اشراف: منار السيد - سماح موسى - هايدى زكى - هدى إسماعيل - نرمين طارق - تصوير: إبراهيم بشير

لم تتوقف الدولة المصرية عن تهيئة المناخ المناسب لجذب السياحة من تنظيم فعاليات واحتفالات وافتتاح متاحف جديدة وتطوير وترميم وبناء بنية تحتية للمناطق السياحية والأثرية بكافة محافظات مصر، ولعل أبرزها افتتاح طريق الكباش بالأقصر ومن قبلها نقل المومياوات الملكية فى موكب مهيب، فضلا عن الاستعداد لافتتاح متحف الحضارة، وانطلاق منتدى شباب العالم بمدينة شرم الشيخ، فإلى أى مدى يؤثر ذلك على السياحةالمصرية؟ وما سبل تنشيط السياحى الداخلية؟

النائب أحمد الطيبى،رئيس لجنةالسياحة بمجلس النواب يحاور "حواء" ويكشف عن آليات الدولة لتنشيط السياحة داخليا وخارجيا.

فى البداية كيف ساهمت الاكتشافات الأثرية التاريخيةفىالفترةالأخيرة كطريق الكباش ونقل المومياوات الملكية في الترويج للسياحة؟

نشهد فترة غنية جدا بتوجيهات سياسية للحفاظ على التراث المصرى والحضارة المصرية القديمة،وقد تم افتتاح مجموعة من المشروعات الكبرى في مجال الآثار والتراث على مدى السنوات الماضية وكان لهذه الاكتشافات الأثرية دور كبير فى الترويج للسياحةفضلا عن تأكيد احتفاليةطريق الكباش – الذى يعد من أهم الأدوات للترويج السياحيوالحضارىوتوضيح مكانة مصر عبر التاريخ- على مدى اهتمام المواطن المصرى بحضارته وتراثه التاريخى، بالإضافةإلى الموكب المهيب لنقل المومياوات الملكية الذى كشف جوانب من عظمة ومكانة مصر الحضارية والتاريخية، وكان هناك صدى إيجابيعالمى على هذه الأحداث والاحتفالات.

تشهد الفترة المقبلة العديد من الإجازات والمناسبات العامة، فكيف سيكون الإقبال خلالها على المناطق الأثرية والسياحية؟

نجحت الدولة فى اختيار الوقت المناسب لتنظيم احتفالية افتتاح طريق الكباش والذى يواكب بداية العام الجديد وعدد من الإجازات الرسمية، وأتوقع زيادةأعداد السائحين بشكل كبير للاستمتاع بالآثارالتاريخية،حيث تعتبر الاحتفاليات المصرية سواء فى الأقصر وغيرها فرصةمهمة لحجز مكان فى قلب وعقل السائح وجعل مصر فى ذهن كل سائح يخطط لرحلةخاصة لما تتمتع به الأقصر من مظاهر خلابة وجو معتدل خلال فصل الشتاء ما يجعلها مقصد لكثير من السائحين.

وما سبل تشجيع السياحة الداخلية والخارجية لجذب أكبر عدد من السائحين سواء المصريين أو الأجانب؟

تهتم لجنة السياحة بمجلس النواب بنشر الوعى والتوعيةبحضارة بلادنا وثقافتنا التاريخية ونسعى جاهدين لدفع عجلةالسياحةللأمام لتحقيق أكبر قدر من الاستقرار، ولم تتوقف مصر عن الدعاية والإعلان للترويج للسياحة حتى فىالأزمةالأخيرة- أزمة كورونا-والتىتوقفت خلالها السياحة بشكل كبير فى كل دول العالم لكن كانت هناك أفكار جديدةللإعلان وذلك لتشجيع السائحين على زيارة مصر من خلالإعلانات موجهةفوريةأو إعلانات تشويقيةالأمر الذى انعكس إيجابيا على إقبال السائحين على المناطق الأثرية والترفيهية فى مصر، كما استعنا بالجولات الافتراضية للأماكن التراثيةالتاريخيةالمصريةالتى تم الإعلان عنها عبر السوشيال ميديا والتىكانت أحد عوامل الجذب، فضلا عن الاعتماد على الفكر التسويقى للبرامج السياحية،إلى جانب الاهتمام بالسياحةالداخلية وتقديممجموعة من العروض والتخفيضات للمصريينللتعرف على تراث وحضارة بلادهم بأقل الأسعار وبجودةعالية من خلال طرح تذاكر سواء نقل أوطيران مخفضة والاهتمام بقطاع الشباب والمعسكرات الشبابيةفى كل المحافظات وإقامة رحلات مجانية.

