كتبت : نجلاء أبوزيد

انفصل والداى منذ ولادتى وعشت مع أمى, وحاليا تزوج أبى وبدأت أذهب لقضاء أيام عنده, وزوجته تحبنى وتعاملنى بشكل جيد, وبدأت أحبها لكنى أشعر أن هذا يضايق أمى فماذا أفعل؟فأنا أحب أمى وأبى وزوجته.

رودينا هشام, الصف الخامس الابتدائى

بداية أقدر مشاعرك وأحب أن أطمئنك صغيرتى فكون زوجة والدك سيدة محترمة تحبك هذا أمر جيد يجعلك تفرحين لا تخافين بل استمتعى بهذا الأمر وعبرى لها عن حبك عندما تذهبين لقضاء أيام عندها, ولا تحملى نفسك مسئولية طلاق والديك, أو كون والدك تزوج بينما والدتك تفرغت لتربيتك,وثقى أنها حريصة على سعادتك ولا يزعجها كونك تشعرين بالسعادة عندما تذهبين لقضاء أيام عند والدك وزوجته, ولكن عليك أن تدربى نفسك ألا تحكى كل ما ترينه فى بيت والدك وألا تتحدثي أمامها عما تفعله زوجته معك وألا تبالغى فى إظهار مشاعر الفرحة كلما جاء والدك لأخذك لبيته, تأقلمى على وضعك دون أن تقلقى أمك وتذكرى أنها من أنجبتك وتقوم بتربيتك, ويجب أن يكون لها مكانة خاصة وعليك عندما تعودين لها أن تشعريها بمدى افتقادك لها, تحدثى معها عما بداخلك من مخاوف, أخبريها كم تحبينها وأنه لن يوجد من تحبينه أكثر منها, اجمعى من مصروفك مبلغا واشترى لها هدية بسيطة عندما تعودين لبيتك, احضنى أمك بشدة واشعريها بافتقادك لها خلال أيامك السابقة وتدريجيا ستعتادين الأمر أنت وهى ولن تكون هناك أية مشاكل فاطمئني يا صغيرتى.

المصدر: كتبت : نجلاء أبوزيد
  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 39 مشاهدة
نشرت فى 16 يوليو 2020 بواسطة hawaamagazine

ساحة النقاش

hawaamagazine
مجلة حواء أعرق مجلة للمرأة والأسرة المصرية والعربية أسسها إيميل وشكرى زيدان عام 1955، وترأست تحريرها الكاتبة أمينة السعيد، ومن يوم تأسيسها تواكب المجلة قضايا وهموم المرأة والأسرة المصرية والعربية. »

ابحث

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

9,589,337

رئيس مجلس الإدارة:


رئيسة التحرير:

سمر الدسوقي



الإشراف على الموقع : نهى عبدالعزيز
عيادات الدكتور عزالدين الوروارى للنساء و التوليد و العقم