حوار: أميرة إسماعيل 

 

يشكل الطلاب الجامعيين فئة كبيرة من الشباب الذين هم عماد الحاضر وأمل المستقبل، لذا تتوجه لهم الأنظار ويتزايد الاهتمام بهم فى مختلف المناسبات، فمع بداية كل عام يقدم المختصون النصائح التى تساعدهم على استقبال الحياة الجامعية وكيفية التصرف فى مختلف المواقف التى قد يتعرضون إليها، ومع قرب الانتخابات الرئاسية يعول عليهم ومشاركتهم فى ذلك الاستحقاق.

"حواء" حاورت د. إلهام يونس، رئيس قسم الإذاعة والتلفزيون بأكاديمية الشروق، ومدير مهرجان الشروق لإبداعات طلاب الإعلام، ومدير تحرير مجلة البحوث والدراسات الإعلامية، والمشرف العام أيضا على مشروعات التخرج والتدريب العملى لطلاب قسم الإذاعة والتلفزيون حول كيفية تهيئة الطالب للحياة الجامعية تعليميا واجتماعيا، وأهمية مشاركته السياسية الإيجابية ودوره فى الانتخابات الرئاسية المنتظرة.

 

فى البداية كيف يستعد الطالب تعليميا واجتماعيا للحياة الجامعية؟

على مدار الحياة الجامعية لدينا توجه ثابت وهو أنه لابد من تنمية الطلاب ثقافيا وسياسيا واجتماعيا من خلال الأنشطة المتعددة والمتنوعة والتى يتهيأ لها فى الموسم الثقافى والذى يبدأ فى الجامعة مع الأسبوع الأول لبداية العام الدراسى، فطالب الإعلام على سبيل المثال يمكنه الحصول على تدريبات متنوعة خلال فترة الصيف، سواء فنون الإنتاج الإعلامي المختلفة والذى يتم من خلال بروتوكولات التعاون مع الهيئة الوطنية للإعلام ومعهد التدريب الإذاعي والتلفزيون التابع ل "ماسبيرو"، وذلك لأنه بمجرد انتهاء الطالب من الامتحانات يبدأ التدريب الخارجى مع المؤسسات التى يتم توقيع التعاون معها، وأذكر أيضا التعاون مع مدينة الإنتاج الإعلامي وبالتالى يكون لدينا دورات إعلامية متنوعة، وهذا هو الاستعداد من الناحية الجامعية العلمية، أما من الناحية الاجتماعية فنحن نوفر خدمات اجتماعية كثيرة للطلاب مثل مجموعة من الرحلات وكذلك الزيارات الميدانية ومجموعة من الأنشطة الثقافية مثل حضور العروض المسرحية، زيارات لمجمع الأديان وغيرها وذلك لتنمية الروابط الاجتماعية فيما بينهم ومن ناحية أخرى نربط الطلاب بالكنوز المصرية التى تتميز بها مصر دون باقى البلدان.

 

وماذا عن أهمية المشاركة السياسية لطلاب الجامعة؟

تعد المشاركة السياسية لطلاب الجامعة مهمة جدا وهو ما نؤكد عليه دائما فى كل محاضراتنا، حيث نوضح للطالب أهمية أن يعيش حياة ديمقراطية سليمة يشعر من خلالها بأنه مؤثر وأن له صوتا انتخابيا يمكنه من خلاله اختيار من يراه مناسبا للمنصب المجرى عليه الانتخابات سواء رئاسية أو برلمانية، وهناك نموذج مصغر يحدث فى الجامعة وهى انتخابات الاتحادات الطلابية والتى من خلالها يتم دعوة الطلاب للمشاركة فى التصويت فى انتخابات أعضاء اتحاد الطلبة فى مختلف اللجان والتى من خلالها يعتاد الطالب منذ السنة الأولى فى الجامعة أن عملية التصويت فى الانتخابات سواء داخل الجامعة أو خارجها هى سلوك طبيعى وصحى للغاية ولابد أن يتعود عليه فى حياته بشكل عام، كما نحرص على تعريفهم بما يتم إنجازه على أرض الواقع من مشروعات من خلال تكليفهم بعمل أفلام وثائقية عن مشروعات التنمية مثل العاصمة الإدارية، وشبكة الطرق، والقطارات السريعة، والحالة العامة التى تشهدها الجمهورية الجديدة والتى تمثل محور اهتمام كبير بالنسبة لشباب الجامعة.

 

وهل يقتصر دور شباب الجامعة فى الانتخابات الرئاسية على الإدلاء بأصواتهم؟

دور الشباب مهم جدا فى هذه المرحلة أولا لأنهم جزء كبير من اهتمام الرئاسة، وقد ظهر ذلك بشكل واضح فى مؤتمرات الشباب التى تم تنظيمها على مدار السنوات السابقة، وكذلك الاهتمام والدعم الذى قدم لشباب ذوى الإعاقة أو غيرهم، وكذلك الدعم الذى قدم للرياضيين والمتفوقين علميا والمنح الدراسية وإعادة تأهيل المبانى الجامعية وإنشاء الجامعات الأهلية، بالإضافة إلى أن هناك خدمات كثيرة تم تقديمها للطالب الجامعى أو للشباب بشكل عام، ومع هذا الاهتمام الذى يتزايد عاما تلو الآخر من قبل الدولة يتعاظم دور الطالب نحو وطنه عبر نقل ما يتم من إنجازات وما يلمسه من إيجابيات تتحقق على أرض الواقع.

 

وأخيرا ما الرسالة التى توجهينها للشباب؟

أدعو كل الطلاب للمشاركة السياسية بالتوجية والتعليم والقاء الضوء على الإيجابيات وتعزيز الشعور بالانتماء والولاء لهذا البلد وأن نكون يد العون للأصغر سنا لتوجيههم وتعليمهم بأن ما يحدث فى بلدنا من تطوير أمر لا يستهان به، وأن المشاركة فى الانتخابات هى فرصة رائعة للجميع، وأهمس فى أذن كل طالب قائلة: لابد أن تكون مواطنا مصريا واعيا ومشاركا سياسيا واجتماعيا وفنيا وأمنيا ولا تشارك فى التزييف ولا تساعد أبدا فى تشوية سمعه بلدك وأنت بالفعل قادر على أن تكون إيجابيا من خلال وجودك وتعلمك فى الجامعة وشعورك بالولاء والانتماء لهذا المكان.

 

 

المصدر: حوار: أميرة اسماعيل
  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 302 مشاهدة

ساحة النقاش

hawaamagazine
مجلة حواء أعرق مجلة للمرأة والأسرة المصرية والعربية أسسها إيميل وشكرى زيدان عام 1955، وترأست تحريرها الكاتبة أمينة السعيد، ومن يوم تأسيسها تواكب المجلة قضايا وهموم المرأة والأسرة المصرية والعربية. »

ابحث

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

19,088,743

رئيس مجلس الإدارة:

أحمد عمر


رئيسة التحرير:

سمر الدسوقي



الإشراف على الموقع : نهى عبدالعزيز