مذيع موهوب، دخل مجال الإعلام بعد أن أثبت أنه على مقدرة للعطاء، مؤمن بأن الإعلام رسالة يجب حملها والحفاظ عليها وتوصيلها بشكل يليق بالمشاهد، لم ينسَ أبدا من وقفوا بجانبه بل ويذكرهم دائما بالخير، إنه الإعلامى أحمد الصاوى الذى كان لحواء معه هذا الحوار..

- كيف التحقت بمجال الإعلام؟

بالرغم من أن دراستي بعيدة عن مجال الإعلام إلا أن دخولي هذا المجال جاء بترشيح من "أمين بسويني" أمين عام الاتحاد السابق للعمل في القناة المصرية الفضائية بعد أن رأى في ما يؤهلني للتقديم والظهور على الشاشة الصغيرة، عملت في المصرية الفضائية منذ عام 1996 حتى عام 1998، بعدها انتقلت إلى القناة الثانية التي ما زلت بها، في هذا المقام لا أنسى فضل الأستاذة "سهير الأتربي" –  رحمها الله – رئيس التليفزيون المصري آنذاك، والتي أعتبرها مثلي الأعلى فقد كان لها الفضل في انتقالي من الفضائية المصرية إلى القناة الثانية وقد أخذت بيدي ووقفت كثيرا بجانبي.

- وماذا عن أبرز البرامج التى تعتز بها على الشاشتين «الفضائية والثانية» ؟

قدمت العديد من البرامج المتنوعة منها "مزيكا في الحي الشرقي" في القناة الفضائية المصرية، أما في القناة الثانية فكان من أحب برامجي "توب كليب" والذي كان يتمتع بنسبة مشاهدة عالية واستمر ما يقرب من 10 سنوات والذي عرف فيما بعد بـ "توب ميوزيك" حيث استضفت العديد من النجوم الكبار، كما قدمت أيضا برامج "أحلى الأوقات"، وبرنامج "يسعد صباحك"، "صور مشرقة" وهو برنامج شبابي، وحاليا أقدم البرنامج الرئيسي للقناة "كلام في الصميم"، والبرنامج الصباحي "بنصبح عليك".

- ما شعورك عند مواجهتك للكاميرا لأول مرة؟

أول مرة أقف أمام الكاميرا كانت بالطبع لحظات صعبة، لكن بمجرد كسر حاجز الرهبة في أول لقاء أصبحت أنا والكاميرا جزءا واحدا، فحاليا أتعامل معها كجزء من عائلتي، فقد أصبحت معشوقتي بعد أن كانت مصدر خوف.

- فى ظل التطوير الحالى الذى تشهده القناة الأولى المصرية، كيف يمكننا إعادة تقديم ماسبيرو ككل للجمهور؟

ماسبيرو فى هذا التوقيت يحاول أن ينهض مرة أخرى بأولاده وليس بالنجوم من الخارج فقط، فماسبيرو غنى بكوادر «مقدمين، معدين، ومخرجين، وفنيين » وغيرهم.. فقط يحتاج لشيء من الاهتمام والرعاية على غرار القالب والصورة الجديدة التى تعد بها القناة الأولى المصرية من جانب الدولة والمتمثلة فى توفير الإمكانيات والتقنيات العالية من ديكورات ومعدات بمختلف أنواعها، فإذا تم تطبيق هذا على التليفزيون المصرى ككل سيستطيع أن يعود وبقوة بل ويواجه المنافسة الشرسة من قبل الفضائيات النظيرة.

- ماذا عن أسرتك؟

 

أسرتي مكونة من ثلاثة أبناء، عمر في الشهادة الإعدادية، بطل جمهورية سابق في الكاراتيه، أما الآن فهو يلعب كمهاجم كرة قدم في طلائع الجيش، وفرح في الصف السادس الابتدائي بطلة سابقة في الكاراتيه وحاليا تمارس رياضة الاسكواش، وأخيرا مالك عامين ونصف، أما زوجتي "أماني الشرقاوي" فهي خريجة آداب قسم إعلام، وأكن لها بالولاء والفضل فهي الجندي المجهول الذي يقف دائما بجانبي من أجل النجاح والتميز، كما أنها أستاذة في المطبخ الشرقي والغربي.

المصدر: حوار : هبه رجاء
  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 20 مشاهدة
نشرت فى 7 فبراير 2018 بواسطة hawaamagazine

ساحة النقاش

hawaamagazine
مجلة حواء أعرق مجلة للمرأة والأسرة المصرية والعربية أسسها إيميل وشكرى زيدان عام 1955، وترأست تحريرها الكاتبة أمينة السعيد، ومن يوم تأسيسها تواكب المجلة قضايا وهموم المرأة والأسرة المصرية والعربية. »
جارى التحميل

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

5,930,648

رئيس مجلس الإدارة:

مجدى سبلة

رئيسة التحرير:

سمر الدسوقي



الإشراف على الموقع : نهى عبدالعزيز