شهريار.. دنجوان ساسان 

كتبت :ايمان العمري

عندما يحل شهر رمضان يحلو السهر مع الحكايات، ولعل أكثر القصص والروايات التى عاشت عبر الأجيال، وتناولتها الألسنة فى كل زمان ومكان هى قصة ألف ليلة وليلة التى ظهرت منذ ما يزيد عن ألف سنة وتضم العديد من القصص والحكايات التى روتها شهرزاد للملك شهريار حتى تلهيه عن حكمه القاسى على النساء بأن يتزوج كل ليلة بعروس ويقتلها فى الصباح، لكن ما هى حكاية هذا الملك الجبار؟ وكيف تملكته هذه الحالة الدموية.

الحكاية فى بلاد ساسان فى جزر الهند والصين ،حيث رزق الملك بابنين الأكبر شهريار، تولى حكم البلاد بعد والده، والأصغر شاه زمان والذى تولى حكم بلاد سمرقند.. حكم الأخان بلادهما بالعدل وساد السلام والمحبة فى أنحاء البلدين وفى يوم من الأيام اشتاق شهريار لأخيه الصغير فبعث له ليأتى إليه..

فرح شاه زمان بدعوة أخيه، وسافر إليه وفى الطريق تذكر أنه نسى شيئا فعاد لقصره مسرعا، وهناك وجد زوجته تخونه مع أحد العبيد فقتلهما، وذهب لأخيه والهم والغم يسيطران عليه حاول شهريار أن يخفف عن أخيه لكنه لم يعرف سبب حزنه فدعاه لرحلة صيد لكن شاه زمان رفض، فخرج شهريار بمفرده، وأثناء سفر الملك شاهد أخاه أمرا عجبا، فقد رأى زوجة أخيه تقيم حفلة ماجنة هى والجوارى والعبيد فى بستان القصر.

وعند عودة شهريار عرف من أخيه شاه زمان بأمر زوجته ، وزوجة اخية.

عروس العفريت

لم يصدر شهريار حكما حتى تأكد بنفسه ورأى خيانة زوجته بعينيه لكنه لم يتسرع فى الحكم، وخرج مع أخيه يطوفان البلاد ليريا هل مصيبتهما قد أصابت أحداً مثلهما، وأثناء سيرهما وجدا عجب العجاب فقد ظهر ماردا من البحر أخرج صندوقاً مغلقاً بسبعة أقفال، وبداخله علبة خرجت منها عروس جميلة، وعندما نام العفريت رأت الفتاة الملكين فدعتهما، وأخبرتهما بقصتها وأن العفريت قد خطفها يوم عرسها وأخفاها فى علبة داخل صندوق، لكنها كل ليلة بعد نومه تدعو إليها أى رجل تراه، وأظهرت 75 خاتما لرجال صادقتهم.

ملأ الغضب قلب الملك، واتخذ حكاماً رادعة فأمر بقتل زوجته وكل الجوارى والعبيد الماجنين لكن هل يكفى ذلك ؟ لقد ظل بركان الغضب يقذف بحممه فأمر الملك بأن تزف إليه عروس كل ليلة وفى الصباح تلقى مصرعها على يد السياف، وظل حكم الملك مستمرا لثلاث سنوات..

وعندما خلت البلاد من عروس مناسباً للملك، احتار الوزير فى الفتاة التى يقدمها للملك فتقدمت ابنته الكبرى شهرزاد، واقترحت أن تكون هى عروس الملك.

كانت شهرزاد تتمتع بذكاء حاد، وثقافة واسعة، وقرأت العديد من الكتب فأصبحت على ثقة من أمرها، وعلى يقين من نجاح خطتها، فاتفقت مع اختها الصغرى أنه أثناء الاحتفال بالعرس تقترح على شهرزاد أن تحكى لها إحدى القصص، وبالفعل قامت الأخت بدورها، وبدأت شهرزاد تحكى للملك حكاياتها فى كل ليلة حتى مطلع الفجر، فتتوقف عن الكلام ليظل الملك شهريار مشدودا لحكايات الجنية الساحرة التى أدخلته فى عالم من الخيال، سبح فيه بعيدا بعيدا حتى نسى غضبه وبدأ الحب يدق باب الملك ليعيده مرة أخرى إلى الحياة.

وهكذا هى أصل الحكاية التى خرجت من عباءتها آلاف الحكايات والقصص والروايات..

فالحب ذلك الساحر العظيم قادر على تغيير كل المقادير ليصبح الطاغية طفلاً وديعاً.. ويعود العدل والسلام لتسود السعادة ويعم الأمان.

المصدر: مجلة حواء- ايمان العمري
  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 801 مشاهدة

ساحة النقاش

hawaamagazine
مجلة حواء أعرق مجلة للمرأة والأسرة المصرية والعربية أسسها إيميل وشكرى زيدان عام 1955، وترأست تحريرها الكاتبة أمينة السعيد، ومن يوم تأسيسها تواكب المجلة قضايا وهموم المرأة والأسرة المصرية والعربية. »

ابحث

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

15,106,116

رئيس مجلس الإدارة:

أحمد عمر


رئيسة التحرير:

سمر الدسوقي



الإشراف على الموقع : نهى عبدالعزيز