بقلم : مروة لطفى

في الوقت الذي ينشغل فيه العلماء بإيجاد عقار فعال للقضاء على فيروس كورونا، تمنيت وغيري من النساء الهائمات بعشق لم يكن أبداً لنا لكنه أتى ليبقى محفورا على القلب كالوشم غير القابل للمحو بمائة مليون جرح وألف مليار خدش لو ينظر لنا العلم بعين العطف وكما يتسابق صناع الدواء لاكتشاف عقار يقضي على الفيروس المستجد يهتمون قليلاً باختراع كبسولة تنسينا نحن المتيمات حب رجال تسللوا بين الذات والفؤاد فاحتلوا خارطة عالمنا وأصبحوا الآمر الناهي في مصائرنا، وما أن رهنا أعمارنا على انتظارهم حتى وضعونا على هامش حياتهم ورفضوا التضحية بالممكن بينما ارتضينا نحن العاشقات الساذجات باللا ممكن فقط من أجل طلة حضورهم!.

وبعد، كل ما نعانيه من عذاب غرامهم أليست مشاعرنا أولى بعقار شافي من داء اللهفة عليهم؟!

***

النسيان أحيانا نعمة كبيرة .. إيليا أبو ماضي

المصدر: بقلم : مروة لطفى
  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 437 مشاهدة
نشرت فى 2 إبريل 2020 بواسطة hawaamagazine

ساحة النقاش

hawaamagazine
مجلة حواء أعرق مجلة للمرأة والأسرة المصرية والعربية أسسها إيميل وشكرى زيدان عام 1955، وترأست تحريرها الكاتبة أمينة السعيد، ومن يوم تأسيسها تواكب المجلة قضايا وهموم المرأة والأسرة المصرية والعربية. »

ابحث

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

9,270,715

رئيس مجلس الإدارة:


رئيسة التحرير:

سمر الدسوقي



الإشراف على الموقع : نهى عبدالعزيز
عيادات الدكتور عزالدين الوروارى للنساء و التوليد و العقم