وكيف ينعكستأثير الاهتمام بالسياحةالثقافية كمنتدى شباب العالم الذى سيعقد فى شرم الشيخ بشكل إيجابي على الترويج للسياحة؟

ساهم استضافة مصر لمنتديات الشباب والمؤتمرات الدولية المهمةفي تغيير الصورة الثقافية لمصر في الخارج، ويعد من عوامل الجذب خاصة وأن سوق سياحة المؤتمرات يمثل أهم ركائز الترويج السياحي في العالم، في ظل التغيرات التي تشهدها صناعة السياحة عالميا حيث يكون لمثل هذه المنتديات الأثرالإيجابي على السياحة من خلال زيادةعدد الزوارللمناطق السياحية ما يترتب عليه زيادة الأيدى العاملة فى الفنادق والمنشآت السياحية ما يمثل قيمة مضافة للاقتصاد المصرى خاصة أن السياحة من أهم مصادرإنعاش الاقتصاد المصرى.

وماذا عن دور الشباب فىالتوعيةبالحضارةالمصرية والأماكن السياحية وجعلهم سفراء لبلادهم؟

لا أحد ينكر الدور القوى الذى يلعبه شبابنا اليوم وهم على قدر كبير من الوعى بالحضارةالمصريةوالمسئولية فى نشر ثقافه وحضارة بلادهم وتحسين صورة مصر عالميا وإظهار الحقائق من خلال توظيف مواقع التواصل الاجتماعى، وهناك مصريين كثر اعتادوا على السياحة الخارجية وعندما انغلق العالمرأوا أن مصر بها أماكن سياحية كثيرة تستحق الزيارة.

فىالنهاية التجديد والتطوير لا يستمراندون الحفاظ على المكتسبات والاهتمام بما تم إنجازه، فكيف يتم ذلك؟

ما حدث خلال الفترةالماضيةأمر يستحق التوقف والتفكير ولا يتم الحفاظ على المكتسبات إلا إذا كان هناك إقتناع قوى بأهميتهوأن ما يحدث لا يعود بالنفع فقط على الفرد بل على المجتمع ككل، والتطوير فى مجال معين من مجالات الدولة ينعكس بشكل إيجابي على كل المجالات فانتعاش مجال السياحة يعود بالنفع على سكان المناطق السياحيةوزيادةالعملة والدخل القومى الذى يعود بطريقة غير مباشرة على الخدمات المقدمة للمواطن المصري، فما يحدث هو سبيل للنهوض بحضاراتنا ودفع العجلةالاقتصادية للبلاد وإظهار وتوضيح صورة مصر للخارج فهى ممتلكاتنا وتراثنا لابد من المحافظة عليها ودعمهاإلى جانب الاهتمام بالسائحين وإظهار الصورة الصحيحة للمواطن المصرى لخلق بنية تحتية وجسر قوى بين السائح والدولة ليصبح هو مصدر دعاية وإعلان غير مكلف لبلادنا، ولابد أن يكون هناك رقابةوعقوبة على من يخالف القواعد والقوانين المتبعةللمحافظة على ما تم إنجازه فى المناطق التراثية الحضارية التاريخية.

المصدر: اشراف: منار السيد - سماح موسى - هايدى زكى - هدى إسماعيل - نرمين طارق - تصوير: إبراهيم بشير
  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 180 مشاهدة
نشرت فى 23 ديسمبر 2021 بواسطة hawaamagazine

ساحة النقاش

hawaamagazine
مجلة حواء أعرق مجلة للمرأة والأسرة المصرية والعربية أسسها إيميل وشكرى زيدان عام 1955، وترأست تحريرها الكاتبة أمينة السعيد، ومن يوم تأسيسها تواكب المجلة قضايا وهموم المرأة والأسرة المصرية والعربية. »

ابحث

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

15,589,550

رئيس مجلس الإدارة:

أحمد عمر


رئيسة التحرير:

سمر الدسوقي



الإشراف على الموقع : نهى عبدالعزيز