بقلم : سمر الدسوقى

لم تكن المبادرات الصحية التى أعلنت عنها وتبنتها القيادة السياسية مؤخرا فيما يتعلق بالكشف عن الأمراض الوراثية والعلاج المجانى لمرضى ضمور العضلات من حديثى الولادة ثم الفحص قبل الإنجاب، هى الأولى فى مسيرة دعم واهتمام سيادة الرئيس عبدالفتاح السيسى بصحة المواطن المصرى، فعلى مدى ٧ أعوام لمسنا هذا كأسر مصرية عن قرب فى العديد من المبادرات الصحية القومية التى أطلقت بهدف الاهتمام بصحة المواطن المصرى وبخاصة المرأة والطفل.

هنا أذكر ما أكد عليه المدير العام لمنظمة الصحة العالمية د. تيدروس أدهانوم من دعم المنظمة لكافة مبادرات الرئيس عبد الفتاح السيسي الرامية إلى توفير الرعاية الصحية للمواطنين المصريين والأفارقة، ومن بينها مبادرة 100 مليون صحة، هذه المبادرة العملاقة التي نجحت في فحص ملايين المواطنين، مستهدفة القضاء على فيروس سي والكشف عن الأمراض غير السارية من خلال تكليف كافة قطاعات الدولة بالمشاركة وفي مقدمتها وزارة الصحة والسكان، بل وأكملت هذا الدور بصرف العلاج لآلاف المواطنين.

ثم ما قامت به من توفر توعية كاملة لطلاب المدارس والجامعات بنمط الحياة الصحى للحماية من الإصابة بالأمراض المختلفة، موضحة أنه يمكن التواصل مع خبراء المبادرة عن طريق مواقع التواصل الاجتماعي للتعرف على التغذية السليمة وسلسلة النصائح التى تقدم للأطفال.

كل هذا وغيره الكثير من الجهود التي تهدف إلى إرساء مفهوم اهتمام الدولة بالصحة العامة وضرورة الحفاظ عليها وتنميتها ما يسهم في تقدم البلاد على كافة المستويات، يعني ببساطة وكما حرص بعضنا على الاستفادة منها أن ما يجب علينا جميعا كنساء وأطفال أن نتحرك ونستفيد من هذا الدعم الكبير والمتواصل الذي تقدمه الدولة لنا جميعا بشكل مجاني لا يهدف إلاالحفاظ على صحتنا، وبخاصة ما يستهدف صحة المرأة التي تتحمل الكثير من أعباء ومسئوليات الأسرة مناصفة بينها وبين الرجل، فتحركي عزيزتي وحافظي على صحتك من أمراض أورام الثدى والضغط والسكر والسمنة، بل واصطحبي أبناءك وأسرتك معك وشجعيهم على الاستفادة من مثل هذه المبادرات التي توجت بمنظومة التأمين الصحى الشامل التي بدأت رسميا، فنحن جميعا بأبنائنا عماد بناء هذه الدولة، وإذا كانت الدولة تعتنى بنا وتوفر لنا كل هذا فعلينا أن نتحرك ونستفيد منه لنحافظ على صحتنا وصحة أسرنا وبالتالي نقوم بدورنا تجاه هذا الوطن نساء ورجالا، شبابا وشيوخا، وأخيرا لا يبقى لنا سوى التقدم بالشكر لقيادتنا السياسية الواعية التي تضع مصلحة المواطن نصب عينيها.. وتحيا مصر.

المصدر: بقلم : سمر الدسوقى
  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 277 مشاهدة
نشرت فى 26 أغسطس 2021 بواسطة hawaamagazine

ساحة النقاش

hawaamagazine
مجلة حواء أعرق مجلة للمرأة والأسرة المصرية والعربية أسسها إيميل وشكرى زيدان عام 1955، وترأست تحريرها الكاتبة أمينة السعيد، ومن يوم تأسيسها تواكب المجلة قضايا وهموم المرأة والأسرة المصرية والعربية. »

ابحث

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

16,919,624

رئيس مجلس الإدارة:

أحمد عمر


رئيسة التحرير:

سمر الدسوقي



الإشراف على الموقع : نهى عبدالعزيز