ابنى عمره 11 سنة وعندما أعنفه فى الشارع يرد علي، وأخيرا شتمنى وهددنى إن أخبرت والده سيهرب من البيت، أموت يوميا من الحزن ولا أعرف كيف أتصرف؟ وماذا سيكون حاله بعد أعوام قليلة؟

ماما هند

بداية علينا الاتفاق أنك فى مشكلة تحتاج لحل وحسن تصرف وليس مجرد حزن على حال الولد، فما وصل إليه ابنك من تطاول عليك أمر يثير الخوف وينبئ بأخطار كثيرة قادمة، وكتمانك للأمر على زوجك خوفا من هروبه ينبئ بمشكلة حقيقية فى علاقة الولد بوالده، وهنا يحتاج الأمر أن تجلسى مع نفسك وتراجعى أسلوبك وأسلوب والده معه، وكيف وصل الأمر لأن يتطاول عليك فى الشارع كلما عنفتيه، ويجب أن تجلسى مع والده وتخبريه ليساعدك فى التعامل مع المشكلة ودون أن يخبره أنه علم، وإياك ولجوئه للعنف المفرط لتأديبه، فالعنف لن يحقق شيئا لكن مراجعة طريقة تعاملكما معه هى الأهم، فإذا كان مدللا يجب الحد من تدليله، وإذا كان يعانى من الإهمال وانشغالكما عنه امنحيه قدرا من اهتمامك، وإذا كان والده عنيفا عليه أن يدرك آثار عنفه مع الولد، فاجلسى مع ابنك واخبريه بخصامك له وأنك ستلبى طلباته دون الحديث معه، وحاولى السير فى أكثر من طريق لتقويم سلوكه قبل فوات الأوان واطلبى المساعدة من والده ولا تخافى من تهديده بالهروب، فلست بقادرة على تصويب هذا السلوك بمفردك، وحاولى متابعته فى المدرسة لتتعرفى لو أن هناك زملاء جدد ارتبط بهم، واهتمى وتابعى ولا تظلى مكتفية بحالة العجز والحزن فلن يغيرا فى الأمر شيئا.

المصدر: كتبت : نجلاء أبوزيد
  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 61 مشاهدة
نشرت فى 27 فبراير 2018 بواسطة hawaamagazine

ساحة النقاش

hawaamagazine
مجلة حواء أعرق مجلة للمرأة والأسرة المصرية والعربية أسسها إيميل وشكرى زيدان عام 1955، وترأست تحريرها الكاتبة أمينة السعيد، ومن يوم تأسيسها تواكب المجلة قضايا وهموم المرأة والأسرة المصرية والعربية. »

ابحث

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

6,485,339

رئيس مجلس الإدارة:

مجدى سبلة

رئيسة التحرير:

سمر الدسوقي



الإشراف على الموقع : نهى عبدالعزيز