بقلم : إيمان العمري

 

أصحابي الأعزاء صديقتنا نوران ذهبت في رحلة "الغواصة" لمشاهدة قاع البحر في إحدى المدن الساحلية المطلة على البحر الأحمر..

أول ما لفت نظرها كانت الشعاب المرجانية والتي يستغرق نموها آلاف السنوات، وكيف تبدو شامخة بمناظرها البديعة وتشكيلاتها الرائعة، وهذه الشعاب تخشاها الأسماك الكبيرة كالقرش والدرافيل..

ثم أخذت نوران بعد ذلك تتابع الأسماك المختلفة وهي تسبح أمامها كانت الصغيرة جدا منها تقف معا في مجموعات وكأنها تستمد قوتها من تلك التجمعات..

أما ذات الألوان الزاهية كالزرقاء والفيروزية فقد بدت وكأنها تشعر بما تتميز به من إشراقات خاصة ما جعلتها تسبح مختالة بنفسها على عكس ما تسمى بالسلطان والتي تعيش حياة شديدة الكسل فهي دائما تظل واقفة في حالة سكون ولا تتحرك إلا لفترة قصيرة جدا..

لكن كانت أجمل الأنواع هي ما جمعت بين أكثر من لون كأسماك الببغاء..

هنا شردت نوران قليلا، وهي تتأمل القاع الأبيض من شدة تركيز الملح..

ولا تدري لماذا ربطت بين ما شاهدته في قاع البحر بحال البشر في الدنيا، فهناك الشخص المتزن الراسخ الذي يخشاه الشرير الدموي وفي الوقت ذاته يجد الضعيف عنده الحماية.. وكذلك يوجد الكسول الذي يكره العمل هذا غير المغرور المتعالي على البشر يختال بجماله أو ماله.. ومن له ميزاته الخاصة.. والواضح الصريح المعروف اتجاهه أو لونه ومن يجمع بين العديد من الألوان، وفي النهاية كلهم بشر كما في قاع البحر كلهم أسماك مهما اختلفت أشكالها وأنواعها.

فالحياة واحدة ومن يغوص فيها يجد الجمال الذي يبهرنا ويأسرنا سحره كذلك الأرض الملحة التي تجعلنا ندرك أن الدنيا دائما تجمع بين اللونين الأبيض والأسود.

المصدر: بقلم : إيمان العمري
  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 61 مشاهدة
نشرت فى 15 يوليو 2021 بواسطة hawaamagazine

ساحة النقاش

hawaamagazine
مجلة حواء أعرق مجلة للمرأة والأسرة المصرية والعربية أسسها إيميل وشكرى زيدان عام 1955، وترأست تحريرها الكاتبة أمينة السعيد، ومن يوم تأسيسها تواكب المجلة قضايا وهموم المرأة والأسرة المصرية والعربية. »

ابحث

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

12,397,814

رئيس مجلس الإدارة:

أحمد عمر


رئيسة التحرير:

سمر الدسوقي



الإشراف على الموقع : نهى عبدالعزيز