كتبت : نيللي سيد 

 

 البرغل أحد أنواع الحبوب الغنية بالعديد من العناصر الغذائية وهو في الأساس جريش القمح المجفف بعد سلقه وطحنه وتنخيله، واشتهر منذ القدم لدى المصريين القدماء بشكل خاص ويستخدم في العديد من بلدان حوض البحر الأبيض المتوسط كبديل للأرز، ويوجد للبرغل ثلاثة أنواع رئيسية وهي البرغل الناعم والذي يستخدم في الكبة والتبولة، والبرغل المتوسط والذي يدخل في إنتاج الحبوب، والبرغل الخشن والذي يستخدم كبديل للأرز كما في المجدرة، والبرغل ذو فوائد وقيم غذائية عالية ويدرج تحت قائمة الكربوهيدرات المعقدة، وهو مصدر ممتاز للألياف والمعادن، وذو فوائد عديدة لجسم الإنسان، حيث يمده بالكربوهيدرات والألياف والسكريات والبروتينات والأحماض الأمينية الدهون والأحماض الدهنية وبعناصر معدنية كالكالسيوم الحديد والماغنيسيوم والفسفور والبوتاسيوم والصوديوم والزنك والنحاس والمنجنيز والسيلينيوم وبفيتامينات وحمض البانتوثنيك وحمض الفوليك والكولين.

يحتوي البرغل على كمية عالية من الألياف الغذائية وهو يفيد جدا في تعزيز صحة الجهاز الهضمي حيث يسهل عملية الهضم، ويساعد على الوقاية من الإمساك والبواسير بالإضافة إلى أنه مصدر للبروتين لذلك يساعد بشكل كبير في عملية امتلاء المعدة في وقت قصير ويعمل على زيادة الإحساس بالشبع ويساعد في التقليل من كمية الأغذية المتناولة لاحقا مما يقلل من كمية السعرات الحرارية الداخلة للجسم، لذلك يساهم البرغل في نزول الوزن إذا ما تضمنته الحميات الغذائية كبديل صحي للنشويات الأخرى، كالأرز والخبز الأبيض والمعكرونة، وبذلك يعمل على التحكم في نسب الأنسولين في الجسم، وتنظيم مستويات سكر الدم لدى مريض السكر بسبب محتواه العالي من الألياف الغذائية، وقد أثبتت الدراسات والأبحاث أن تناول النشويات المعقدة والحبوب الكاملة بشكل خاص والتي تعد مصدرا عاليا للألياف الغذائية يساهم في تقليل نسبة الكولسترول الضار في الجسم عن طريق ارتباطها به وتخليص الجسم منه، مما يساهم في الوقاية من تصلب الشرايين والجلطات والسكتات الدماغية، كما يحتوي على معادن المنجنيز والبوتاسيوم والمغنيسيوم والكالسيوم والصوديوم المفيدة لصحة القلب والشرايين وحمايتها من الجلطات وتعمل على تنظيم كهربائية القلب ودقاته وتنظيم ضغط دم الشرايين، كما أنه يعتبر مصدرا للحديد لتكوين الهيموجلوبين في خلايا الدم البيضاء ووقاية الجسم من فقر الدم.

 يعد البرغل مهما للحامل ولنمو الجنين فهو مصدرا غنيا بالعديد من المعادن المهمة كالزنك والحديد والمنجنيز والبوتاسيوم، بالإضافة إلى حمضي الفوليك والبانتوثينك، اللذين يلعبان دورا مهما في علميات التمثيل الغذائي وتعزيز عمل كريات الدم الحمراء وتكوينها، ولحماية الحامل من فقر الدم، وتعزيز مناعتها ومناعة جنينها، ودعم نمو الجنين وخاصة خلايا جهازه العصبي، وبهذا فإن غنى البرغل بهذه العناصر يجعل منه غذاء مهما ضد فقر الدم، ومعززا لصحة الدورة الدموية، كما أن ارتفاع مستوى البرغل من الألياف الغذائية يساعد على عملية الهضم.

المصدر: كتبت : نيللي سيد
  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 434 مشاهدة
نشرت فى 10 يونيو 2022 بواسطة hawaamagazine

ساحة النقاش

hawaamagazine
مجلة حواء أعرق مجلة للمرأة والأسرة المصرية والعربية أسسها إيميل وشكرى زيدان عام 1955، وترأست تحريرها الكاتبة أمينة السعيد، ومن يوم تأسيسها تواكب المجلة قضايا وهموم المرأة والأسرة المصرية والعربية. »

ابحث

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

20,868,335

رئيس مجلس الإدارة:

عمر أحمد سامى 


رئيسة التحرير:

سمر الدسوقي



الإشراف على الموقع : نهى عبدالعزيز