تنتمى إلى أسرة فنية، ورغم أن الأب والأم والأخ والزوج يعملون فى الفن إلا أنها حققت شخصية فنية مستقلة، حيث برعت فى الكثير من الأعمال المميزة سواء فى السينما أو المسرح أو الفيديو، وكانت أول ممثلة تقدم «توك شو » سياسى من خلال برنامج «مساء العاصمة » فى خطوة إعلامية جريئة، إنها الفنانة رانيا محمود ياسين التى نحاورها عبر هذه السطور..

- فى البداية ما حقيقة اعتزالك الفن التى تداولتها بعض الصحف فى الفترة الماضية؟

أخبار كاذبة، أنا لم ولن أعتزل الفن، الحقيقة هى انشغالى الفترة الماضية بالعمل فى الإعلام، كما أن الأعمال المعروضة على سابقا لا تناسبنى، فأنا لا أوافق على دور ما حبا فى التواجد فقط بل لابد أن يكون العمل الذى أشارك فيه يضيف لمسيرتى الفنية، وأن يكون هادفا له قيمة وكلمة ويرسم ابتسامة على وجوه الناس، بالإضافة إلى صغر سن أبنائى.

- وماذا عن دورك فى مسلسل «نصيبى وقسمتك » الجزء الثانى؟

ألعب شخصية «أمنية » السيدة التلقائية الرومانسية الشفافة التى تنجح فى تحقيق أحلامها، وقد كتبها عمرو محمود ياسين وكأنه يسطر شخصيتى دون أن يعلم، وأخرج الحلقة مصطفى فكرى، فالمسلسل حلقات منفصلة متصلة، أشارك فيها بحلقة تسمى «لحظة من فضلك » بطولة مى سليم ومحمود عبد المغني.

- ماذا عن مشاريعك الفنية الأخرى؟

أحضر قريبا لأكثر من عمل بين الدرامى والسينمائى، لكن لم أوقع العقود حتى الآن، بجانب تقديم برنامج اجتماعى على إحدى الشاشات الجديدة.

- لماذا اتجهت للعمل بالإعلام؟

عملى بالإعلام كان خطوة مؤجلة، حيث أعتبر دخولى مجال الإعلام مجازفة منى، لذا تحديت نفسى وقررت أن أقدم شيئا جديدا لأكون محط أنظار الجميع، وبالفعل كنت أول فنانة تقدم توك شو سياسي.

- هل وجدت صعوبة فى عملك بالإعلام؟

لا أجد صعوبة بقدر الجهد والمشقة التى أتكبدهما خلال عملى بالسياسة، فمذيع السياسة لابد أن يكون متابعا جيدا لكل الأحداث العالمية والمحلية على مدار 24 ساعة.

- ماذا عن الصعوبات التى واجهتك خلال مشوارك الفنى؟

أشد ما يؤلمنى هو نكران الجميل والجحود، أقصد ردود أفعال الناس عنى خاصة من كان لوالدى أفضال عليهم، من جهة أخرى يوجد فنانين وقفوا بجانبي، فلا أنسى فضل الأستاذة سميحة أيوب رغم أن علاقتها بوالدى علاقة زمالة واحترام فقط، ومع ذلك قدمتنى فى أكثر من مسرحية ورشحتنى لدور البطولة، وهذا شرف لى ولا يمكننى أن أنسى هذا الموقف خاصة أنها تقول أننى خليفتها.

- سمعنا أن الفنان القدير محمود ياسين يكتب مذكراته؟

غير صحيح فوالدى تاريخه موجود بالسينما، وقد حكى ذكرياته فى برامج عديدة ورأيى أنه ليس لديه شيء يخفيه أو تجارب حياتية كثيرة مخفية تصلح لعرضها من خلال عمل فنى، فهو طوال عمره إنسان «بيتوتي » لا يحب السفر إلا من أجل العمل فقط.

- وما صحة خبر عودة الفنانة القديرة شهيرة بعد اعتزال دام أكثر من 25 عاما؟

اعتزلت والدتى الفن منذ أن كنت طفلة، وأعمالها محدودة، أما فكرة عودتها للعمل فهو قرار يحتاج إلى دراسة جيدة لأن المناخ الموجود الآن لا يشبهها، وعندما تعود لابد أن يكون ذلك من خلال عمل خارق.

- قدمت بعض الأعمال الفنية مع محمود ياسن أهمها «العصيان، وقشرالبندق » فما الذى استفدتيه منه فنيا؟

تعلمت من والدى على المستوى الفنى الالتزام والاهتمام بأدق تفاصيل الشخصية سواء شكلها الداخلى والخارجي، واحترام عقلية المشاهد، بالإضافة إلى حفظ الدور والإعداد الجيد له حتى أضمن التركيز أثناء التصوير.

- لماذا لم تشاركى زوجك محمد رياض أى عمل فنى حتى الآن؟

لا أرفض العمل مع زوجى، لكن يعرض علينا أعمالا قد تكون غير مناسبة لى وأحيانا يقبلها رياض، ما أعطى الكثير انطباعا خاصة المخرجين والمنتجين أننا نرفض العمل سويا.

- وماذا عن مكانة المسرح فى قلبك؟

المسرح أقرب الفنون إلى قلبى، ففيه تفاعل مباشر مع الجمهور، وكل يوم هناك فرصة متجددة لتغيير آدائى.

- كيف توفقين بين عملك الفنى والإعلامى والاهتمام بابنيك؟

طبعا التوفيق أمر صعب لكن أحاول أن اجتهد وأبذل قصارى جهدى كى أحقق المعادلة خاصة أن عمر وآدم يعيشان مرحلة المراهقة، لذلك فهما يحتاجان إلى متابعة مستمرة.

- مرت 20 عاما على زواجك من الفنان محمد رياض فما الأسس التى اتفقتما عليها حتى يستمر الزواج السعيد؟

تزوجنا فى سن صغيرة ووضعنا أسسا قائمة على المودة والاحترام المتبادل والبعد عن الندية، مع خلق مساحة من التفاهم والاهتمام بتفاصيل حياتنا.

المصدر: حوار : سماح موسى
  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 100 مشاهدة
نشرت فى 6 سبتمبر 2018 بواسطة hawaamagazine

ساحة النقاش

hawaamagazine
مجلة حواء أعرق مجلة للمرأة والأسرة المصرية والعربية أسسها إيميل وشكرى زيدان عام 1955، وترأست تحريرها الكاتبة أمينة السعيد، ومن يوم تأسيسها تواكب المجلة قضايا وهموم المرأة والأسرة المصرية والعربية. »

ابحث

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

6,601,594

رئيس مجلس الإدارة:

مجدى سبلة

رئيسة التحرير:

سمر الدسوقي



الإشراف على الموقع : نهى عبدالعزيز