يسخر الكثير من الأهل من ظروف البلد وكيف أن الحياة فى دول أخرى أيسر وأسهل أمام أبنائهم دون وعى منهم بأن هذه السخرية تخلق  جيلا رافضا للوطن وتجعل الصغار يحلمون بالهروب منه وكأن الجنة تبدأ بعد الخروج من المطار, وما يفعلونه دون وعى يضر جيلا كاملا يشعر طيلة الوقت بالإحباط منتظرا فرصة للهروب, وحول دور الأهل فى غرس حب الوطن تحدثت مع د.سامية خضر أستاذة علم الاجتماع جامعة عين شمسفقالت: هناك خطأ كبير يرتكبه الأهل دون قصد أو وعى وهو الحديث أمام الأطفال بانبهار عن النماذج التي سافرت ونجحت في الخارج مما يجعل الطفل يتخيل أن الخارج هو الحل وهو الحلم, وهنا تكمن المشكلة لأن الصورة لم تصل له كاملة, فكما أن هناك علماء نجحوا وشرفوا أوطانهم في الخارج هناك من نجحوا وكسبوا احترام العالم وهم في الداخل, وهناك من ضاعوا في الخارج, وهناك من ماتوا في هذه الرحلة دون الوصول للمكان الذي يريدون العيش فيه, فالأمر كبير ومهم واختصاره في نجم نجح وتألق في الخارج يؤذي أحلام الصغار,وعلينا بشكل غير مباشر أن نشرح لهم الصورة كاملة وأن ننمى بداخلهم الانتماء لوطنهم وأنهم عليهم الاجتهاد وتحقيق نجاح هنا لأن الأمر في الخارج ليس بالسهولة التي يتخيلونها, وأن بلدهم في حاجة لهم والأفضل ألا يكثروا من الحديثوالقصص الخيالية عن سهولة الحياة في الخارج فكل مكان سواء داخل الوطن أو خارجه يحتاج بذل الكثير من الجهد والعمل وأن المستقبل بيد الله وربما يحمل لهم مفاجآت طيبة إذا اهتموا بدراستهم ومستقبلهم,فليشجع الأهل الأبناء على تحصيل العلم والاجتهاد وعندما يكبروا يختاروا لأنفسهم مايريدونه سواء السفر أو الاستمرار فى الوطن المهم ألا نتبادل نحن الكبار الأحاديث التى تزيد إحباطهم بشأن ظروف وطنهم دون أن ندرك خطورة ذلك على نفسيتهم وحبهم لوطنهم.

المصدر: كتبت : نجلاء أبوزيد
  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 34 مشاهدة
نشرت فى 11 إبريل 2019 بواسطة hawaamagazine

ساحة النقاش

hawaamagazine
مجلة حواء أعرق مجلة للمرأة والأسرة المصرية والعربية أسسها إيميل وشكرى زيدان عام 1955، وترأست تحريرها الكاتبة أمينة السعيد، ومن يوم تأسيسها تواكب المجلة قضايا وهموم المرأة والأسرة المصرية والعربية. »

ابحث

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

7,554,346

رئيس مجلس الإدارة:

مجدى سبلة

رئيسة التحرير:

سمر الدسوقي



الإشراف على الموقع : نهى عبدالعزيز