إيمان العمرى 

استطاعت اللاعبة الصغيرة سهيلة عصام 19 سنة - أن ترفع علم مصر خفاقا في سماء أكرا عاصمة غانا في أول مشاركة دولية لها عندما حققت الميدالية الذهبية في لعبة كرة السرعة بدورة الألعاب الأفريقية التي عقدت مؤخرا في شهر مارس الماضي.. فما قصتها مع البطولة واللعبة؟

- في البداية هل كنت تتوقعين فوزك بذهبية أفريقيا؟

 

بالتأكيد .. كنت متوقعة الفوز، فنحن المصريين من أقوى لاعبي كرة السرعة، ومعروف المستوى الفني المتميز لنا حتى أنه بعد انتهاء المنافسات كان اللاعبون من منتخبات الدول الأخرى يطلبون منا أن نساعدهم، ونعلمهم بعض المهارات والأساليب الفنية التي تتميز بها 

 

- هل يعني هذا أن المنافسات كانت ضعيفة ؟

 

لا على العكس تماما، ففي السنوات الأخيرة هناك تطور ملحوظ في مستوى لاعبي العديد من المنتخبات الأفريقية.

 

- فزت بالميدالية الذهبية في كرة السرعة الفردي فما سر حبك «الصولو» في اللعب ؟

 

لانى اثبت نفسى بنسبة 100٪ دون مشاركة من أي لاعب آخر، وما أحققه يكون نتيجة مجهودي فقط دون وجود عوامل خارجية ومن هنا فميدالية «الصولو مختلفة تماما، فالدرجات يتم حسابها على أعلى الضربات فى الدقيقة الواحدة 

 

-وماذا تمثل دورة الألعاب الأفريقية الأخيرة بالنسبة لك؟

دورة الألعاب الأفريقية الأخيرة هي أول بطولة العبها خارج مصر وأول بطولة دولية اشارك فيها بعد العديد من بطولات الجمهورية التى فزت بها 

 

- كيف كان استعدادك للبطولة ؟

كنت أتدرب يوميا مرتين أو ثلاث مرات، وكان التدريب يشمل كرة السرعة واللياقة البدنية.

 

- وكيف كانت بدايتك مع اللعبة؟

 بدأت ممارسة اللعبة وأنا بنت ثلاث سنوات وشجعني والداي على ممارستها وكذا والدتي

 

- وخلال رحلتك مع كرة السرعة كيف استطعت التوفيق بين الدراسة والرياضة خاصة في مرحلة الثانوية العامة؟

منذ أن بدأت اللعبة وهي أساسية في حياتي وأعتبر نجاحي الحقيقي التوفيق بين الرياض والدراسة، فلا يأتي أحدهما على حساب الآخر، ولذلك عندما وصلت للثانوية العامة هذا العام لم يكن الأمر يشكل صعوبة لي فقد اعتدت عليه.

 

- وماذا عن دور أسرتك في حياتك الرياضية؟

هم الأساس خاصة والدتي فهي صاحبة الدور الأهم في تفوق الرياضي حيث كانت تشجعني دائماً على الاستمرار في اللعبة وألا أتكاسل وأستمر في مواصلة طريقي لذلك فأنا أرى أرى أنها أحق مني بالميدالية. 

 

- في الختام ما هي أحلامك التي تتطلعين إلى تحقيقها على المستويين الشخصي والرياضي؟

أحلم للعبة كرة السرعة أن يكون لها رعاة، فهذا سيكون له تأثير إيجابي على اللاعبين كما سيزيد من شهرة اللعبة وانتشارها، أما على المستوى الشخصي ال والرياضي فتسير في نفس الاتجاه كما أتمنى أن التحق بكلية العلاج الطبيعي وأتخصص في إصابات الملاعب الأعمل في مجال الرياضة في المستقبل، ولا أترك الملاعب أبدا، فالرياضة هي كل حياتي

المصدر: إيمان العمرى
  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 287 مشاهدة
نشرت فى 18 إبريل 2024 بواسطة hawaamagazine

ساحة النقاش

hawaamagazine
مجلة حواء أعرق مجلة للمرأة والأسرة المصرية والعربية أسسها إيميل وشكرى زيدان عام 1955، وترأست تحريرها الكاتبة أمينة السعيد، ومن يوم تأسيسها تواكب المجلة قضايا وهموم المرأة والأسرة المصرية والعربية. »

ابحث

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

20,066,495

رئيس مجلس الإدارة:

عمر أحمد سامى 


رئيسة التحرير:

سمر الدسوقي



الإشراف على الموقع : نهى عبدالعزيز