في يوم من الأيام كانت الأرانب تلعب وهى سعيدة, وفجأة ظهر أسد جائع فهربت الأرانب إلى الجحر وهى خائفة, ولكن أرنب صغير قرر الخروج والحديث مع الأسد وأخبره أنه أحضر له أرنبا كبيرا ليأكله لكن أسدا آخر خطفه وذهب للبحيرة, جرى الأسد للبحيرة ليلحق بالأرنب الكبير, ونظر للماء فرأى صورته فقفز في البحيرة للتشاجر مع الأسد الآخر, فغرق وخرجت الأرانب لتلعب وهى سعيدة, وشكرت الأرنب الذكي الذي استغل طمع الأسد وتخلص منه.

المصدر: كتبت : نجلاء أبوزيد
  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 97 مشاهدة
نشرت فى 16 مايو 2018 بواسطة hawaamagazine

ساحة النقاش

hawaamagazine
مجلة حواء أعرق مجلة للمرأة والأسرة المصرية والعربية أسسها إيميل وشكرى زيدان عام 1955، وترأست تحريرها الكاتبة أمينة السعيد، ومن يوم تأسيسها تواكب المجلة قضايا وهموم المرأة والأسرة المصرية والعربية. »

ابحث

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

6,888,825

رئيس مجلس الإدارة:

مجدى سبلة

رئيسة التحرير:

سمر الدسوقي



الإشراف على الموقع : نهى عبدالعزيز