كتبت : أميمة أحمد

على الرغم أن مسلسلها الرمضاني الذي حمل اسم » الطاووس «  كان يضم مجموعة كبيرة من النجوم والوجوه الشابة، بينهم ضيفتنا في هذا الحوار الفنانة فرح الزاهد، إلا أن المشاهد خرج من المسلسل على درجة من القرب الشديد معها، من جانبها أبدت لنا سعادة كبيرة بكل ما وصلها من تعليقات، ليس من بينهم تعليق واحد سلبي، وهو أمر صعب حدوثه مع نجمة شابة، الطريف أن تعليقات الجمهور عبر » السوشيال ميديا «  كانت ترى أنها لا   تمثل بل هي على طبيعتها تماما، حتى أنها تصدرت الترند!!

- بداية نهنئك على نجاحك في مسلسل » الطاووس « فكيف استقبلتي ردود الأفعال؟

مسلسل الطاووس كان فرصتي الحقيقية التي انتظرتها كثيرا، فأنا عرض علي أكثر من عمل من قبل ولكني كنت أنتظر دور في أهمية » الطاووس «  ليكون بداياتي، حيث أنه أول تجربة حقيقية لي، والحمد لله كانت ردود الأفعال بالنسبة لي طيبة جدا.

- ولكن كيف جاء ترشيحك للدور؟

جاء ترشيحي للدور بمحض الصدفة، كانوا يبحثون عن فنانة لتؤدي شخصيتي، وكان المخرج يشرح لي الدور وتفاصيله وأنه يبحث عن وجه جديد ويتحدث في العموم وأن المسلسل يناقش قضايا تخص المرأة، لذلك فهو مسلسل مهم جدا  وأنا مهتمة جدا بقضايا المرأة فأعجبت بالمسلسل فتساءلت: هل أنا من » الكاست «  ؟ فضحك قائلا: نعم!

- تصدر مشهد موت كريم وتأثرك به مؤشر البحث لعدة أيام، كيف استقبلت ذلك؟

لم أكن أتخيل أن يحدث ذلك، بالطبع سعدت جدا، فأحمد الله أنني لم أر أي نقد سلبي، هناك الكثير من المشاهير والنقاد تحدثوا عني بشكل جميل، والكثير من النجوم كانوا يتحدثون مع شقيقتي  هنا  ليخبروها كم هم سعداء بي، الحمد لله لم يكن هذا المشهد فقط بل كانت كل مشاهد الشخصية هكذا يأتي عليها ردود تسعدني كثيرا.

» -  فرح « في الطاووس شخصية مركبة ومليئة بالمشاعر، كيف رأيت الشخصية، وهل كانت لك استعدادات خاصة؟

فرح لم تكن صعبة لأنها تمثل جزءا كبيرا من شخصيتي في الحقيقة فكنت أقوم بالمشاهد كلها ارتجال بسبب إحساسي الشديد بالدور، فأنا من الأساس مهتمة جدا بقضايا المرأة وكل ما يخصها، تضيف: للعلم صفحة البحث عن المتحرشين التي أنشأتها في أحداث المسلسل مازالت مستمرة ويأتيني عليها الكثير من المشاكل والمواقف وأقدم عليها الدعم لكل فتاة عانت من هذا الأمر وأساعدها لكي تسترد حقها.

- لماذا تأخرت في خطوة التمثيل؟

أنا من الشخصيات التي لا تريد أن تمثل من أجل التمثيل فقط أو الشهرة؛ فقد عرض علي الكثير من الأدوار ولكني لم أجد نفسي بها، ولكني كنت أبحث عن الدور الجيد أو حتى مشهد واحد جيد يتذكرني الجمهور به، فكان بالنسبة لي حلم أن يعرفني الجمهور ولو بعمل واحد جيد.

- أشاد الجمهور بك أيضا في أول أعمالك مع هنا في مسلسل » حلوة الدنيا سكر « كيف كانت التجربة؟

كانت تجربة ممتعة جدا، كنت أشعر أنني أجرب نفسي أمام الكاميرا كيف سأكون، وأيضا أنا كنت أقوم بدور أختها فكان شعوري لا يختلف عن الحقيقة، سبب آخر أيضا في موافقتي على هذا الدور هو أنني كنت أقدم على هذه التجربة كي أقدم الدعم لهنا في أولى بطولاتها المطلقة والحمد لله لاقى المسلسل نجاحا كبيرا، وأحبني الجمهور في هذا العمل أيضا.

- بعد هذا النجاح، هل هناك شروط أو معايير ستكون معيارا لقبول أعمالك القادمة؟

كما قلت لك عرض علي أدوار كثيرة من قبل، ولكني دائما أبحث عن الأختلاف والدور المؤثر وأحب أن يكون العمل يحوي الكثير من المشاهد المؤثرة؛ فأحب أن يتحدث عني الجمهور أنني أجيد التمثيل وليس أنني فتاة شكلها جميل فقط (!)  فهذه الكلمة تحزنني جدا فأي دور أستطيع أن أخرج فيه موهبتي سأقوم به، وهناك الشروط طبعا العادية من وجهة نظري ألا يكون هناك عري مثلا في المسلسل أو مشاهد بها إثارة أرفضها تماما، وأولا وآخرا أحب أن آخذ برأي والدتي فهي من تختار لنا الأدوار سواء لي أو لشقيقتي هنا.

- أخيرا..  نريد أن نعرف ما هي خطوتك القادمة؟

عرض علي أكثر من عمل ولكني لم أوافق على شيء حتى الآن.

المصدر: كتبت : أميمة أحمد
  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 619 مشاهدة
نشرت فى 1 يوليو 2021 بواسطة hawaamagazine

ساحة النقاش

hawaamagazine
مجلة حواء أعرق مجلة للمرأة والأسرة المصرية والعربية أسسها إيميل وشكرى زيدان عام 1955، وترأست تحريرها الكاتبة أمينة السعيد، ومن يوم تأسيسها تواكب المجلة قضايا وهموم المرأة والأسرة المصرية والعربية. »

ابحث

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

19,748,081

رئيس مجلس الإدارة:

عمر أحمد سامى 


رئيسة التحرير:

سمر الدسوقي



الإشراف على الموقع : نهى عبدالعزيز