كتبت : أمانى ربيع

يعد الكثير شهر رمضان وقتا للكسل وفعل اللاشيء ويتخذون منه حجة لتأجيل أمور عليهم فعلها رافعين شعار إحنا صايمين، خليها بعد رمضان  رغم أنه فرصة لتجديد الطاقة وإراحة الجسد من التهام الطعام بكل ما يحويه من دهون وسعرات تبطئ من حركته وتضعفه. إليك مجموعة من الأفكار التي تضمن لك قضاء أوقات ممتعة في رمضان.

1-لغة جديدة: بإمكانك استغلال شهر رمضان في تعلم لغة جديدة عبر الإنترنت،فهناك الكثير من الفيديوهات المتاحة التي من خلالها تستطيعين تعلم اللغة بسهولة، تبدأ تدريجيا من مستويات المبتدئين وحتى المحادثة للمحترفين، واحذرى أن تبدأى بلغة صعبة حتى لا تملى بسرعة وتتركى الأمر، اختارى لغة سهلة كالإنجليزية إذا كنت لا تجيدينها، ففي الإنجليزية مشتركات بين لغات عدة، وقد تمكنك إجادتها من تعلم لغات أخرى بصورة أسهل.

2-أطعمة جديدة: الفكرة هنا ليست في مجرد وصفة مختلفة بل أن تحاولي تغيير عادات أسرتك الخاطئة في الطعام إلى عادات أكثر صحية، وكذلك استغلال تجمعهم اليومي على مائدة الإفطار لكي تعوديهم على تناول الأطعمة الغنية بالبروتينات والفيتامينات، لذا استبدلى القلى والتحمير فى الزيت بالشي، كما يمكنك إضافة نوعينمن السلاطات والشوربةبالإضافة إلى العصائر الطازجة، وبدلا من شراء معظم المستلزمات مثل الزبادي والجبن والمخللات من المحلات اصنعيها في المنزل.

3- تليفزيونك الخاص: الكثير من الأسر يجلسون لمشاهدة المسلسلات والأعمال الرمضانية التي باتت بعيدة عن مجتمعاتنا وأخلاقياتنا، ولا تهتم سوى بتحقيق أعلى نسب مشاهدة، لذا يمكنك صنع قناتك الخاصة والتحكم فيما تشاهدين مع الأسرة وذلك عبر أحد مواقع الفيديو الشهيرة، لتستعيدى أجواء رمضان القديمة عبر الأغنيات ومشاهدة حلقات الفوازير أو المسلسلاتالقديمة.

4- ألعاب صغيرة: استغلي فترة ما بعد الإفطار فى اللعب مع أولادك ألعاب مختلفة بصنع قصاصات يتم اختيارها بعشوائية تحتوي على أسئلة معينة واصنعي فريقين، والفريق الذي يكسب يأخذ جائزة رمزيةواجعلي الأسئلة مفيدة ومسلية.

5-صلة الرحم: رمضان فرصة لوصل ما قطع طوال العام بسبب الانشغال وضغوط الحياة، أو حتى بسبب الخصام، استغلي الشهر الكريم في صلة أقاربك سواء بالزيارة مع تقديم هدية من صنع يدك، أو حتى بالسؤال عبر التليفون عن أحوالهم ولا تكتفي بنفسك بل عودي أولادك أيضا على السؤال عن أقاربهم مثل العمات والخالات.

6-اعرفى بلدك: بدلا من الاستسلام للجلوس أمام التليفزيون، ما رأيك في استغلال الأمسيات الرمضانية في زيارة أماكن في محافظتك، إذا كنت من القاهرة بإمكانك الاستمتاع بنزهة في شارع المعز الذي يعد متحفا مفتوحا، كما توجد به العديد من الفعاليات الممتعة في رمضان، وبعدها اذهبى في نزهة سيرا على الأقدام لكورنيش النيل والتمتع بمنظر القاهرة ليلا.

7-أمسيات رمضانية: تقدم وزارة الثقافة عادة في رمضان برنامجا شيقا يتضمن العديد من العروض المولوية وفرق الإنشاد الديني، وحفلات المطربين وغيرها من الفعاليات التي بإمكانك الاستمتاع بها مع أسرتك وتغيير الأجواء بعيدا عن المنزل.

8- أعمال الخير: رمضان شهر العبادة وأفضلها التقرب إلى الله بفعل الخير، لذا شجعي أولادك وزوجك على العبادة مثلا يمكنك إعداد العصائر وتعبئتها في زجاجات وتوزيعها على الصائمين وقت الإفطار بمعاونة أولادك، أو مشاركة جاراتك في إعداد مائدة صغيرة ولو بشكل أسبوعي للمحتاجين.

9-هواية جديدة: بإمكانك تعلم هواية جديدة في رمضان واستغلال أوقات فراغك في إجادتها، وليكون الديكوباج ذلك الفن الذى سيجعلك تستغلين أي شيءقديم في المنزل،كتحويل صينية قديمة إلى لوحة تعلقينها على الحائط، أو حتى تحويل برطمانات المربى والعسل إلى طقم توابل مدهش بالألوان التى تختارينها، كما يمكنك تعلم الكروشيه وصنع بعض المفروشات لتزيين منزلك أو إهدائها للآخرين.

10- هدايا للعيد: عندما تتعلمينهواية جديدة استغليها في إسعاد من حولك، اصنعي هدايا صغير ميداليات أو "توك شعر"، أو عرائس وبراويز صغيرة، وبإمكانك توزيعها في الأعياد بعد وضعها في أكياس مع بلالين صغيرة وحبات البونبوني، ستكون فكرة لطيفة، وأشركي أطفالك معك في صناعتها وتوزيعها.

تعلق صوفي عادل،خبيرة التنمية البشرية، على الأفكار التى تمكن المرأة من استغلال وقتها فى رمضان قائلة: يجبرنا عالم اليوم على الانشغال عن أسرنا، وقد نجد عائلة تحتويها جدران منزل واحد لكن كل فرد فيها منفصل عن الآخر، لكن في رمضان الكل يتجمع على الأقل مرتين في السحور والإفطار،لذا يجب استغلال هذا التجمع وتقوية الرابط الأسري دون أن يشعر الأبناء والزوج بالتقييد، كذلك الأصحاب وتجمعاتهم يمكن استغلالها عبر توجيه النشاط للخير خصوصا أن الميل لعمل الخير يزيد في رمضان.

المصدر: كتبت : أمانى ربيع
  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 46 مشاهدة
نشرت فى 7 مايو 2020 بواسطة hawaamagazine

ساحة النقاش

hawaamagazine
مجلة حواء أعرق مجلة للمرأة والأسرة المصرية والعربية أسسها إيميل وشكرى زيدان عام 1955، وترأست تحريرها الكاتبة أمينة السعيد، ومن يوم تأسيسها تواكب المجلة قضايا وهموم المرأة والأسرة المصرية والعربية. »

ابحث

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

9,286,398

رئيس مجلس الإدارة:


رئيسة التحرير:

سمر الدسوقي



الإشراف على الموقع : نهى عبدالعزيز
عيادات الدكتور عزالدين الوروارى للنساء و التوليد و العقم