قسم نسمعه كثيرا من رجال يحلفون به لأتفه الأسباب ويستخدمونه كوسيلة من وسائل الضغط علي زوجاتهم والآخرين ممن حولهم بدون وعي منهم لمدي خطورة وقوة هذا القسم الذي قد يصل بهم لتدمير أسرهم وخراب بيوتهم.

حول هذا القسم واستخدامه «عمال علي بطال» وبدون مبرر دار تحقيقنا.

لبداية من ملاحظة شخصية لأحد الباعة الجائلين وهو يحلف كل دقيقة أثناء تواجدى أمامه للشراء ويقسم بالطلاق من زوجته أن بضاعته هى الأقل فى السعر والأفضل فى الجودة.. وقتها سألته وماذا لو كانت هناك بضاعة أخرى مثل بضاعتك أفضل وأرخص فأكد أن هذا أكل عشه وهو لا يقصد تطليق زوجته وأن هذا القسم مجرد كلمات يردها علي لسانه وأنها «لزمة» من لوازم العمل، لكن نيته سليمة لا يقصد بها أبدا تطليق زوجته!!!

وأكمل : انه فى الفترة الأخيرة بدأ يقلق لأن أحد الشيوخ أكد له أن هذا القسم ليس لعبة وأنه قد يؤدى إلى طلاق زوجته حتى ولو كان هذا بعيدا عن نيته.

أما أغرب تعليق سمعته من هذا البائع .. ضاحكا هو تأكيده أن ابنه طالب الابتدائى يحلف دائما قائلا: «على الطلاق» فى كل أحاديثه!!!

قدسية اليمين

بينما حكت إحدى الاعلاميات الشهيرات عن زوجها الذى يتعمد إهانتها بشتى الطرق فهو يعمل باحدى المهن الادارية والتى تؤكد هى أهميتها وأنها لا تقل أبدا عن أهمية عملها الاعلامى ولكنه ومنذ أن أصبح لها بصمات فى عملها وأصبحت شخصية مشهورة تغير وأصبح يقصد إهانتها متعمدا ويستخدم يمين الطلاق عمال على بطال وتكمل قائلة:

«عادة كان يحدث هذا عندما أتناقش معه فى أى موضوع وأحاول إثناءه عن رأيه فأجده مباشرة يقسم مرددا «علىّ الطلاق بالثلاثة لو لم تفعلى كذا لتصبحى محرمة علىّ».

وما أسأل عنه هل يصح هذا وهل اعتقد أن الله قد أعطى له هذه الرخصة حتى يهدد بها زوجته ؟!

أجزم أن هذه الرخصة وهذا اليمين له قدسيته ولا يصح أبدا استخدمه بهذه الطريقة التى تهدد كيان الأسرة وتخربها وفى الحقيقة رجعت لبعض الشيوخ - والكلام مازال على لسان الاعلامية الشهيرة - متسائلة عن ترديد هذا القسم من الرجل لزوجته وعرفت منهم انه كارثة وأنه إذا كان نيته يقصد بها بالفعل ما يقول أصبحت مطلقة ومحرمة عليه فهذا القسم ليس لعبة ولا يمكن الاستخفاف به.

وقتها وقفت مع زوجى وقفة حازمة وقررت أن أستمر بهذه الطريقة وأبلغته أن استخدامه لهذا اليمين عمال على بطال بهذه الطريقة سيكون هو النهاية بينى وبينه وقتها فقط تراجع وأصبح يفكر مائة مرة قبل حلفان هذا اليمين.

لحظة عصبية

«ضيعني قسم زوجى وشرد أطفالنا وحرمنا من الاستقرار والسكينة» هذه الكلمات لأمنية فتاة شابة تعمل بإحدى الشركات الخاصة مؤكدة أن زوجها أقسم عليها يمين طلاق بالثلاثة وأنها ستكون محرمة عليه كظهر أمه إذا لم تقاطع أمها ولم تعرفها طيلة حياتها لخلافات مادية بينه وبين أمى ولأنى لم أستطع الانفصال عن أمى والبعد عنها دمر البيت وضاع أولادنا فى قسم قاله زوجى فى لحظة عصبية فانتهت حياتنا بلا رجعة وأعتقد أنه لو كان يعى ويعرف نتيجة ما فعله أبدا لم يكن يفكر فى قول هذا القسم .

