ابنتى البالغة من العمر 12 عاما تريد دائما تقليد صديقاتها فى اللبس والأنشطة الرياضية وفى أى شيء تطلبه منى تسبقه بعبارة "صحبتى عملت أو اشترت" ليس لها شخصية وهذا يقلقنى!

ماما ماجدة

بداية عليك استيعاب أمر مهم وهو أن ابنتك على أبواب المراهقة وخلال هذه المرحلة يزداد الارتباط بالأصدقاء وتقليدهم أكثر من الأهل, وهنا يجب أن تكونى حذرة فى قبولك أو رفضك لما تريده لأن دخولك معها فى عناد لن يفيد فى شيء بل سيزيد ارتباطها بأصدقائها وابتعادها عنك, لذا عليك خلق علاقة قوية معها كصديقتين بحيث تمنحيها رأيككنصيحة وتعطيها حرية الاختيار وهذه الحرية ستجعلها تحسن الاختيار, فمثلا إذا كانت تريد ارتداء ملابس لا تريديها بدلا من الرفض المباشر تناقشى معها بأن ما يناسب طبيعة جسمها قد يختلف عن صديقاتها, وفى الأنشطة افعلى نفس الشيء واجعليها تجرب ما تمارسه الأخريات إذا شعرت أنه يناسبها فلن يكون هناك ضرر وإن لم تجده مناسبا لها ستتركه بإرادتها, تحدثى معها عن الفروق الشخصية واجذبيها نحوك بمشاركتها حياتها ولو كنت ترين أن تفاصيلها تافهة فلغة الأوامر لن تحقق نتائج إيجابية واقنعى نفسك أنك لست فى معركة مع صديقاتها لكنك تحاولين جعل ابنتك تختار ما يناسبهاهى وتدريجيا ستحقق التوازن بين ما يسعدها وما تفعله صديقاتها ولا يناسبها هى.

المصدر: كتبت : نجلاء أبوزيد
  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 147 مشاهدة
نشرت فى 13 يونيو 2019 بواسطة hawaamagazine

ساحة النقاش

hawaamagazine
مجلة حواء أعرق مجلة للمرأة والأسرة المصرية والعربية أسسها إيميل وشكرى زيدان عام 1955، وترأست تحريرها الكاتبة أمينة السعيد، ومن يوم تأسيسها تواكب المجلة قضايا وهموم المرأة والأسرة المصرية والعربية. »

ابحث

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

8,311,456

رئيس مجلس الإدارة:


رئيسة التحرير:

سمر الدسوقي



الإشراف على الموقع : نهى عبدالعزيز