اختتم مهرجان المركز الكاثوليكى للسينما دورته ال ٦٧ والتى أقيمت بقاعة النيل برئاسة الأب بطرس دانيال، وتم إهدائها إلى روح الفنان الكبير جميل راتب تقديرا لمشواره الفنى وعطائه السينمائي، وهناك كانت «حواء » متواجده بين أروقة المهرجان تحاول أن تنقل لكم لحظة بلحظة أبرز احداثه وفعالياته، فجاءت هذه الجولة..

شهد حفل الإفتتاح تواجد عدد كبير من نجوم الفن كان منهم: هشام سليم، رغدة، أحمد بدير، إيمان سركسيان، فاروق الفيشاوى، إلهام شاهين وإيمان البحر درويش وغيرهم من الفنانين. أما لجنة تحكيم هذا العام فقد ضمت كلا من النجوم صابرين، مصطفى شعبان، إلهام شاهين، مجدى كامل، المخرج عادل أديب، السيناريست محمد سليمان عبد المالك، الموسيقار هشام نزيه ومدير التصوير محمد مختار.

 المكرمون:

كرم المهرجان هذا العام، الفنان أحمد بدير بجائزة "الريادة السينمائية"، المخرج يسري نصر الله بجائزة "فريد المزاوي"، كرم النجار "جائزة الأب يوسف مظلوم"، المخرج أحمد يحيي "جائزة المركز الخاصة"، كما سيتم تكريم الموسيقار مودي الإمام، المونتير حسين عفيفي، مدير التصوير كمال عبد العزيز، المخرجة شويكار خليفة بجائزة "الإبداع الفني".

طير في السما

أحيا الفنان "إيمان البحر درويش" حفل افتتاح المهرجان حيث قدم خلال الحفل، عددا من الأغانى المميزة والشهيرة له منها، "أنا طير فى السما"، بالإضافة إلى بعض الأغانى الوطنية في مقدمتها، "أنا المصرى"، و"بلادى".

في لمسة تقدير وامتنان لتكريمه، قام الفنان إيمان البحر درويش بتقبيل رأس الأب بطرس دانيال عقب تكريمه من المركز الكاثوليكى، وعلق إيمان البحر على ذلك لـ "حواء" بقوله: لقد أردت تقديم الشكر لإدارة المهرجان ممثلة في الناقد الوقور الأب بطرس حيث أعتبر التكريم في حد ذاته تجسيدا لكون الفنان يسير على الطريق الصحيح، وأنه يأتي بالنيابة عن الجمهور وعن كلمات الحب التي نسمعها أثناء وجودنا بين الناس ويأتي التكريم ليعبر عن هذه الحالة من الحب وهي شيء يسعد الفنان ويمنحه طاقة الاستمرار.

تكريم ودموع

كانت إداراة المهرجان قد منحت جائزة الريادة السينمائية لكل من: فاروق الفيشاوى، هشام سليم، رغدة، أحمد بدير، إيمان سركسيان، رجاء الجداوى، ومنح جائزة "الأب يوسف مظلوم" لكرم النجار، وذهبت جائزة المركز الخاصة للمخرج أحمد يحيي.

وعن الجائزة يقول الفنان الكبير فاروق الفيشاوي في تعليق سريع: تأتي هذه الجائزة من مهرجان عريق كان وسيظل له أكبر الأثر في دعم السينما المصرية بصفة خاصة، والفن المصري بصفة عامة، وهي جائزة تأتي في توقيت متزامن مع حالة الحب والاحتضان التي وجدتها من جمهور الفن العظيم في مصر الذي أحاطني بدفء مشاعره.. شكرا لكل من قدم لي وردة، تكاد عيني تدمع من وفاء هذا الشعب العظيم.

بدير ورغدة

أضاف الفيشاوي: إن تلك الجائزة هي الخامسة على مدار مشواره الفني، كما أوجه الشكر للأب مظلوم، وأقدم الشكر للفنان إيمان البحر درويش على إهدائه أغنيته الرائعة "يا مصر جيل ورا جيل" لي.

تعلق الفنانة الكبيرة رغدة على منحها ﺠﺎﺋﺰﺓ ﺍﻟﺮﻳﺎﺩﺓ ﺍﻟﺴﻴﻨﻤﺎﺋﻴﺔ ﺗﻘﺪﻳﺮﺍ ﻟﻤﺸﻮﺍﺭﻫﺎ ﺍﻟﻔﻨﻰ، حيث قالت عقب تسلمها للجائزة: "أنا محظوظة جدا بوجودي ومواكبتى لعصر فنانين عظام، ووصلت متأخرة اليوم وتذكرت ما حدث منذ سنوات طويلة، عندما كنت حاملا، اليوم أنا ممتلئة بالمعاني الطيبة وبموفور الامتنان، ولا تكفي كلمات الشكر لهذا المحفل الذي لم يفقد مصداقيته، مؤكدة أن هذا المهرجان من المهرجانات المقربة إلى قلبها، لقد شعرت أن مصر كلها تقدم لي باقات الورود.

أما الفنان "أحمد بدير" فقد أهدى درع تكريمه إلى زوجته التى حضرت معه، معربا عن سعادته بالتكريم، مشيرا إلى أنه شعر أنه قدم شيئا جيدا على مدار مشواره الفنى.

في كلمة عبرت فيها عن معاني التكريم قالت الفنانة رجاء الجداوي: "أشعر بسعادة كبيرة بهذا التكريم، مهما تأخر التكريم لكن هيجي.. ومصر مبتنساش أولادها"، مؤكدة على توجيه الشكر للمركز الكاثوليكي على هذا التكريم.

أفلام مصرية

يشار إلى أن الدورة الـ67 من المهرجان الكاثوليكي للسينما شارك فيها ستة أفلام هي:"طلق صناعي، زهرة الصبار، يوم الدين، ليل خارجي، ورد مسموم، وعيار ناري".

المصدر: كتبت : هدى إسماعيل
  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 387 مشاهدة
نشرت فى 21 فبراير 2019 بواسطة hawaamagazine

ساحة النقاش

hawaamagazine
مجلة حواء أعرق مجلة للمرأة والأسرة المصرية والعربية أسسها إيميل وشكرى زيدان عام 1955، وترأست تحريرها الكاتبة أمينة السعيد، ومن يوم تأسيسها تواكب المجلة قضايا وهموم المرأة والأسرة المصرية والعربية. »

ابحث

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

13,204,262

رئيس مجلس الإدارة:

أحمد عمر


رئيسة التحرير:

سمر الدسوقي



الإشراف على الموقع : نهى عبدالعزيز