الحلال والحرام

أما حسام وهو مهندس استشارى شاب وجدته يبكى بالدموع على زوجته التى خلعته لأنه كثير الاستخدام لقسم الطلاق وأقسم أنه كان يحاول الضغط على من حوله لتنفيذ ما يطلب وانه كان كثير الاستخدام لهذا اليمين في محاولة منه لقضاء أموره ولكن للأسف خلعته زوجته مؤكدة أنها أبدا لن ترضى بالعيش مع رجل لا تعرف هل تعيش معه فى الحلال أم الحرام ولا تعى هل هى مازالت زوجته أم أنها طليقته.

أما ألطف ما سمعته من حسام هو حلفانه قائلا: «على الطلاق لو رجعت لى لن أقسم عليها بالطلاق مرة أخرى»!!!

يفكر جيدا

د. محمد وهدان الاستاذ بجامعة الأزهر أكد أن هذا القسم فى منتهى الخطورة فكلمة «على الطلاق» يمين واقع تؤدى للطلاق الفعلى إذا لم يحدث ما حلف عليه الشخص والحلفان بالطلاق على أهون الأسباب كارثة فقد جعل الله يمين الطلاق له قدسية ولا يستخدم إلا للضرورة ولا يمكن الاستهانة باستخدامه بدون مبرر وقد أمرنا الله تعالى الا نجعله عرضة لإيماننا وجعل يمين الطلاق ذا قوة وأهمية لأن إساءة استخدام تؤدى لدمار الأسرة وهدمها. ومن هنا على كل رجل أن يعى جيدا خطورة هذا القسم وان يفكر ألف مرة قبل النطق به والاستهانة بعواقبه.

شخص عاجز

ولكن ماذا عن الأسباب الاجتماعية والنفسية لهذا القسم الذى يردده بعض الرجال وما هى نتائجه على المرأة الزوجة تحديدا هذا ما أشارت إليه د. هدى زكريا مشيرة إلى أن هذا الرجل الذى يحلف على زوجته بالطلاق حتى ينفذ ما يريد هو بالفعل رجل ضعيف يشعر بالعجز أمام زوجته ولا يستطيع اقناعها بما يريد بالعقل والحسنى ولا يستخدم معها حوارا محترما لتوجيهها لما يريد وحتى على المستويات الدنيا. والأقل يستطيع الرجل بطريقته الخاصة استخدام لغة يصل بها لزوجته لاقناعها بدون الحلفان بهذا اليمين «عمال على بطال».

ثم على الجانب الآخر فإن هذا الرجل الذى يستخدم هذا القسم لاجبار الآخرين على تنفيذ آرائه هو فى الغالب رجل ضعيف الشخصية وغير قادر على إقناع الآخرين لوجهه نظره وهو فى الغالب شخص ملتون غير ناجح وغير قادر على إدارة أموره بشكل جيد.

والحل؟؟؟

- الحل علينا من البداية توعيه الأطفال والشباب بقدسية هذا القسم وانه لا يستهان به وقد يؤدى استخدام لخراب البيوت. وأيضا علينا عمل حلقات تدريب للرجال فى محاولة لكيفية ضبط النفس وعدم استخدام هذا القسم بدون مبرر. وعلى المرأة الزوجة التى تعانى من هذا الزوج الذى يقسم عليها بالطلاق ألا ترضى أبدا وتحاول توجيهه بكل الطرق بخطورة هذا القسم وعليها أن تعتبرها قضية هامة لها وتحارب من أجل إرجاعه عن استخدامه وقد تصل لاحضار بعض الأقارب لهم الذين يحترمهم الزوج ليتدخلوا ويوجهونه.

 

 

المصدر: ايمان الدربي - مجلة حواء

ساحة النقاش

hawaamagazine
مجلة حواء أعرق مجلة للمرأة والأسرة المصرية والعربية أسسها إيميل وشكرى زيدان عام 1955، وترأست تحريرها الكاتبة أمينة السعيد، ومن يوم تأسيسها تواكب المجلة قضايا وهموم المرأة والأسرة المصرية والعربية. »
جارى التحميل

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

3,181,998

رئيس مجلس الإدارة:

أ/ غالى محمد

رئيسة التحرير:

أ/ ماجدة محمود