فى إطار حملة مجلة حواء «استعدى للانتخابات الرئاسية.. صوتك أمانة «نظمت الحملة أولى جولاتها إلى المناطق الأكثر احتياجا بمحافظة القاهرة، والتى انطلقت من مقابر باب النصر مرورا بباب الشعرية وحتى الجمالية بمشاركة نخبة من قارئات المجلة، حيث التقت قاطنات تلك المناطق وتبادلت معهن الحوار حول مشاركتهن فى الانتخابات الرئاسية المقبلة، واستعدادهن لها، وكيف يمكنهن الحشد وتشجيع ذويهن على المشاركة الإيجابية فى اختيار رئيس للبلاد.

كانت البداية من طريق مدافن باب النصر وبالتحديد من داخلحجرة بسيطة تفتقر إلى أبسط موارد الحياة الرئيسية، يهيأ للناظر لها منذ الوهلة الأولى أنها مهجورة، وقد كانت المفاجأة عندما وجدنا سيدة بسيطة تدعى سعدية بدربفنائها والتى قابلتنا باحتفاء وترحاب بعد معرفتها بالهدف من زيارتنا لها، ورغم بساطة مظهرها إلا أنها فاجأت الحضور بوعيها السياسى وفقه حديثها حينما قالت"سأنزل للانتخابات لأنه واجب علي كمصرية " ووسط ذهول الحضور ببساطتهاوحكمةحديثهاأنصت الجميع لها لتستطرد حديثها قائلة: "أسكن في الحجر وبجواري 8 أسر ولدي 6 أبناء و3 بنات عايشين هنا وراضيين بنعمة ربنا علينا".

وعن سبب حرصها على المشاركة فى الانتخابات المقبلة قالت: " فى الانتخابات السابقة نزلت وشاركت فيها، ولازم أشارك هذه المرة، لو مانزلتش وغيري من السيدات مين هيختار رئيس بلدنا "، لم تكتف السيدة سعدية بالمشاركة فى الانتخابات السابقة بل حرصت على اصطحاب جاراتها إلى اللجان الانتخابية، لافتة إلى اعتزامها حثهن على المشاركة فى الانتخابات المقبلة فتقول "جمعت جيرانى وأبنائي وأحفادى وذهبنا جميعنا إلى لجنة الانتخابات في المدرسة القريبة من المنزل فى انتخابات 2014 ووقفنا في طوابير، ودائما كانت طوابير السيدات أكبر من الرجال، وهعمل كده إن شاء الله فى الانتخابات المقبلة"،وعندما طرحت عليها إحدى المشاركات سؤال حول رأيها في دعوات المقاطعة بحجة أن نتيجة الانتخابات محسومة قالت "لو مانزلناش هنساعد على ضياع البلد، ومش هسمع ولا غيرى من سيدات مصر إلى هذه الدعوات وهننزل جميعا وسنختار الرئيس اللى يقدر يصلح حال البلد".

نصف المجتمع

تنتظر عبير صلاح، إحدى قاطنى المنطقة الانتخاب الرئاسية لتذهب بصحبة الجيران والأهل للتصويت لإيمانها أن صوت المرأة الانتخابى يمثل فارقا باعتبارها نصف المجتمع، وعن كيفية التعرف عن لجنتها الانتخابية قالت: "نرسل رسالة برقم بطاقة الرقم القومىمن التليفون المحمول لمعرفتها"، لافتة إلى أهمية المشاركة الإيجابية فى السباق الرئاسى وعدم التأثر بالسلبيات التى يحرص أعداء الوطن على بثها فى نفوس المواطنين بهدف مقاطعة الانتخابات قائلة:لازم ننزل جميعا للتصويت، ولانستمع لما يقال بأن النتيجة محسومة فهذا كلام خاطئ لأنه بدون أصوات لن ينجح الرئيس ولن نجد من نفوضه ليتولى مسئولية البلد"، ورغم أن عبير لم تنل حظها من التعليم إلا أنها تحرص على الوقوف على الأحداث السياسية أولا بأول من خلال مشاهدة النشرات الإخبارية والاستماع إلى آراء أمهات طلاب المدرسة التى يقصدها ابنها يوميافلم تعد التجمعات النسائية قاصرة على تبادل خبرات الطهى بل امتدت للحشد من أجل المشاركة الإيجابية فى الانتخابات المقبلة "أتناقش دائما مع أمهات زملاء ابني أمام المدرسة ونتحدث عن أحوال البلد ونشجع بعضنا على التصويت في الانتخابات والمشاركة لإصلاح حال البلد".

