شريهان الدسوقى

لا شك أن للهدية أثر قوى فى توطيد العلاقات ونشر روح المودة بين أفراد المجتمع، لكن تقديمها واختيارها له أصول ومعايير يجب مراعاتها خاصة مع اقتراب عيد الحب الذى يحتفل به العشاق ويحرصون على تبادل الهدايا خلاله..

 - إذا كانت الهدية مقدمة من الحبيب أو الخطيب للفتاة فيجب اختيار أشياء مناسبة لذوقها أولا ولطبيعتها مع تجنب الهدايا التي تنتمي للذكور، فيمكن اختيار نوع جيد من العطر المحبب لها أو ملابس بألوان قريبة لقلبها، كما يمكن إعطاؤها مبلغ من المال لشراء ما تود اختياره وهذا من الإتيكيت وليس عيبا كما يعتقده البعض .

 - أما إذا كانت الهدية مقدمة من الحبيبة أو الخطيبة فالأمر مختلف واختيار الهدية لابد أن يكون محددا لأن أذواق الرجال بسيطة أكثر من النساء، لذا يمكنك اختيار محفظة أو حزام جلد أنيق وغيرها من الهدايا التى تتناسب مع الشباب.

 - كما أن هناك لاختيار الهدايا فن فطريقة تقديمها لها أثر كبير لذا احرصى على تغليفها بشكل جميل ووضعها بشنطة هدايا رقيقة مع رشة عطر جميل لإثبات اهتمامك بالحبيب أو الشريك .

 - عندما تتسلمين هدية من شخص يفضل مشاهدتها أمامه وإظهار السعادة والفرح بها حتى ولو بسيطة أو غير مناسبة لأنه ينتظر أن يرى السعادة والامتنان في عينيك فلا تحرميه هذه النظرة.

-  لا تنسي وضع كارت معايدة صغير مدون عليه عبارات الحب وكلمات تدل على المشاعر الرقيقة.

 - نصيحتي لكم باختيار هدية معمرة بمعنى لا تنتهي بالاستخدام المباشر بل تبقى موجودة لتترك أثرا وذكرى جميلة فى النفس.

المصدر: شريهان الدسوقى
  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 143 مشاهدة
نشرت فى 13 نوفمبر 2020 بواسطة hawaamagazine

ساحة النقاش

hawaamagazine
مجلة حواء أعرق مجلة للمرأة والأسرة المصرية والعربية أسسها إيميل وشكرى زيدان عام 1955، وترأست تحريرها الكاتبة أمينة السعيد، ومن يوم تأسيسها تواكب المجلة قضايا وهموم المرأة والأسرة المصرية والعربية. »

ابحث

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

13,211,299

رئيس مجلس الإدارة:

أحمد عمر


رئيسة التحرير:

سمر الدسوقي



الإشراف على الموقع : نهى عبدالعزيز