ابنتي في الصف الثاني الابتدائي لا تحب المذاكرة , وتحرجني بين صديقاتي بدرجاتها السيئة , فأضغط عليها بلا فائدة ودائما تفضل اللعب , أحيانا أفقد أعصابى وأضربها ولا أعرف كيف أتعامل معها لتصبح متفوقة مثل أولادهم؟

ماما شروق

بداية ابنتك مظلومة معك جدا, فللأسف إنك تفكرين كثيرا فيما يقوله الناس عن مستواها أكثر من خوفك على مستقبلها نفسه, لذا تستخدمين أساليب خاطئة معها لمجرد إفراغ غضبك, فالمشكلة يبدو أنها عندك أكثر من ابنتك  لذا إذاأردت لها قدرا أكبر من التحصيل العلمي عليك أنتعرفي قدراتها على الاستيعاب ومستواها العقلي, ويجب أن تدركي أن هناك فروقا بين كل الأطفال, فليس مطلوب منها أن تكون من الأوائل لتسعدي بها, لذلك يجب ألا تشعريها أنها مقصرة وأنها تحرجك بدرجاتها , وحاولي أن تعرفي ما مشكلتها مع الدراسة, هل تكره المدرس أم المادة أم لا تستوعب المعلومات التي تقدم لها,واشعريهاأنك تحبينها ولا تتعمدي مقارنتها بزميلاتها أو بنات صديقاتك , قسمي المواد وعدد ساعات المذاكرة بشكل لا يشكل ضغطا عليها واتركيها تحدد ماتريد مذاكرته وأن تفعل ماتريده وقت الراحة , خففي الضغط عليها وامنحيها فرصة أن تشعر أنها غير متهمة بالتقصير وادعميها وقدري مجهودها , وإذا تحسن مستواها ولو بقدر بسيط شجعيها واحضري لها هدية واسأليها عما تحب فعله ربما تكون لديها قدرات أخرى,  واهتمي بما تريده هي ولا تفكري في الآخرين, وكلما خففت الضغط النفسي والتوتر المحيط بها حققت نتائج أفضل, لا تجعلي المذاكرة والتعليم يفسدا علاقتك بابنتك واطمئني كلما منحتيها ثقة أكبر تحسن مستواها في إطار قدراتها العقلية.

المصدر: كتبت : نجلاء أبوزيد
  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 25 مشاهدة
نشرت فى 13 مارس 2018 بواسطة hawaamagazine

ساحة النقاش

hawaamagazine
مجلة حواء أعرق مجلة للمرأة والأسرة المصرية والعربية أسسها إيميل وشكرى زيدان عام 1955، وترأست تحريرها الكاتبة أمينة السعيد، ومن يوم تأسيسها تواكب المجلة قضايا وهموم المرأة والأسرة المصرية والعربية. »

ابحث

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

6,231,186

رئيس مجلس الإدارة:

مجدى سبلة

رئيسة التحرير:

سمر الدسوقي



الإشراف على الموقع : نهى عبدالعزيز