرة المصرية والعربية أسسها إيميل وشكرى زيدان عام 1955، وترأست تحريرها الكاتبة أمينة السعيد، ومن يوم تأسيسها تواكب المجلة قضايا وهموم المرأة والأسرة المصرية والعربية. »

ابحث

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

14,566,483

رئيس مجلس الإدارة:

أحمد عمر


رئيسة التحرير:

سمر الدسوقي



الإشراف على الموقع : نهى عبدالعزيز