كتب : عادل دياب

"إلى حواء" صفحة يحررها قراء حواء.. أرسلوا لنا تعليقاتكم، آراءكم، مقالاتكم و إبداعاتكم الأدبية المختصرة شعرا و نثرا.. ناقشوا ما قرأتموه عبر صفحاتنا أو قدموا لنا اقتراحاتكم، و شاركونا أفكاركم.

و ذلك عبر الإيميل [email protected]

 

قمة وعى الإنسان وصحوته

 

شهر رمضان شهر الخير والبركة والصبر، وهو شهر له مكانة خاصة فى القلوب، ومن أجمل ما قرأت مما قيل عن شهر رمضان:

*الصوم نصف الصبر، وإن صمت فليصم سمعك، وبصرك، ولسانك.

*إن الله جعل الصوم مضمارا لعباده ليتسابقوا إلى طاعته، وإن الملائكة تستغفر للصائمين حتى يفطروا، والصيام رياضة روحية، وقهر للبدن، وكبح وإلجام للعنصر الحيواني فى الإنسان، وهو أعلى تعبير عن الإرادة.

*إنه اختبار صعب لقوة الاحتمال، إنه يجسد قمة وعى الإنسان وصحوته، وهو من خصال استكمال الإيمان.

*من دروس الصيام، ترك الجدال والمراء والحق معك، كذلك التدريب للصبر على المصيبة، فشهر رمضان، هو التحدي الأكبر بحق لامتحان الإرادة، في الصيام والقيام، وعمل الخير، وتنقية النفس من أخطائها الكثيرة.

*يخلق الصيام في الإنسان نوعا من الشفافية، ويجعله يصل إلى أعماق قد لايدركها وبطنه ممتلئ بالطعام، ويعطى له دفعة روحية تظهر علاماتها في هذا التذوق المرهف.

*ويقول بعضهم: لا أعرف غير الصيام فريضة، توسع الصدر، وتقوى الإرادة، وتزيل أسباب الهم، وتعلو بصاحبها إلى أعلى المنازل، فيكبر المرء فى عين نفسه، ويصغر حينها كل شيء في عينه، إنها حالة من السمو الروحي، لا يبلغها إلا من يتأمل في حكمة الله من وراء هذه الفريضة.

 

زينب بركات

الجيزة

***

سوف تفاجأ بالنتيجة الجميلة

 

قبل سنوات قرأت مقالا مازلت أذكر محتواه وعنوانه، وإن كنت نسيت اسم الكاتب للأسف، فقد كان العنوان لافتا، وهو تقريبا "كى لا تصبح عيون أطفالنا مربعة" أو شىء من هذا القبيل، وكان يتناول تجربة كاتبة كندية اضطرتها ظروف الطقس السيئ للاستغناء عن مشاهدة التليفزيون لفترة من الوقت، لتستبدل أنشطة متنوعة مع أطفالها، سواء بالقراءة أو الألعاب والأنشطة المنزلية، لتكتشف بعد ذلك أن قربها من أطفالها جاء بأثر رائع جدا لم تكن تتخيلة.

لقد طبقت هذه الفكرة مع أبنائى فى الفترة الماضية، حيث توفر لنا وقت كبير فى البيت، لم أشأ أن أتركهم فيه لجهاز التليفزيون أو للكمبيوتر والألعاب الإليكترونية، وكانت النتيجة رائعة، أحسست معها بأن الحالة النفسية والمعرفية لأطفالى أصبحت أفضل كثيرا، وأحسست أننى ضيعت فى السابق الكثير بترك الأطفال لساعات طويلة وحدهم مع هذه الأجهزة.

لذلك فإننى أحب أن تجرب كل أم أن تقلل عدد ساعات أطفالها أمام هذه الشاشات، وتجلس معهم لأطول وقت فى أنشطة ممتعة وسوف تفاجأ بالنتيجة الجميلة.

 

عبير إسماعيل

القاهرة

المصدر: كتب : عادل دياب
  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 36 مشاهدة
نشرت فى 7 مايو 2020 بواسطة hawaamagazine

ساحة النقاش

hawaamagazine
مجلة حواء أعرق مجلة للمرأة والأسرة المصرية والعربية أسسها إيميل وشكرى زيدان عام 1955، وترأست تحريرها الكاتبة أمينة السعيد، ومن يوم تأسيسها تواكب المجلة قضايا وهموم المرأة والأسرة المصرية والعربية. »

ابحث

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

9,483,491

رئيس مجلس الإدارة:


رئيسة التحرير:

سمر الدسوقي



الإشراف على الموقع : نهى عبدالعزيز
عيادات الدكتور عزالدين الوروارى للنساء و التوليد و العقم