إلى حواء، صفحة يحررها قراء حواء.. أرسلوا لنا تعليقاتكم، آراءكم، وإبداعاتكم المختصرة شعرا ونثرا.. ناقشوا ما قرأتموه عبر صفحاتنا أو قدموا اقتراحاتكم وشاركونا أفكاركم.

و ذلك عبر الإيميل : [email protected]

أصبح أمرا معتادا أن نشاهد الكثير من العنف في الأفلام التي يصنفونها (أكشن) أو أفلام الحركة، وحين يزيد العنف عن الحد في هذه الأفلام فإن الرقابة توصي بتحديد فئة عمرية لمشاهدة الفيلم، كأن يتم تحديد سن 16 أو 18 سنة مثلا للجمهور, ورغم اعتراضي الشخصي على كل هذا العنف إلا أننا اعتدنا التسامح قليلا مع السينما باعتبار أن المتفرج يذهب إليها مختارا.

لكن أن ينتقل كل هذا العنف إلى الدراما التليفزيونية، في المسلسلات التي تعرض في شهر رمضان أو في غيره، فنشاهد رجلا يسحق كفي ولديه بحجر أو امرأة تذيب زوجها في الأحماض أو شخص يحرق في قفص، فإن هذا كثير, ولا يكفي أبدا أن يضع المسلسل سن 12 أو 16 سنة مثل السينما لأن المسلسل يدخل كل بيت، ويشاهده الكبار والصغار، وقد يتأثر به ويقلده بعض المراهقين وضعاف النفوس ما يضر المجتمع ككل.

وفي عصر السماوات المفتوحة لن تتمكن الرقابة ولا الجهات المختصة من المنع تماما, بالطبع عليها مسئولية كبيرة، لكن ينبغي أيضا أن يتحلى صناع الدراما بالمسئولية، ويفكروا في البلد والمجتمع، كما يفكرون في كعكة الإعلانات.

نادرة سيد – بني سويف

المصدر: كتب : عادل دياب
  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 62 مشاهدة
نشرت فى 6 يوليو 2018 بواسطة hawaamagazine

ساحة النقاش

hawaamagazine
مجلة حواء أعرق مجلة للمرأة والأسرة المصرية والعربية أسسها إيميل وشكرى زيدان عام 1955، وترأست تحريرها الكاتبة أمينة السعيد، ومن يوم تأسيسها تواكب المجلة قضايا وهموم المرأة والأسرة المصرية والعربية. »

ابحث

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

6,810,531

رئيس مجلس الإدارة:

مجدى سبلة

رئيسة التحرير:

سمر الدسوقي



الإشراف على الموقع : نهى عبدالعزيز