أصحابى الأعزاء صديقتنا نهى انتهزت فرصة قدوم شهر رمضان الكريم واشترت مجموعة من الهدايا الرمزية لكل من تحبهم.. حاولت أن تقدم لكل شخص الهدية المائمة له والتى تعبر عن مشاعرها الطيبة نحوه .. كانت مشكلتها الوحيدة مع صديقة طفولتها ابتسام المسافرة للخارج، فكيف ترسل لها هدية؟ وبعد طول تفكير وحيرة لم تجد أمامها غير جدتها لتسألها.. ابتسمت لها الجدة بحنان وهى تخبرها أن أجمل ما يمكن أن تقدمه لصديقتها وهى فى بلاد بعيدة هو الدعاء.. تعجبت نهى من كلامها ففسرت لها الأمر بأننا عندما ندعو دائما لشخص بالخير فهذا أكبر دليل على الاهتمام الدائم به والرغبة الحقيقية فى أن يكون فى أحسن حال.. أنه مجموعة متواصلة من الهدايا التى نرسلها بشكل دائم له وليس مجرد هدية واحدة تذكرنا إياه بها.. إنها رسائل حب لا تنتهى وتقول الكثير.. ولذلك لا يوجد فى هذا الشهر الكريم أفضل من نهدى من نحبهم الدعاء.

المصدر: بقلم : إيمان العمرى
  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 34 مشاهدة
نشرت فى 24 مايو 2018 بواسطة hawaamagazine

ساحة النقاش

hawaamagazine
مجلة حواء أعرق مجلة للمرأة والأسرة المصرية والعربية أسسها إيميل وشكرى زيدان عام 1955، وترأست تحريرها الكاتبة أمينة السعيد، ومن يوم تأسيسها تواكب المجلة قضايا وهموم المرأة والأسرة المصرية والعربية. »

ابحث

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

6,217,486

رئيس مجلس الإدارة:

مجدى سبلة

رئيسة التحرير:

سمر الدسوقي



الإشراف على الموقع : نهى عبدالعزيز