واجب وطني

طاقة إيجابية تملكت المشاركات فى الحملة جراء التحدث مع هاتين السيدتين اللتين أكدتا تمتعهما بحس ووعى وطنى رغم أميتهما العلمية والمعرفية ما دفع المشاركات بالحملة إلى استكمال جولتهن بكل حماسة حتى وصلن إلى باب الشعرية، وعلى باب أحد المنازل المكون من حجرة واحدة التقينا السيدة ياسمين محمود، والتي دعتنا للدخول إلى حجرتها البسيطة التي تعيش بداخلها مع أبنائها، وعناعتزامهاالمشاركة في الانتخابات الرئاسية قالت: "نعرف جيدا أهمية دورنا في النزول والمشاركة في الانتخابات لأن كل مايهمنا هو أن نعيش في أمان ونجد رزقنا بالحلال"، لافتة إلى مشاركتها فى الانتخابات السابقة ودعمها المشير عبد الفتاح السيسى آنذاك، مؤكدة استمرارها فى دعمه خلال الانتخابات المقبلة، وأثناء الحديث انضمت إلينا السيدة نعمة إحدى جيرانهاالتى صرحت بعدم مشاركتها فى الانتخابات السابقة لجهلها بكيفية التصويت، ومعها بدأ دورنا فى توعيتها بأهمية مشاركة كل سيدة في اختيار رئيسها، وتعريفها بخطوات التعرف على لجنتها الانتخابية وطريقة التصويت داخلها، لتبدى بعدها اعتزامها المشاركة فى الماراثون الانتخابى المقبل.

مواجهة الإرهاب

ومن منطقة باب الشعرية إلى الجمالية لاستكمال جولتنا لتشجيع النساء على المشاركة فى الانتخابات التقيناالسيدة فاطمة السيد علي ذات الـ 68 عاما والتى أعربت عن اعتزامها المشاركة في الانتخابات قائلة:"أحرصوجيرانى دائما على المشاركة في كل الانتخابات لاختيار نائب دائرتنا في الانتخابات البرلمانية ونزلنا في انتخابات الرئاسة السابقة واخترنا رئيسنا السيسي "ابن الجمالية" وسوف ننزل في الانتخابات المقبلة لدعمه وتأييده لاستكمال المشروعات القومية والقضاء على الإرهاب "، أما السيدة زينب محمد أحمد أم لأربعة أبناء،فترى أن مشاركتها ليست كافية لأداء واجبها تجاه وطنها لذا تحرص على حشد جيرانها للمشاركة فى الانتخابات.

وطنيات بالفطرة

عن رد فعل المشاركات بالحملة ورأيهن فى مدى وعى السيدات بأهمية مشاركتهن فى الانتخابات المقبلة، وسبب مشاركتهن بالحملة تقول د. ناهد محمد لبيب: رغم بساطة السيدات القاطنات بتلك المناطق - ما جعلنى أظن منذ الوهلة الأولى بعدم متابعتهن للأحداث ومعرفتهن بموعد الانتخابات - إلا أننى تفاجأتوغيرى من المشاركات بالحملة بوعيهنالسياسى وحبهن لوطنهن بالإضافة إلى قدرتهن على التعبير عن ذلك الحب الفطرى لوطنهن  بكل سلاسة وبساطة، معربة عن استعدادها المشاركة فى مختلف الجولات التى تنظمها الحملة لحث النساء على المشاركة فى الانتخابات وعدم الاستماع إلى التحريضات المغرضة التي تهدف إلى منع المصريين من النزول للانتخابات لإعاقة مسيرة الديمقراطية.

طاقة إيجابية

تقول وفاء عبد الفتاح، إحدى قارئات "حواء" والمشاركات بالحملة: أردت المساهمة في الحراك الشعبي للانتخابات ومعرفة الانطباعات واستطلاع مدى استعداد المواطنين للمشاركة بها، وبنزولنا اليوم تفاجأنا بمدى وعي هؤلاء النساء البسيطات اللائى يتمتعنبطاقة كبيرة من الحب تنعكس بشكل إيجابي على كل من حولهن.

وترى ليلي زيدان، مدرس مساعد بمركز البحوث،أن وعي المواطن البسيط يقاس بمايدور حوله من أحداث سياسية خاصة في الوقت الحالي، وقالت: واجبنا في هذه المرحلة توعيةالمرأة بواجبهانحو وطنها والذى يتجلى فى التصويتخلال الانتخابات الرئاسية المقبلة لاستكمال المشروعات القومية التى أطلقها الرئيس فى السنوات الأخيرة، مؤكدة أن المشاركة الإيجابية للمرأة من شأنها الحفاظ على ما حققته من مكتسبات بالإضافة إلى إيصال رسالة للعالم أجمع أن المصريات يشاركن وبقوة فى بناء بلدهن، وأنهن تستحقن اهتمام القيادة السياسية بهن.

المصدر: كتبت : منار السيد – تصوير : سارة جاد
  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 15 مشاهدة

ساحة النقاش

hawaamagazine
مجلة حواء أعرق مجلة للمرأة والأسرة المصرية والعربية أسسها إيميل وشكرى زيدان عام 1955، وترأست تحريرها الكاتبة أمينة السعيد، ومن يوم تأسيسها تواكب المجلة قضايا وهموم المرأة والأسرة المصرية والعربية. »

ابحث

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

6,041,141

رئيس مجلس الإدارة:

مجدى سبلة

رئيسة التحرير:

سمر الدسوقي



الإشراف على الموقع : نهى عبدالعزيز