حوار : هبه رجاء

عشقت الإعلام وحلمت أن تكون واحدة ضمن صفوف مذيعي ماسبيرو، غير أن حلمها تأخر بعض الشيء، حتى جاءتها الفرصة وتحقق حلمها وأصبحت من مقدمي البرامج على شاشة ماسبيرو الرئيسية، عن رحلتها كان لحواء لقاء مع الإعلامية غادة شريف..

 

بادرتها بالسؤال: لماذا اخترت الإعلام؟

قالت بعد لحظات من الشرود: إنه حلم راودني منذ الطفولة يا عزيزتي، فأي ضيف كان يأتي لزيارة أسرتي، كنت أجري معه حوارا ممسكة بما تقع يدي عليه، ورغم ابتعادي في بادئ مشواري العملي عن هذا الحلم، إلا أن الله قد وفقني له بعد أن علمت أن التليفزيون المصري يمنح فرصة لظهور وجوه شابة جديدة على شاشته، هذا بعد الخضوع لبعض الاختبارات، وقد كان، تقدمت للاختبارات وتخطيتها لأحقق حلمي.

أتذكرين اللقاء الأول مع الكاميرا؟

تعود بذاكرتها للوراء وتبتسم.. بالطبع، فقد كان لقاء حميميا بيننا، على عكس المتوقع من خوف ورهبة، أحببتها جدا منذ أول لقاء، فكنت سعيدة أنني أخيرا سأحقق هدفي في تقديمي لبرامج هادفة، ذات قيمة ومعنى أخدم بها المجتمع.

منذ بداية حديثنا وأنت تؤكدين على أن الإعلامي الناجح له مقومات.. فما هذه المقومات؟

‌الإعلامي المميز ليس هو من يظهر على الشاشة ويجري وراء الشهرة فقط، فالشهرة ستأتي إن كنت إعلاميا كفئا، تُقدر معنى أنك إعلامي تحمل رسالة ذات معنى وقيمة، تقدم محتوى هادف يفيد المجتمع، ليس معنى أنك ظهرت على الشاشة أنك امتلكت الدنيا بأكملها ووصلت لهدفك، المذيع الناجح هو من يكون دائما مطورا من نفسه دائم الإطلاع والتثقيف في كافة المجالات، دائما يسعى لتحسين أدائه، عليه أن ينتقد نفسه بل يتقبل نقد الآخرين حتى يكون في حالة تطوير للذات بشكل مستمر، أن يطور من شكله، فكما يقولون لكل وقت أذان، والمذيع عليه أن يطور من شكله بما يتماشى مع كل مرحلة زمنية، ولكن بما يتلاءم مع ظهوره على الشاشة.

‌هل تذكرين قارئاتنا بأشهر برامجك؟

‌قدمت كافة ألوان البرامج إلا الرياضة، فأنا مع رؤية المذيع الشامل الذي لا يضع نفسه داخل قالب محدد، فقد قدمت برامج سياسية وفنية وثقافية، وشبابية، ومرأة، حتى برامج الأطفال قدمتها، وكان أول برنامج لي "اطلب واتمنى"، برنامج مسجل نلتقي بالجمهور في الشارع ونسأله عن أمنية له، أغنية مقابلة شخص، نحققها له، قدمت برنامج "يلا ياشباب"، كنت أقدمه مع مجموعة من الزملاء كثنائيات، إضافة إلى برنامج "صورة وحكاية"، زرنا من خلاله كافة آثار مصر.

ماذا عن برامجك الحالية؟

أقدم حاليا برنامج "بوضوح"، برنامج سياسي اجتماعي ننقل من خلاله أهم الأحداث والمستجدات المتواجدة على الساحة سواء محلية أو عالمية، أيضا أقدم برنامج "حوار خاص"، والذي يستضيف شخصيات عامة مميزة في كافة المجالات.

برنامج تودين تقديمه؟

أميل لتقديم البرامج التي تمس المجتمع، تمس كل بيت مصري، فكم أود تقديم برنامج يدخل في صميم الأسر المصرية، نتناول قضاياهم ومشاكلهم ونحاول العمل على حلها.

هل وجدت صعوبة في الموازنة بين عملك وأسرتك؟

لدي ابن وابنة، والحمد لله لم أجد صوبة في الموازنة بين أسرتي وعملي، فمع التنظيم وإعطاء كل منهما حقه وفقت في الموازنة بينهما، إلا أن لبيتي وابناي الأولوية.

ماذا عن هواياتك؟

أعشق ممارسة الرياضة التي أشعر معها بالانطلاق كالمشي والسباحة، وبالطبع القراءة.

ماذا عن علاقتك بالمطبخ؟

أحب المطبخ جدا، وأجيد كافة أصناف الطبخ، ضاحكة: عدا الحلويات.

رسالتك لحواء؟

بداية أنا أفضل أن تكون حواء عاملة، فالعمل من وجهة نظري يساعدها على تكوين شخصيتها وتحقيق ذاتها، ولكن إن كانت ظروفها لا تسمح لها بالعمل أو هي لا تميل للعمل، فليس معنى أنك لا تعملين أن تهملين نفسك، تكتفين بما تقومين به في المنزل من تنظيف وتربية الأبناء وخلافهما فقط، عليك البحث عن هواية تعملين على إجادتها، لا تنسي الرياضة، اعملي على إشباع الجانب المجتمعي لديك من خدمة الغير، اهتمي بنفسك ونميها.

وماذا لو كانت امرأة عاملة؟

حاولي دائما الموازنة بين أسرتك وعملك ولا تجعلي أي منهما يطغى على الآخر، لكن أسرتك خاصة الأولاد لهم الأولوية الأكبر، فلا تجعلي حب الوصول لهدفك يجعلك تهملين أبناءك، فأولادك أكبر استثمار في الحياة، وأشير هنا أننا مع أزمة كورونا في الوقت الحالي نعول على المرأة بشكل كبير، لذا أوجه رسالة لها أنك سر الحياة للأسرة، بيديك مفتاح أسرتك والحفاظ عليها، تستطيعين أن تجعلي بيتك جنة تجذبي من خلاله أسرتك، فحواء هي المفتاح السحري لتوعية الأسرة والحفاظ عليها.

أشرت لأزمة كورونا، فكيف ترين إدارة الإعلام لها؟

أرى أنه أدار الأزمة بجدارة وباقتدار، فكان له دور كبير في التوعية، فلولا الإعلام لم يعرف الكثيرون عن وسائل العدوى وطرق الوقاية، كما أنه تميز بالشفافية بنقل المعلومات عن كوفيد ١٩ من مصادر موثوق بها كوزارة الصحة المصرية ومنظمة الصحة العالمية.

المصدر: حوار : هبه رجاء
  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 126 مشاهدة
نشرت فى 6 أغسطس 2020 بواسطة hawaamagazine

ساحة النقاش

hawaamagazine
مجلة حواء أعرق مجلة للمرأة والأسرة المصرية والعربية أسسها إيميل وشكرى زيدان عام 1955، وترأست تحريرها الكاتبة أمينة السعيد، ومن يوم تأسيسها تواكب المجلة قضايا وهموم المرأة والأسرة المصرية والعربية. »

ابحث

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

10,004,563

رئيس مجلس الإدارة:


رئيسة التحرير:

سمر الدسوقي



الإشراف على الموقع : نهى عبدالعزيز
عيادات الدكتور عزالدين الوروارى للنساء و التوليد و العقم